تغذية

التفاح الأخضر.. طبيب أسنان في ثمرة فاكهة!

التفاح الأخضر.. طبيب أسنان في ثمرة...

رغم استعمال معجون الأسنان الذي يحتوي على مادة الفلوريد التي تقوّي طبقة المينا بشكل يومي إلا أنه غير كافٍ للعناية بصحة الفم والأسنان، ولابد من تناول أطعمة تحتوي على عناصر غذائية مهمة لصحة الأسنان. قال ماريانو بارديم، اختصاصي طب الفم والأسنان الإسباني لـ"فوشيا"، إن التفاح الأخضر يعتبر من بين أهم الأطعمة التي تتوفر على مواد مفيدة للفم والأسنان حيث يحتوي على نسب عالية ومهمة من البروتين الذي يحافظ على سلامة الأسنان، ويحتوي أيضا على مضادات الأكسدة التي تقي من التهابات اللثة والفم وتقاومها، كما يساهم في تسهيل عملية الهضم مما يقي من تقرحات الفم نتيجة ارتجاع الحمض المعوي للبلعوم. ويساعد

رغم استعمال معجون الأسنان الذي يحتوي على مادة الفلوريد التي تقوّي طبقة المينا بشكل يومي إلا أنه غير كافٍ للعناية بصحة الفم والأسنان، ولابد من تناول أطعمة تحتوي على عناصر غذائية مهمة لصحة الأسنان.

قال ماريانو بارديم، اختصاصي طب الفم والأسنان الإسباني لـ"فوشيا"، إن التفاح الأخضر يعتبر من بين أهم الأطعمة التي تتوفر على مواد مفيدة للفم والأسنان حيث يحتوي على نسب عالية ومهمة من البروتين الذي يحافظ على سلامة الأسنان، ويحتوي أيضا على مضادات الأكسدة التي تقي من التهابات اللثة والفم وتقاومها، كما يساهم في تسهيل عملية الهضم مما يقي من تقرحات الفم نتيجة ارتجاع الحمض المعوي للبلعوم.

ويساعد التفاح الأخضر كذلك على التخلّص من رائحة الفم ويقتل البكتيريا المتراكمة بالأسنان والتي تتسبب في تكوّن الجير، كما أنه يعمل على شدّ الأسنان وزيادة صلابتها.

ويعتبر أكل تفاحة بمثابة تنظيف الأسنان كل يوم، حيث يعمل على تنظيف الأسنان من مادة البلاك التي تتراكم نتيجة الطعام، بالإضافة إلى احتوائه على عدّة معادن كالكالسيوم والفسفور والعديد من الفيتامينات، كفيتامين D الذي يزيد من مادة الفلوريد التي تقوّي الأسنان.

اترك تعليقاً