قبل اتباع حمية منخفضة الكربوهيدرات....

تغذية

قبل اتباع حمية منخفضة الكربوهيدرات.. إليكِ الآثار الجانبية والمخاطر!

يقصد بالحمية منخفضة الكربوهيدرات وضع حدود للكربوهيدرات التي تتناولينها في نظامك الغذائي، مثل تلك التي توجد في الحبوب والخضراوات والفواكه، والهدف من هذا النظام هو فقدان الوزن وأيضًا له فوائد أخرى مثل الحد من خطر الإصابة بالسكري. لكن هناك تحذيرات من اتباع هذه الحمية نظرًا للخطر الذي يتعرض له الجسم، لا سيما في جزء مهم جدًا منه ألا وهو القلب، فقد نشرت مجلة "وومن هيلث" المعنية بصحة المرأة بعض التحذيرات بهذا الشأن؛ إذ تشير الأبحاث الحديثة التي تم تقديمها في الجلسة العلمية السنوية للكلية الأمريكية لأمراض القلب، إلى أن انخفاض نسبة الكربوهيدرات قد يؤدي إلى عدم انتظام في دقات القلب،

يقصد بالحمية منخفضة الكربوهيدرات وضع حدود للكربوهيدرات التي تتناولينها في نظامك الغذائي، مثل تلك التي توجد في الحبوب والخضراوات والفواكه، والهدف من هذا النظام هو فقدان الوزن وأيضًا له فوائد أخرى مثل الحد من خطر الإصابة بالسكري.

لكن هناك تحذيرات من اتباع هذه الحمية نظرًا للخطر الذي يتعرض له الجسم، لا سيما في جزء مهم جدًا منه ألا وهو القلب، فقد نشرت مجلة "وومن هيلث" المعنية بصحة المرأة بعض التحذيرات بهذا الشأن؛ إذ تشير الأبحاث الحديثة التي تم تقديمها في الجلسة العلمية السنوية للكلية الأمريكية لأمراض القلب، إلى أن انخفاض نسبة الكربوهيدرات قد يؤدي إلى عدم انتظام في دقات القلب، وبالرغم من عدم وضوح الأسباب والاكتفاء بالعلاقة بينهما إلا أن عدم انتظام دقات القلب يرتبط ارتباطًا وثيقًا بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

وتساعد الوجبات الغذائية منخفضة الكربوهيدرات على خسارة الوزن بشكل سريع كحمية الكيتو والباليو، لكنها تحمل كذلك مخاطر صحية تجعلك تفكرين مرارًا وتكرارًا قبل اتباعها.

مرض الرجفان الأذيني أو عدم انتظام دقات القلب

img

ووفقًا لبحث قُدّم في الدورة العلمية السنوية للكلية الأمريكية لأمراض القلب، يعد الأشخاص الذين اعتادوا على تناول الكربوهيدرات بنسبه أكثر من 45% من السعرات الحرارية اليومية هم الأكثر عرضة لمرض الرجفان الأذيني أو عدم انتظام دقات القلب.

وقال شياو دونغ تشوانغ أخصائي أمراض القلب ومؤلف الدراسة: "لا يزال التأثير الطويل لتقليل الكربوهيدرات مثارًا للجدل، لا سيما فيما يتعلق بتأثيره على أمراض القلب والأوعية الدموية، والتأثير المحتمل على ضربات القلب، لذا نوصي في دراستنا باتباع هذه الطريقة بحذر عند فقدان الوزن الزائد".

الدراسة أظهرت وجود روابط ولم تثبت بعد أن اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات يسبب مشاكل في القلب، لكن عليك أن تعلمي أن الأشخاص الذين يعانون من الرجفان الأذيني معرضون للإصابة بالسكتة الدماغية بخمسة أضعاف مقارنة بالأشخاص العاديين.

ويوضح الباحثون السبب وهو أن الأشخاص الذين يتبعون حمية منخفضة الكربوهيدرات يأكلون الفواكه والخضراوات والحبوب بكثرة ويتجاهلون فوائد هذه الأطعمة المضادة للالتهابات، كما أن هناك سببًا آخر وهو أن تناول البروتين والدهون بكميات كبيرة يؤدي إلى الإجهاد المؤكسد وهو مرض مرتبط بالرجفان الأذيني أيضًا، وبالتالي علينا الموازنة بين الأطعمة، وأن هناك كربوهيدرات صحية علينا تناولها بانتظام في نظامنا الغذائي.

الكربوهيدرات المعقدة

img

ومن هذه الكربوهيدرات ما يسمى بالكربوهيدرات المعقدة، مثل حبوب الذرة والحمص والشوفان، نظرًا لأنها مليئة بالعناصر الغذائية الهامة مثل الكالسيوم والمنغنيز والحديد والفولات وفيتامينات "ب"، فضلًا عن الشعير وهو بديل رائع عن الأرز والمكرونة، إذ يحتوي كوب واحد من الشعير المطبوخ على ستة غرامات من الألياف ويساعد في خفض مستويات الكوليسترول؛ ما يعزز صحة القلب والأوعية الدموية.

كما يجب تناول البطاطا الحلوة؛ لأنها غنية بالألياف وفيتامين "سي"؛ ما يساعد على تعزيز المناعة، علاوة على قرع الجوز المحتوي على النشا، ولكنه منخفض السعرات الحرارية، كما أنه غني بفيتامين "إي" الذي يعزز صحة الجلد؛ ما ينعكس على بشرتك بالطبع، إلى جانب العديد من الأطعمة الأخرى المحتوية على الكربوهيدرات، وكلها غنية بالمواد الغذائية التي لا يستطيع جسمك الاستغناء عنها.