تغذية

واجهي نزلات البرد والإنفلونزا.. بوصفة من مطبخك!

واجهي نزلات البرد والإنفلونزا.. بوص...

رغم كل ما توصل إليه الطب الصيدلاني الحديث من أدوية وعقاقير تهدف إلى معالجة نزلات البرد والانفلونزا التي تتزايد معدلاتها في مثل هذا التوقيت من كل عام، إلا أن أطباء بريطانيين مازالوا يؤكدون أن الطريقة الفضلى لمواجهة تلك النزلات هي الطرق التقليدية التي نشأنا عليها ومن أبرزها تركيبة العسل الأبيض والليمون! وفي مقالة بمدونة The Hippocratic Post المعنية بأبرز المواضيع الطبية المثارة حول العالم، قال دكتور أولي بيفينغتون، من مستشفى ساوثهامبتون للأطفال في المملكة المتحدة، إن كثيرا من الأدوية التي يروج لها في الصيدليات على أنها أدوية برد تحتوي في واقع الأمر على مكونات ربما يستخدمها الكثيرون منا بالفعل. وبالاتساق

رغم كل ما توصل إليه الطب الصيدلاني الحديث من أدوية وعقاقير تهدف إلى معالجة نزلات البرد والانفلونزا التي تتزايد معدلاتها في مثل هذا التوقيت من كل عام، إلا أن أطباء بريطانيين مازالوا يؤكدون أن الطريقة الفضلى لمواجهة تلك النزلات هي الطرق التقليدية التي نشأنا عليها ومن أبرزها تركيبة العسل الأبيض والليمون!

وفي مقالة بمدونة The Hippocratic Post المعنية بأبرز المواضيع الطبية المثارة حول العالم، قال دكتور أولي بيفينغتون، من مستشفى ساوثهامبتون للأطفال في المملكة المتحدة، إن كثيرا من الأدوية التي يروج لها في الصيدليات على أنها أدوية برد تحتوي في واقع الأمر على مكونات ربما يستخدمها الكثيرون منا بالفعل.

وبالاتساق مع تضارب المعلومات الطبية حول جدوى مثل هذه الأدوية من الناحية العلاجية، وخصوصا بالنسبة للأطفال، رأى دكتور أولي أن الحل الأمثل هو الاستعانة بتركيبة "العسل والليمون"، التزام الراحة، الإكثار من شرب السوائل وتناول أقراص الباراسيتامول أو الإيبوبروفين وفقا للتعليمات المذكورة على العلبة، وإذا استمرت الأعراض بضعة أيام، يمكن استشارة الطبيب المتخصص أو الصيدلاني.

اترك تعليقاً