أطعمة وُصفت بأنها الأفضل على كوكب ا...

تغذية

أطعمة وُصفت بأنها الأفضل على كوكب الأرض (فيديو)

تحتوي العديد من الأطعمة على كثافة عالية من العناصر الغذائية، تنعكس بشكل صحي على الجسم لأنها تقيه من أمراض خطيرة عديدة، وتبقيه سليمًا إذا ما تم اعتمادها كنظام غذائي منتظم. ونشر موقع "Boldsky" المعني بالصحة، مجموعة من الأطعمة ذات الكثافة العالية للمغذيات الدقيقة، ويمكن لأي شخص تناولها بسبب سهولة الحصول عليها. كما كشفت العديد من الدراسات على مدى أهمية التركيز عليها. الزبادي يحتوي على بكتيريا حية الـ"بروبيوتيك". ويمكن لهذه "البكتيريا الجيدة" حماية الجسم من البكتيريا الأخرى الأكثر ضررًا، كما تُعد مصدرًا جيدًا للكالسيوم والبروتين. وتتفق أراء الخبراء على أن عمل الأمعاء بشكل جيد يؤدي إلى طرد السموم من الجسم بانتظام،

تحتوي العديد من الأطعمة على كثافة عالية من العناصر الغذائية، تنعكس بشكل صحي على الجسم لأنها تقيه من أمراض خطيرة عديدة، وتبقيه سليمًا إذا ما تم اعتمادها كنظام غذائي منتظم.

ونشر موقع "Boldsky" المعني بالصحة، مجموعة من الأطعمة ذات الكثافة العالية للمغذيات الدقيقة، ويمكن لأي شخص تناولها بسبب سهولة الحصول عليها. كما كشفت العديد من الدراسات على مدى أهمية التركيز عليها.

الزبادي

يحتوي على بكتيريا حية الـ"بروبيوتيك". ويمكن لهذه "البكتيريا الجيدة" حماية الجسم من البكتيريا الأخرى الأكثر ضررًا، كما تُعد مصدرًا جيدًا للكالسيوم والبروتين. وتتفق أراء الخبراء على أن عمل الأمعاء بشكل جيد يؤدي إلى طرد السموم من الجسم بانتظام، فضلًا عن أن البكتيريا الجيدة تعزز أداء جهاز المناعة في الوقت نفسه.

اللوز

لتعزيز الجسم بالبروتينات والألياف وفيتامين E والكالسيوم والنحاس والمغنيسيوم والريبوفلافين والحديد والبوتاسيوم والسيلينيوم والزنك وفيتامينات B والنياسين والثيامين، عليك تناول من 8-10 حبات من اللوز المنقوع يوميًا.

ويعتبر النقع للوز أفضل الطرق للحصول على أقصى قدر من الفوائد التي تشمل تقوية العضلات والعظام وخفض الكوليسترول الضار. كما يساعد اللوز على تقليل الشعور بالاكتئاب والتوتر وحماية الخلايا من التلف.

السلمون والسردين

سمك السلمون غني للغاية بأحماض أوميغا-3 الدهنية والمغنيسيوم والبوتاسيوم والسيلينيوم وفيتامينات B، والتي تساعد على حماية الجسم من الأمراض الخطيرة، مثل القلب والزهايمر على سبيل المثال.

الثوم

توصلت العديد من الدراسات العلمية، إلى أن تناول الثوم بانتظام يمكن أن يؤدي إلى خفض ضغط الدم وتقليل الكوليسترول الضار (LDL) وزيادة الكوليسترول HDL (الجيد)، علاوة على الوقاية من سرطان القولون والمعدة. ويعمل الثوم النيء -أيضًا- كمضاد للبكتيريا والفطريات.

كما أن الثوم غني بفيتامين C وبعض فيتامينات B والكالسيوم والبوتاسيوم والنحاس والمنغنيز والسيلينيوم. ويحتوي كذلك على مركبات الكبريت.

الفول السوداني

ينصح الخبراء النساء بتناول فول السوداني أثناء الحمل، لأنه غني بالبيوتين، ويوفر عناصر غذائية صحية للقلب والأوعية الدموية إلى جانب مضادات الأكسدة.

كما أنه غني بالمغذيات ومنخفض في الكربوهيدرات، ويحتوي على الكثير من فيتامينات البوتاسيوم والفوسفور والمغنيسيوم وفيتامين B، ومصدر جيد للدهون الصحية والبروتين والألياف.

البروكلي (القرنبيط)

يساعد في تقليل الالتهاب وتقليل خطر الإصابة بالسرطان، إلى جانب تأثيره المضاد للسرطان والبكتيريا والفيروسات.

وتُعد مجموعة الخضراوات التي تشتمل على البروكلي والقرنبيط والملفوف، مصدرًا جيدًا للمغذيات النباتية، وهي غنية بحمض الفوليك وفيتامينات C وE وK والألياف.

الخضراوات الورقية

غنية جدًا بالمواد الكيميائية النباتية وفلافونيدات ب-كاروتين، والحديد والألياف الغذائية، ولها مؤشر منخفض فيما يتعلق بنسبة السكر في الدم، علاوة على أن الخضراوات الورقية الداكنة تحتوي على كميات جيدة من فيتامين A وC وK والمغنيسيوم والكالسيوم.

كما توفر حماية من أمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان، وتساعد مضادات الأكسدة الموجدة بها في تقليل الضرر التأكسدي للخلايا، وبالتالي تساعد في مكافحة الشيخوخة. ويعزز فيتامين A صحة العين.

بذور الشيا

تساعد على احتواء الارتفاع في مستويات السكر في الدم. وكشفت دراسات علمية أن تناول بذور الشيا بانتظام يرتبط بتحسين صحة القلب. كما توفر بديلًا رائعًا لمنتجات الألبان؛ لأنها غنية بالكالسيوم.

اللوبياء

تضمن اللوبياء كمية عالية من العناصر الغذائية، المفيدة لصحة العظام ومرونة المفاصل. ويساعد الكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور على التحكم في ضغط الدم بشكل طبيعي، فيما تقوم الألياف العالية بالوقاية من ارتفاع الأنسولين والتحكم في مستويات السكر في الدم، وتحسين صحة الأمعاء.

وتُعد اللوبياء من البقوليات التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين والألياف، وكميات جيدة من الحديد والمغنيسيوم والفوسفور والكالسيوم والزنك.

الجوز

كشفت الدراسات، أنه يساعد في تخفيف الالتهابات التي تسبب النوبات القلبية، علاوة على منع تجلط الدم. ويسهم التناول المنتظم للجوز بكميات معتدلة في خفض الكوليسترول الضار LDL.

ويعزز البكتيريا الجيدة في الأمعاء، بالإضافة إلى ميزة تحسين إدارة مستويات السكر في الدم. كما يحمي من أنواع معينة من السرطانات.

ويحتوي الجوز على الكالسيوم والحديد والبروتينات والبوتاسيوم والمغنيسيوم وأحماض أوميغا-3 الدهنية.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً