تغذية

ما يجب وما لا يجب تناوله في وجبة السحور

ما يجب وما لا يجب تناوله في وجبة ال...

تختلف عادتنا الغذائية في شهر رمضان المبارك بشكل كبير، وتتغير كذلك مواعيد تناولنا للطعام ما يجعلنا نختار بعناية ما نأكله في الإفطار، حتى لا نشعر بالتعب بعد الأكل وما نأكله في السحور حتى لا نشعر بالعطش خلال النهار. ولأننا نتناول وجبتين فقط طوال الشهر الكريم فعلينا اختيار النظام الغذائي الصحي المتوازن الموجود في الأطعمة الغنية بالألياف، لأن الغالبية العظمى من الناس تقع في المحظور عند إضافة السعرات الحرارية والدهون سواء في السحور أو الإفطار. هذه الأطعمة لا تضيف فقط السعرات الحرارية إلى أجسامنا، ولكن تؤدي إلى عدد من المشاكل الصحية مثل حموضة المعدة والغثيان وحتى مرض السكري. لذا جئنا إليك

تختلف عادتنا الغذائية في شهر رمضان المبارك بشكل كبير، وتتغير كذلك مواعيد تناولنا للطعام ما يجعلنا نختار بعناية ما نأكله في الإفطار، حتى لا نشعر بالتعب بعد الأكل وما نأكله في السحور حتى لا نشعر بالعطش خلال النهار.

ولأننا نتناول وجبتين فقط طوال الشهر الكريم فعلينا اختيار النظام الغذائي الصحي المتوازن الموجود في الأطعمة الغنية بالألياف، لأن الغالبية العظمى من الناس تقع في المحظور عند إضافة السعرات الحرارية والدهون سواء في السحور أو الإفطار.

هذه الأطعمة لا تضيف فقط السعرات الحرارية إلى أجسامنا، ولكن تؤدي إلى عدد من المشاكل الصحية مثل حموضة المعدة والغثيان وحتى مرض السكري.

لذا جئنا إليك اليوم بمجموعة من الأطعمة المستحب تناولها، كذلك الأطعمة المحظور تناولها في وجبة السحور، حتى يمر يوم الصيام بسلام دون الشعور بالتعب أو العطش وفقًا لما ورد في مجلة بولد سكاي النسائية.

أولًا: الأطعمة المستحب تناولها

الحبوب الكاملة

فهي غنية بالألياف والكربوهيدرات، وبالتالي يحتفظ بها الجسم لفترة طويلة، ولذلك هي مهمة جدا في وجبة السحور و كذلك الإفطار.

التمر

تناولي تمرتين خلال السحور وكذلك في بداية الإفطار، لما يحتوي عليه من الفركتوز الطبيعي كما أنه غني بالألياف ما يساعد في الحفاظ على مستوى الجلوكوز في الدم.

الفواكه والخضروات

يا حبذا لو تناولت الخضروات والفاكهة في شكل سلطة، لأنها تحتوي على كمية كبيرة من المياه، وغنية بالألياف والفيتامينات والكالسيوم والمعادن الضرورية للجسم، لذا هي مهمة جدا في السحور.

الأرز

يحتوي على الكربوهيدرات المركبة التي تستغرق وقتا طويلا لهضمها، وبالتالي فإنه يبقى في الجسم لفترة طويلة بحيث يحد من الشعور بالجوع.

اللحوم البيضاء

لأنها خالية من الدهون ما يساعد في توفير البروتين اللازم للجسم، والنتيجة تساعد في التمثيل الغذائي في الجسم بشكل سليم.

الحساء

لا تستغربي هذا الأمر خلال السحور، فهو مناسب جدًا حيث إنه لا يساعد فقط على ترطيب الجسم، ولكنه يعيد أيضا الطاقة المفقودة إلى الجسم.

المياه

شرب كوب من الماء ضروري جدًا قبل البدء في تناول وجبة السحور، لأنه يساعد في ترطيب الجسم ويساعد أيضا في عدم الشعور بالعطش.

ثانيًا الأطعمة المحظورة

السكريات

الأطعمة المحلاة بالسكر تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية، وتفتقر للقيمة الغذائية، يمكنك إضافة القليل من الأطعمة التي تحتوي على السكر الطبيعي وتجنبي الحلويات لعدم الشعور بالعطش و الانتفاخ.

الإفراط في الكافيين

شرب الكثير من الكافيين خلال السحور أمر سيء للغاية فإنه يشعرك بالخمول والكسل، لذا من الأفضل تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والمشروبات الغازية.

الأطعمة المقلية

تجنبي الأطعمة المقلية قدر الامكان فهي إلى جانب أنها تشعرك بالعطش طوال اليوم فهي أيضًا تجعلك تشعرين بالانتفاخ المزعج.

الأطعمة المملحة والحارة

إضافة الأطعمة المملحة والحارة لوجبة السحور يؤدي إلى الخلل في مستوى الصوديوم في الجسم، وبدوره يشعرك بالعطش بشكل كبير خلال النهار.

اترك تعليقاً