ما هي أنواع الأطعمة التي تساعد في ا...

تغذية

ما هي أنواع الأطعمة التي تساعد في التئام الجروح؟

إنَّ معظم الجروح التي تصيب الأشخاص الأصحاء تلتئم بسرعةٍ إذا بقيت نظيفةً وخاليةً من العدوى، فيما أنواع أخرى تُعدّ أكثر خطورة وتتطلب تدخلاً طبيًا في كثيرٍ من الأحيان. ومن تلك الجروح الخطيرة ما يُسمى "تقرحات الضغط" أو "تقرحات الفراش"، التي تشكل خطرًا على الأشخاص المصنفين بـ"غير القادرين على تغيير وضعهم"، أو يستخدمون كرسيًا متحركًا، وكذلك الأمر مع المصابين بداء السكري، بحيث تشكل تقرحات القدم خطرًا عليهم وقد تستغرق مدةً طويلةً للشفاء ولكن لحسن حظهم، فإنَّ خيارات الغذاء الصحي تساعدهم على التعافي بسرعة، إذا وفّروا متطلبات الطاقة والفيتامينات والمعادن والبروتينات اللازمة لتعزيز الشفاء، بحسب أخصائية التغذية، فوزية جراد. التئام الجروح بالتغذية

إنَّ معظم الجروح التي تصيب الأشخاص الأصحاء تلتئم بسرعةٍ إذا بقيت نظيفةً وخاليةً من العدوى، فيما أنواع أخرى تُعدّ أكثر خطورة وتتطلب تدخلاً طبيًا في كثيرٍ من الأحيان.

ومن تلك الجروح الخطيرة ما يُسمى "تقرحات الضغط" أو "تقرحات الفراش"، التي تشكل خطرًا على الأشخاص المصنفين بـ"غير القادرين على تغيير وضعهم"، أو يستخدمون كرسيًا متحركًا، وكذلك الأمر مع المصابين بداء السكري، بحيث تشكل تقرحات القدم خطرًا عليهم وقد تستغرق مدةً طويلةً للشفاء

ولكن لحسن حظهم، فإنَّ خيارات الغذاء الصحي تساعدهم على التعافي بسرعة، إذا وفّروا متطلبات الطاقة والفيتامينات والمعادن والبروتينات اللازمة لتعزيز الشفاء، بحسب أخصائية التغذية، فوزية جراد.

التئام الجروح بالتغذية الجيدة

img

وفق جراد، فإنَّ التئام الجروح يكون بالتخطيط لوجباتٍ صحيةٍ ومتوازنة تتضمن الكمية المناسبة من الأطعمة، واختيار الخضار والفواكه الغنية بفيتامين (C)، وتناول الفراولة أو السبانخ للحصول على كميةٍ كافيةٍ من الزنك، واختيار الحبوب الكاملة واستهلاك البروتين، كالبيض واللحوم ومنتجات الألبان والمأكولات البحرية.

وأيضًا يجب أن تحتوي وجبة المريض على البروتين الكافي على مدار اليوم، وإضافته في كل وجبة إن أمكن، بحيث تشمل القائمة عينةً من البيض المخفوق على الفطور، وساندويشات الدجاج والذرة في وجبة الغداء، واللبن الزبادي أو الجبن لتناول وجبة خفيفة خلال وجبة العشاء.

وهناك أطعمةٌ أخرى تساعد بشكل كبير على تعزيز التئام الجروح، مثل: العسل الذي يقلل من التهابات الجروح، ويسرّع من التئامها؛ لامتلاكه خصائص مضادة للجراثيم، إلى جانب اللحوم الحمراء والكبد التي تسرّع من التئام الجروح وخاصة لمن أجرى عملية جراحية، بحسب جراد.

ومن ناحيةٍ أخرى، يجب المحافظة على رطوبة الجسم من خلال شرب الماء أو غيره من المشروبات غير المحلاة، وبالنسبة لمصاب السكري يمكنه التحكم في مستويات السكر في الدم والعمل على ضبطها للمساعدة في التئام الجروح ودعم شفائه العاجل جراء صعوبة التئامها عنده بسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم.

ونوّهت جراد، إلى أنَّ بعض الجروح تتطلب كمية أكبر من الفيتامينات والمعادن لدعم الشفاء، مع عدم إغفال التحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بالمصاب قبل البدء في أي مكملات غذائية جديدة.

وبحسب جراد، يمكن لأخصائي التغذية وضع خطةِ طعامٍ فردية للمصاب بالجروح، بكميات مثالية من السعرات الحرارية والبروتين والسوائل والفيتامينات والمعادن لتلبية احتياجات المريض الخاصة.