لهذه الأسباب يجب عليك أن تتناولي قشور البيض

لهذه الأسباب يجب عليك أن تتناولي قشور البيض

مريم بومديان

يلجأ أغلب الناس إلى استعمال أجزاء معينة من الأطعمة الطبيعية ويرمون بقيتها، لجهلهم بأهميتها وفوائدها للجسم، سواء كانت داخليا أم خارجيا، ويعد البيض من أهم مصادر الطاقة لكن كما هو مألوف ومعروف في أوساطنا لا نعير قشرته أي أهمية، ونتخلص منها مباشرة بعد استخراج محتوى البيضة، لكن ما تم اكتشافه من طرف أخصائيي التغذية في فرنسا، فإن لقشرة البيض فوائد عظيمة ومهمة لصحة الإنسان.

فهي غنية بالمعادن وتحتوي على الكالسيوم الذي يساعد على تقوية العظام ويقي من هشاشة العظام، كما يساعد النخاع العظمي على انتاج خلايا دم صحية، ويقلل نسبة الكوليسترول، وضغط الدم، وينشط الغدة الدرقية، ويعالج قرحة المعدة، ويحافظ على صحة الجهاز العظمي.

ويقول آندريه لامارتين، اختصاص التغطية الفرنسي، لصحيفة “لوفيغارو” الفرنسية، أنه للاستفادة من قشر البيض، يحتاج الفرد إلى قشور خمس بيضات، ويقوم بسحقها جيدا حتى يحصل على مسحوق ناعم، ويضيفه إلى ثلاث لترات من الماء ويتركه في الثلاجة حتى يذوب في الماء مدة أسبوع أو أكثر، ويأخذ ثلاثة أكواب يوميا، كما يمكن إضافة المسحوق إلى كأس حليب ساخن وتناوله، للوقاية والعلاج من الأمراض السابق ذكرها، وللذين يعانون من نقص في الكالسيوم عموما وهشاشة العظام خاصة.

تعد قشور البيض مصدرا مهما وفعالا في تزويد الجسم بالكالسيوم والقضاء على الهشاشة، كما أن الكالسيوم مهم جدا للاطفال، ويجب أن تحرص كل أم على أن يشرب أطفالها كأسا من الحليب يوميا مذابا فيه مسحوق “قشر البيض”، لتقوية أسنانهم وعظامهم وتقوية أعضائهم الحيوية في مرحلة التكوين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com