تغذية

أوراق الزعرور.. وسيلتك لمحاربة الأرق!

أوراق الزعرور.. وسيلتك لمحاربة الأر...

تختلف أسباب الأرق وطرق علاجه، لكن غالباً ما يكون مرتبطا بعوامل نفسية، أهمها كثرة التفكير والاكتئاب والضغوط اليومية، ويخلف الأرق اضطرابات جسمية وعصبية، وعند تطورها تستدعي إلى تدخل العلاج الطبي والعقاقير، كما أنه يؤثر على الحياة الاجتماعية للإنسان. وأكد أليكس مولا، إختصاصي الأمراض النفسية والعصبية الإسباني لـ"فوشيا"، أن أفضل علاج للأرق يتواجد في الأعشاب، التي تعمل على تهدئة الأعصاب والمساعدة على النوم، ومن بين أهمها أوراق الزعرور، الذي تصنفه الدراسات كأقوى أداة مساعدة على النوم. ويمكن لأوراق الزعرور أن تزيد على القدرة في الاستمتاع بنوم هادئ، وذلك لاحتوائها على الفلوفونيات الحيوية والتي تعد مضادة للأكسدة، وتعمل على إرخاء الشرايين التاجية،

تختلف أسباب الأرق وطرق علاجه، لكن غالباً ما يكون مرتبطا بعوامل نفسية، أهمها كثرة التفكير والاكتئاب والضغوط اليومية، ويخلف الأرق اضطرابات جسمية وعصبية، وعند تطورها تستدعي إلى تدخل العلاج الطبي والعقاقير، كما أنه يؤثر على الحياة الاجتماعية للإنسان.

وأكد أليكس مولا، إختصاصي الأمراض النفسية والعصبية الإسباني لـ"فوشيا"، أن أفضل علاج للأرق يتواجد في الأعشاب، التي تعمل على تهدئة الأعصاب والمساعدة على النوم، ومن بين أهمها أوراق الزعرور، الذي تصنفه الدراسات كأقوى أداة مساعدة على النوم.

ويمكن لأوراق الزعرور أن تزيد على القدرة في الاستمتاع بنوم هادئ، وذلك لاحتوائها على الفلوفونيات الحيوية والتي تعد مضادة للأكسدة، وتعمل على إرخاء الشرايين التاجية، ما يزيد من تدفق الدم إلى العضلات وتنشيط دوران الدم بالرأس وزيادة الأوكسجين في الدم، الشيء الذي يرخي الأعصاب ويهدئها للإسترخاء ويساعد على  النوم بشكل أسرع ولمدة طويلة.

إليك طريقة استعمال أوراق الزعرور للقضاء على الأرق:

تنقع حفنة من أوراق الزعرور في كأس من الماء المغلي،  لمدة ساعة وتشرب قبل النوم.

اترك تعليقاً