لماذا يجب عليك التوقف فورا عن تناول جرعات من خل التفاح؟

لماذا يجب عليك التوقف فورا عن تناول جرعات من خل التفاح؟

صدوف نويران

دعمت الدراسات الطبية المختلفة أن خل التفاح يساعد الجسم على إنقاص الوزن وإذابة الدهون، وأنه لا يوجد له تأثير أو ضرر بزيادة مستويات السعرات الحرارية في الجسم أيضاً.

إضافة لذلك، يمكن استخدامه لغسل شعرك سيدتي، ولكن قبل أن تبدئي باستهلاك كميات كبيرة من زجاجة خل التفاح الموجودة في مطبخك، يجب أن تضعي في اعتبارك أن هناك طريقة خاطئة لشرب هذا “الإكسير”.

أولاً وقبل كل شيء، يجب عدم تناول جرعات مباشرة من خل التفاح كما هو شائع. لأنه شديد الحموضة ومع مرور الوقت فإن خل التفاح لديه القدرة على التسبب بالضرر الحقيقي للمريء ولمينا الأسنان.

وبدلاً من ذلك، قومي بخلط كمية من خل التفاح مع الماء. وعموماً فإن إضافة ملعقة أو اثنتين إلى كأس من الماء المحلى بقليل من العسل سيجعلك تحصلين على شراب لذيذ.

والآن وبعد أن حصلت على الطريقة الصحيحة، وإذا كنت تبحثين عن أمثل الطرق للاستفادة من هذا الشراب لإنقاص الوزن. فإن الدكتورة كارول جونستون، التي تعمل على إدارة برنامج التغذية في جامعة ولاية أريزونا الأمريكية، قامت بدراسة خل التفاح لأكثر من 10 سنوات. وأوصت بشرب مزيج من تفاح الخل والماء والعسل مرتين يومياً ومباشرة قبل تناول الطعام، لأنك تريدين أن يكون خل التفاح في المعدة قبل أن يشق أي طعام طريقه إليها.

وقالت جونستون في حديث مع صحيفة “واشنطن بوست” بأن خل التفاح يساعد على منع هضم بعض النشا عند تناوله. فالقليل من النشا، يعني عددا أقل من السعرات الحرارية، يتم هضمه ويصل إلى الجسم، وبالتالي انخفاض في نسبة السكر في الدم.

إضافة إلى هذه الفوائد، فإن البكتيريا الحميدة الموجودة في القناة الهضمية تتغذى على هذا النشا الذي لم يتم هضمه، ما يمكن أن يساعد في التقليل من الانتفاخات وتحسين صحة الجهاز الهضمي. وإذا شرب مزيج خل التفاح بدون تناول أي طعام بعده، فلن يكون هناك أي شيء ليقوم بعمله ولن يحقق الهدف الأساسي لتناول هذا المزيج في المقام الأول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com