إدراج هذه الفاكهة بحميتك الغذائية ض...

تغذية

إدراج هذه الفاكهة بحميتك الغذائية ضمان لإطالة العمر!

نعلمُ أنّ هناك بعض الطرق والأساليب التي يمكننا اتباعها لحماية أنفسنا من الأمراض المستقبلية، خصوصًا التي تُعرف بــ "أمراض الشيخوخة"، ومن ثم تقليل خطر التعرّض للوفاة في سنّ صغيرة. ومن أبرز تلك الطرق اتباع حمية متوازنة صحية تنطوي على مقادير ثابتة من الفواكه والخضراوات بصورة يومية والانتظام في ممارسة التمارين الرياضية، لكن خبراء تغذية أماطوا مؤخرًا النّقاب عن بحوث طبية أظهرت أن تناول الموز بشكل مُنتظم أمر يساعد فعليًا على إطالة العمر! وأوضح الخبراء، وفق ما نقلته عنهم صحيفة "اكسبريس" في عددها الصادر اليوم، أنّ الموز يساعد بشكل فعّال في الحدّ من خطر الإصابة بالسرطان ويُقلّل ضغط الدم المرتفع. وقالت

نعلمُ أنّ هناك بعض الطرق والأساليب التي يمكننا اتباعها لحماية أنفسنا من الأمراض المستقبلية، خصوصًا التي تُعرف بــ "أمراض الشيخوخة"، ومن ثم تقليل خطر التعرّض للوفاة في سنّ صغيرة.

ومن أبرز تلك الطرق اتباع حمية متوازنة صحية تنطوي على مقادير ثابتة من الفواكه والخضراوات بصورة يومية والانتظام في ممارسة التمارين الرياضية، لكن خبراء تغذية أماطوا مؤخرًا النّقاب عن بحوث طبية أظهرت أن تناول الموز بشكل مُنتظم أمر يساعد فعليًا على إطالة العمر!

img

وأوضح الخبراء، وفق ما نقلته عنهم صحيفة "اكسبريس" في عددها الصادر اليوم، أنّ الموز يساعد بشكل فعّال في الحدّ من خطر الإصابة بالسرطان ويُقلّل ضغط الدم المرتفع.

وقالت بهذا الصدد خبيرة الحميات، جوليت كيلو، وأخصائية التغذية الدكتورة سارة بروير، إنه يتعيّن على الأشخاص تناول ما بين 3 إلى 4 أصابع موز كل أسبوع، حيث يحتوي على بوتاسيوم يقلل ضغط الدم ويحدُّ من خطر الإصابة بسرطان الكلى.

img

وأضافت جوليت وسارة "يوفّر الموز أفضل فوائد المغذيات، وبغضّ النظر عن درجة النضج الخاصة به، فإن كل الأنواع تأتي بمستويات ثلاثية لتحسين المزاج.

ويُمكن القول إن الموز من المصادر الجيدة أيضًا للكربوهيدرات (المغذية للدماغ والعضلات) وحمض تريبتوفان وفيتامين B6 (اللازمين لإفراز المواد الكيميائية التي تُشعر الجسم بالسعادة)، فضلاً عن دوره في تحسين الهضم وتنظيم ضغط الدم".