9 علامات تدل على زيادة استهلاكك للملح
صحة ورشاقة تغذية
24 مايو 2021 6:27

9 علامات تدل على زيادة استهلاكك للملح

avatar نديم كعوش

الملح هو أحد التوابل التي يمكن أن تعطي نكهة للطعام، وتعمل كمادة حافظة وهو يتكون من 60٪ كلوريد وحوالي 40٪ صوديوم.

وتحتوي جميع الأطعمة غير المصنعة تقريبًا، مثل: الخضار، والفواكه، والمكسرات، واللحوم، والحبوب الكاملة، ومنتجات الألبان، على نسبة منخفضة من الصوديوم.

وبحسب دراسة طبية نشرت في لندن مؤخرًا، يساعد الملح الذي نتناوله علي استرخاء العضلات وتقلصها، كما يساعد على تحريك النبضات العصبية، ويوازن الماء والمعادن التي نتناولها.

ما هي كمية الملح التي تحتاجها؟

جسمنا يحتاج -فقط- إلى كمية صغيرة من الصوديوم، ويجب أن نحصل على حوالي 1500 ملليغرام منه كل يوم. ويمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الملح إلى السكتة الدماغية، وأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم.

لكن كيف تعرفين أنك تتناولين الكثير من الملح؟

الانتفاخ

 عندما تشعرين بتورم أو ضيق في معدتك، هو أحد الآثار قصيرة المدى الأكثر شيوعًا للإفراط في تناول الملح، الذي يساعد جسمك على الاحتفاظ بالمياه، وبالتالي، تتراكم السوائل الزائدة.

ارتفاع ضغط الدم

هناك العديد من الأسباب التي قد تجعلك تعانين من ارتفاع ضغط الدم، ولكن قد يكون أحد هذه الأسباب هو زيادة الصوديوم. والتغيير في ضغط الدم، يحدث من خلال الكليتين، إذ إن كثرة الملح تجعل من الصعب على الكليتين التخلص من السوائل التي لا تحتاجيها، ونتيجة لذلك يرتفع ضغط دمك.

التورم

يمكن أن يكون التورم علامة على وجود الكثير من الصوديوم في جسمك. ومن المرجح أن تنتفخ أجزاء الجسم، مثل: الوجه، واليدين، والقدمين، والكاحلين.

زيادة الوزن

عندما تحتفظين بالماء، قد يزداد وزنك. وإذا كنت تكتسبين أرطالًا بسرعة على مدار أسبوع، أو حتى بضعة أيام، فقد يكون ذلك بسبب تناولك الكثير من الملح.

زيادة استخدام المرحاض

قد تؤدي كثرة استخدام الملح، إلى مزيد من الدخول إلى الحمام. والسبب في ذلك، هو أن الملح يجعلك تشعرين بالعطش الشديد، مما قد يشجعك على شرب المزيد من الماء، ما يعني أنك ستضطرين للذهاب إلى الحمام أكثر من المعتاد.

العطش

إذا كنت تشعرين بالعطش مؤخرًا، فقد يكون ذلك علامة على أنك تتناولين الكثير من الملح. وعندما يحدث ذلك، تصابين بالجفاف ويسحب جسمك الماء من خلاياك، وقد تبدئين في الشعور بالعطش الشديد. ويمكن أن يساعد شرب الماء في تحييد هذا الملح وينعش خلاياك.

الأرق

إذا كنت تتناولين الكثير من الملح قبل النوم، فقد يؤدي ذلك إلى اضطرابات في نومك. ويمكن أن تتراوح العلامات من النوم المضطرب، إلى الاستيقاظ كثيرًا في الليل، إلى عدم الشعور بالراحة في الصباح.

الشعور بالضعف

عندما يكون هناك الكثير من الملح في الدم، يتدفق الماء من الخلايا لتخفيف الأملاح، ما يسبب الشعور بالضعف أكثر من المعتاد.

اضطراب المعدة

إذا تسبب الكثير من الملح في نظامك الغذائي في الجفاف، فستشعر معدتك بذلك. وقد تشعرين بالغثيان، أو قد تصابين بالإسهال. وإذا كانت معدتك مضطربة أو كنت تعانين من تقلصات، فحاولي بإلقاء نظرة على ما كنت تأكلينه خلال الأيام القليلة الماضية، واكتشفي كيفية تقليل الملح.

التأثيرات طويلة المدى للإكثار من الملح

على الرغم من وجود الكثير من التأثيرات قصيرة المدى التي يجب الانتباه إليها، إلا أن هناك أيضًا تأثيرات طويلة المدى لتناول الكثير من الملح. فهو قد يزيد من فرص الإصابة بمشاكل صحية، مثل: تضخم عضلة القلب، والصداع، وفشل القلب، وارتفاع ضغط الدم، وأمراض الكلى، وحصوات الكلى، وهشاشة العظام، وسرطان المعدة، والسكتة الدماغية.

كيف تقللين من استهلاك الملح

• اختاري اللحوم الطازجة، بدلًا من اللحوم المعلبة.

• عند شرائك للخضروات المجمدة، اختاري الخضروات الطازجة المجمدة، وابتعدي عن تلك التي تحتوي على توابل أو صلصات مضافة.

• اقرئي الملصقات، وتحققي من محتوى الصوديوم في الأطعمة التي تشتريها.

• عند اختيار البهارات والتوابل، اختاري تلك التي لا تُدرج الصوديوم على ملصقاتها.

• إذا كنت تأكلين في الخارج، يمكنك أن تطلبي تحضير طبقك دون ملح.