تغذية

نصائح تضمن لكِ الحفاظ على صحة أمعائكِ.. تعرفي عليها

نصائح تضمن لكِ الحفاظ على صحة أمعائ...

محتوى مدفوع

بعد تزايد النقاشات البحثية خلال الآونة الأخيرة بشأن فوائد الحفاظ على صحة الأمعاء، بدأ يتنامى اهتمام الأشخاص الراغبين في البحث عن سبل تحديث صحة أمعائهم. وبينما تبدو العملية شديدة التعقيد، لكن هناك بعض الأمور البسيطة التي يمكنكِ القيام بها الآن لتحسين صحة أمعائكِ ومن ثم ضمان شعوركِ بالسعادة والراحة على الفور. نقدم لكِ سيدتي في ما يلي 6 تغييرات بسيطة تضمن لكِ تحسين صحة أمعائكِ بشكل كبير: تنظيف البشرة بالفرشاة، حيث تُعنى تلك الخطوة بتحفيز الجهاز الهضمي، الجهاز اللمفاوي، الكبد والغدد الكظرية، وتساعد تلك الأعضاء على التخلص من أي احتقان. الابتعاد عن كل مسببات الضغط العصبي، الذي يضر بصحة الأمعاء

بعد تزايد النقاشات البحثية خلال الآونة الأخيرة بشأن فوائد الحفاظ على صحة الأمعاء، بدأ يتنامى اهتمام الأشخاص الراغبين في البحث عن سبل تحديث صحة أمعائهم.

وبينما تبدو العملية شديدة التعقيد، لكن هناك بعض الأمور البسيطة التي يمكنكِ القيام بها الآن لتحسين صحة أمعائكِ ومن ثم ضمان شعوركِ بالسعادة والراحة على الفور.

نقدم لكِ سيدتي في ما يلي 6 تغييرات بسيطة تضمن لكِ تحسين صحة أمعائكِ بشكل كبير:

تنظيف البشرة بالفرشاة، حيث تُعنى تلك الخطوة بتحفيز الجهاز الهضمي، الجهاز اللمفاوي، الكبد والغدد الكظرية، وتساعد تلك الأعضاء على التخلص من أي احتقان.

الابتعاد عن كل مسببات الضغط العصبي، الذي يضر بصحة الأمعاء إن استمر لفترة طويلة.

التوقف عن تناول المحليات الخالية من السكر التي تضر بحالة الأمعاء وتتسبب في حدوث انتفاخ بسبب كل المواد الكيميائية الاصطناعية التي تدخل بالفعل في تصنيعها.

الاهتمام بزيادة جرعة الألياف التي تتناولينها في وجباتكِ الغذائية، لأن الألياف تساعد على تكوين مجتمع صحي ومتنوع من بكتيريا الأمعاء، كما تنظم عملية الهضم.

الاهتمام دوماً بشرب الماء، لأن ذلك يساعد على طرد البكتيريا السيئة من الأمعاء ويساعد في نفس الوقت على إحداث توازن تام وكامل لأداء الجهاز الهضمي.

التوقف عن عادة بلع الطعام، فالأكل ليس سباقاً، ومن الأفضل مضغه بتروٍّ دون تعجل.

اترك تعليقاً