تغذية

طرق مبتكرة لتخزين وتفريز الموادّ الغذائيّة لأطباق شهيّة في الشِّتاء

طرق مبتكرة لتخزين وتفريز الموادّ ال...

قبل حلول فصل الشتاء، تُقدِمُ الكثير من السيدات، على تخزين وتفريز موادّ غذائية متنوّعة، لتحضير مأكولات وحلويات شتوية، خاصّة بأنّ الشّهيّة تزداد في هذا الفصل. ولا شكّ، أنّ للتخزين، والتفريز في مطبخكِ فوائد جمّة من حيث الجودة والنوعية، والوفرة الإقتصادية، ونظافة الغذاء، الذي لا يحتوي على موادّ حافظة، لسهولة الحصول على الأطعمة، بأيّ وقت. خبيرة التدبير المنزليّ، منيرة السعيدة تقدّم لكِ مجموعة من النصائح، والأفكار حول عملية تخزين وتفريز "مونة" الشتاء: تتنوّع اختيارات ربّات المنازل في تخزين، وتفريز المواد الغذائية اللازمة لهنّ، ويمكن لكلّ سيدة تدوين قائمة "أصناف مواد التخزين والتفريز"، وتجهيزها تدريجيا، قبل حلول أيام الشتاء. بداية، يمكن تخزين

قبل حلول فصل الشتاء، تُقدِمُ الكثير من السيدات، على تخزين وتفريز موادّ غذائية متنوّعة، لتحضير مأكولات وحلويات شتوية، خاصّة بأنّ الشّهيّة تزداد في هذا الفصل.

ولا شكّ، أنّ للتخزين، والتفريز في مطبخكِ فوائد جمّة من حيث الجودة والنوعية، والوفرة الإقتصادية، ونظافة الغذاء، الذي لا يحتوي على موادّ حافظة، لسهولة الحصول على الأطعمة، بأيّ وقت.

خبيرة التدبير المنزليّ، منيرة السعيدة تقدّم لكِ مجموعة من النصائح، والأفكار حول عملية تخزين وتفريز "مونة" الشتاء:

تتنوّع اختيارات ربّات المنازل في تخزين، وتفريز المواد الغذائية اللازمة لهنّ، ويمكن لكلّ سيدة تدوين قائمة "أصناف مواد التخزين والتفريز"، وتجهيزها تدريجيا، قبل حلول أيام الشتاء.

بداية، يمكن تخزين الحبوب: مثل الحمص، والفول، والفاصولياء البيضاء، والعدس، وجميعها تمنح الجسم سعرات حرارية عالية، تشعرها بالدفء والنشاط. وعند تحضيرها للتفريز، يجب أنْ تنظّف، ثم تُسلق، وتُصفّى من الماء، وبعد أنْ تبرد، توضع في علب، أو أكياس بلاستيكية.

يمكن تجهيز "معجون البندورة" بتقسيمه جيدًا، وتصفيته، أو الإستعانة بالخلّاط، ومن ثمّ وضعه بأكياس بلاستيكية للتفريز. وأيضًا، يمكن تجهيز "عصير الليمون" ووضعه في قوالب الثلج، وعند تجمده في الفريزر، يمكنكِ تجميعه في عدّة أكياس بلاستيكية، وبحسب الكمية المناسبة للإستخدام.

يمكن تجهيز المعجنات والكبة والبيتزا والسمبوسك وتفريزها، بكميّات تتناسب مع عدد أفراد الأسرة ورغبتهم في تناولها.

يجب الإنتباه أثناء تخزين الزيت والزيتون، فالأوّل يُفرّغ من "التنكة الحديدية" في قوارير بلاستيكية، للتخلّص من اللون الأسود، الذي يظهر في شكل وطعم الزيت، كما يخزن الزيتون عن طريق تجهيزه بمرطبان كبير، ثمّ يقسم لمرطبانات صغيرة، حسب الاستخدام الأسريّ، وكذلك الحال للمكدوس، ويجب تخزينه في أماكن بعيدة عن الشمس والرّطوبة.

أما طريقة عمل "اللبنة المدورة"، فهناك من يقمنَ بتحضير الحليب، ثم اللّبن، حتى الوصول للّبنة، والغالبية يقمنَ بشراء اللبنة "الجاهزة" وتدويرها على شكل كُرات صغيرة، وتُصفّ بجانب بعضها، مع ترك بعض الفراغات بينها. وتترك ساعتين حتى تجف، ومن ثمّ نضع زيت الزيتون في المرطبان، حتى نِصفه، ونبدأ بإسقاط القطع، واحدة تلو الأخرى، فيرتفع الزيت، فنزيده تدريجيًا، حتى تنغمر جميع الكرات.

وعن تخزين المربيات، مثل التفاح، والسفرجل، والتين، والفراولة، والباذنجان، والعنب، والبلح، فيمكن التخزين في مرطبانات بكميّات مُعنيّة حسب استهلاك الأسرة.

وهناك طريقتان لتفريز الخضار، مثل الكوسا، والجزر، والقربيط، والبازيلاء والذرة، تحفظ في الفريزر، أما التجفيف، يستخدم للخضار الورقيّة؛ كالملوخية، والنعناع، والمرمية، والبابونج، والزعتر، وغيرها من الأنواع، وتتمّ عمليّة التجفيف، بغسل الخضار جيدًا، ومن ثمّ فردها "وتنشيفها" وتعريضها لأشعة الشّمس، لعدة أيام.

ومن الجميل، تجهيز المخلّلات، والشطّة، والمكدوس، فجميعها فاتحة للشّهية، ويمكنكِ إضافتها لأطباق مائدتكِ.

جهّزي المكسّرات، والإضافات اللازمة لأطباق الحلوى، التي ستعدّينها، مثل: الحلبة، جوز الهند، اللوز، الصنوبر، الفستق الحلبي، البندق، الزبيب، المشمش المجفّف، الشّوفان.. فهناك العديد من الأصناف اللّذيذة، يمكنكِ تحضيرها، وتزيينها بهذه الإضافات، وبخاصّة في أيام الشّتاء البارد.

 

اترك تعليقاً