النظام الغذائي "البيسكاتاري".. ما هو؟ وما إيجابياته وسلبياته؟
صحة ورشاقة تغذية
09 أبريل 2020 15:10

النظام الغذائي "البيسكاتاري".. ما هو؟ وما إيجابياته وسلبياته؟

avatar أشرف محمد

ربما لم يسمع كثيرون منا من قبل عن ذلك النظام الغذائي الذي يعرف بالنظام الغذائي ”البيسكاتاري/pescatarian“، وإن كنتِ من هؤلاء، فلك أن تعلمي أنه نظام نباتي يشمل السمك أو الحيوانات المائية الأخرى.

ويعني النصف الأول من الكلمة، وهو ”pesce“، سمكة باللغة الإيطالية، ومن هنا أطلق ذلك المصطلح على النظام الذي يتبعه هؤلاء الأشخاص الذين يضيفون السمك في حمياتهم الغذائية النباتية.

ويقول الخبراء إن ذلك النظام ربما يكون مفيدا بشكل كبير لأولئك الذين يسعون لاتباع نظام وجبات مغذ، ينطوي على أطعمة نباتية تقدم لجسم الإنسان الفيتامينات، المعادن، المواد الكيميائية النباتية والأطعمة البحرية التي توفر أحماض أوميغا 3 الدهنية والبروتين، وهي العناصر التي تضمن تغذية الإنسان بشكل جيد.

ولاتباع ذلك النظام، سيكون لزاما عليك تناول الوجبات التي تشمل الفواكه، الخضراوات، الحبوب، البقوليات والمأكولات البحرية. ويشمل النظام البيسكاتاري الصحي في الغالب على أطعمة مفضلة مثل الزيتون، الحبوب الكاملة مثل الفارو والكينوا، الفلفل الحار، المكسرات، البذور، الزيوت النباتية وغيرها من المكونات المغذية.

وأشار خبراء بهذا الخصوص إلى أن النظام ينطوي على أطعمة يفضل الالتزام بها مثل المأكولات البحرية، الفواكه والخضر، الحبوب ومنتجات الألبان والبيض، ويوصي كذلك بالابتعاد عن أطعمة أخرى منها اللحوم الحمراء، الدواجن والحيوانات التي يتم اصطيادها بغرض تناولها والتي يعد من أشهرها الغزال لتناول لحمه.

وبالنسبة لتوقيت اتباع ذلك النظام، فليس هناك وقت معين، بل إن الأمر مفتوح؛ إذ إنه لا يعدّ نظاما رسميا، ولا يمكن تصنيفه بوصفه نظاما خاصا بإنقاص الوزن، ومن ثم يمكنك تناول وجبات عادية وخفيفة وقتما تفضلين وبالكمية التي ترغبينها.

ولضمان تسهيل اتباع ذلك النظام وتعزيز قيمته من الناحية الصحية، ينصح بما يلي:

– الاهتمام باختيار طرق الطبخ الصحية.

– تخزين المأكولات البحرية المعلبة أو المعبأة.

– تعلم فنيات وطرق تجهيز المأكولات البحرية التي يصعب على البعض تحضيرها.

وبالنسبة لايجابيات وسلبيات ذلك النظام فهي كما يأتي:

* الإيجابيات :

– يوفر النظام خيارات بروتين أعلى من النظام النباتي

– يقدم العديد من الفوائد الصحية

– يعد مصدرا جيدا لأحماض أوميغا-3 الدهنية

– قد يحظى بعديد الفوائد البيئية

* السلبيات:

– قد يكون غالي الثمن

– قد يحتوي على مستويات عالية من الزئبق

– قد تنخفض به مستويات فيتامين بي-12