تغذية

مع استسهال طلب الوجبات السّريعة.. ماذا يأكل الموظفون بدلاً منها؟

مع استسهال طلب الوجبات السّريعة.. م...

معظم أوقات الموظفين، التي يقضونها في العمل، تضطرهم لإغفال نظامهم الغذائيّ الصحيّ، في ظلّ دخول وخروج الوجبات السريعة، المشجّعة، والمُغرية أمامهم واشتهائها. ولهذا السبب، يضطّر بعضهم لتناول وجبات سريعة، مليئة بالدّهون، متجاهلين اتّباع نظام غذائيّ صحيّ، يساعدهم في رفع إنتاجية عملهم. فماذا يأكلون إذن؟ أجابتْ اختصاصية التغذية، روان عطا عبر "فوشيا"، عن هذا التساؤل بتقديم بعض النصائح، التي تساعد الموظّف الحفاظ على وزنه ونشاطه وصحته، أوردتها بالأسطر التالية: عدم تجاهل وجبة الإفطار قبل الدوام: إنْ تناول وجبة الإفطار المتوازنة الصحية، تساعد على تحسين أداء الموظفين، وتجعلهم أكثر نشاطًا، من الذين يكتفون بفنجان القهوة؛ كتناول قطعة خبز، مع جبنة قليلة الدسم،

معظم أوقات الموظفين، التي يقضونها في العمل، تضطرهم لإغفال نظامهم الغذائيّ الصحيّ، في ظلّ دخول وخروج الوجبات السريعة، المشجّعة، والمُغرية أمامهم واشتهائها.

ولهذا السبب، يضطّر بعضهم لتناول وجبات سريعة، مليئة بالدّهون، متجاهلين اتّباع نظام غذائيّ صحيّ، يساعدهم في رفع إنتاجية عملهم.

فماذا يأكلون إذن؟

أجابتْ اختصاصية التغذية، روان عطا عبر "فوشيا"، عن هذا التساؤل بتقديم بعض النصائح، التي تساعد الموظّف الحفاظ على وزنه ونشاطه وصحته، أوردتها بالأسطر التالية:

عدم تجاهل وجبة الإفطار قبل الدوام: إنْ تناول وجبة الإفطار المتوازنة الصحية، تساعد على تحسين أداء الموظفين، وتجعلهم أكثر نشاطًا، من الذين يكتفون بفنجان القهوة؛ كتناول قطعة خبز، مع جبنة قليلة الدسم، أو بيضة مسلوقة.

أخذ أطعمة خفيفة من البيت: مثل الموز، والتفاح لإمداد الجسم بالمغذّيات بسعرات حرارية قليلة، لكنّها مليئة بالألياف، وتُشعر بالشبع أثناء ساعات الدوام بدلاً من تناول الشوكولاتة والحلويات المليئة بالدهون.

تجنّب الوجبات الجاهزة: لأنّها مليئة بالسكريات، والدهون، وفقيرة بالمغذّيات، كما تسبّب السُّمنة، ومن الأنسب استبدالها بأطعمة متنوعة، ومتوازنة تحتوي جميع أصناف الأغذية الكافية لسدّ حاجيات الجسم، مثل: تناول صحن سلطة وحبة فاكهة بعد الغداء.

الاختيار الذكي للوجبات الغذائية: التي تتضمّن المأكولات، المحتوية على النشويات، مثل: الأرز، والمعكرونة، والبطاطا، وإلى جانبها، يُنصح بتناول 3-5 حصص من الخضار وحصتين من الفواكه يوميًا.

منتجات الألبان: يُنصح بتناولها باعتدال، لاحتوائها على كمية عالية من الدّهون المُشبعة، رغم غناها بالبروتين والكالسيوم، اللذيْن يحافظان على صحة العظام.

عدم تجاهل شرب الماء: وبشكل مستمرّ أثناء الدوام؛ فشعور الموظّف بالجوع، يكون نتيجة حاجة جسمه للماء.

وختمتْ عطا حديثها بالتحذير من الوزن الزائد؛ لأنّ الجلوس بالمكتب لفترات طويلة، دون أي حركة يسبّب تراكم الدّهون، وخاصة في منطقة البطن. لذلك، نصحتهم بالتحرُّك والخروج من المكتب عدة مرات، واستخدام الدَّرَج، بدلاً من المصعد. وفي حال اضطر الموظف، لتناول وجبة غير صحية في عمله، يمكنه تعويضها بغذاء صحيّ بعد الدوام.

 

اترك تعليقاً