تغذية

نظام غذائي يخلصكِ من القولون العصبي.. تعرّفي عليه

نظام غذائي يخلصكِ من القولون العصبي...

تعاني كثيرات من القولون العصبي، بسبب ضغوط الحياة أحيانًا، وبسبب تناول بعض الأطعمة التي تزيد من التهاب القولون أحيانًا أخرى. ولكن لحسن الحظ أنه مع تواجد أطعمة تزيد من التهاب القولون، هناك أيضًا أطعمة أخرى تقلّل من الالتهاب. FOD MAP نظام غذائي اعتمده باحثون أستراليون في عام 2005، بهدف تقليل أعراض متلازمة القولون العصبي والقضاء عليها. الأطعمة التي تحتوي على الـFOD MAP صعبة الهضم، ومنها القمح والثوم والبصل ومعظم البقوليات مثل الفاصوليا السوداء والبازلاء واللاكتوز والفركتوز الموجود في العسل والعديد من الفواكه. لذا عليكِ تناول الأطعمة المنخفضة في الـ FOD MAP، والتي تشمل اللحوم والدواجن والأسماك والبيض والمكسرات والحبوب الخالية

تعاني كثيرات من القولون العصبي، بسبب ضغوط الحياة أحيانًا، وبسبب تناول بعض الأطعمة التي تزيد من التهاب القولون أحيانًا أخرى.

ولكن لحسن الحظ أنه مع تواجد أطعمة تزيد من التهاب القولون، هناك أيضًا أطعمة أخرى تقلّل من الالتهاب.

FOD MAP نظام غذائي اعتمده باحثون أستراليون في عام 2005، بهدف تقليل أعراض متلازمة القولون العصبي والقضاء عليها.

الأطعمة التي تحتوي على الـFOD MAP صعبة الهضم، ومنها القمح والثوم والبصل ومعظم البقوليات مثل الفاصوليا السوداء والبازلاء واللاكتوز والفركتوز الموجود في العسل والعديد من الفواكه.

لذا عليكِ تناول الأطعمة المنخفضة في الـ FOD MAP، والتي تشمل اللحوم والدواجن والأسماك والبيض والمكسرات والحبوب الخالية من القمح، مثل الشوفان والكينوا، وبعض منتجات الألبان مثل الأجبان، وبعض الفواكه مثل الموز والتوت.

يجب الاستمرار على هذا النظام، والابتعاد عن الأطعمة التي تزيد فيها الـ FOD MAP، واعتماد الأطعمة التي تنعدم فيها الـ FOD MAP، لمدة من 3 – 8 أسابيع، ثم العودة تدريجيًا وببطء للأطعمة الممنوعة، مع ملاحظة أي أعراض سيئة نتيجة تناول أي منها لاحقًا، مع ضرورة التركيز على مكوّنات كل نوع من الأطعمة التي تتناولينها، حتى يمكنكِ معرفة نظامكِ الغذائي المناسب لطبيعة معدتكِ وأمعاءكِ.

أكّدت دراسات أن 86% ممن يتبعون النظام الغذائي المنخفض في الـ FOD MAP يلاحظون تحسنًا كبيرًا في أعراض القولون العصبي، ومنها الانتفاخ والغازات والإمساك وألم البطن، فضلاً عن وجود العديد من الأدلة التي تشير إلى أن النظام الغذائي المتّبع يمكن أن يكون مفيدًا لأولئك الذين يعانون من أنواع أخرى من المشاكل الهضمية، لذا تأكّدي من اتباع النظام الغذائي مع أخصائي تغذية محترف، يمكن أن يساعدكِ في التوصّل إلى بعض بدائل الكربوهيدرات اللذيذة عند الرغبة الشديدة في تناولها دون الشعور بأي من أعراض التهاب القولون العصبي.

اترك تعليقاً