ما لا تعرفينه عن فوائد البيض.. اجعليه وجبتك الدائمة!

ما لا تعرفينه عن فوائد البيض.. اجعليه وجبتك الدائمة!

حنين الوعري

لطالما سمعنا بضرورة التقليل من تناول البيض، وذلك للحد من استهلاك الدهون والكوليسترول، ومع تقدم الدراسات والبحوث ربما حان الوقت لتغيير هذا النهج، بسبب الفوائد الصحية الكبيرة التي يحويها البيض حيث يعد غنياً بالبروتينات والأحماض الأمينية والحديد ومضادات الأكسدة. ويحتوي الصفار على عنصر مهم لمحاربة الدهون يدعى “كولين”.

وبالطبع ينصح خبراء التغذية دوماً بالبحث عن البيض العضوي لأنه لا يحتوي على هرمونات ولقاحات ومضادات حيوية، وبالرغم من اختلاف ألوان البيض المتاحة إلا أن جميعها تملك نفس الخصائص الغذائية.

وإليكِ 12 سبباً يدفعك للبدء بتناول البيض وإدراجه في نظامك الغذائي بشكل أكبر:

البيض منقذ للجسم

ينتج جسم الإنسان 11 نوعاً من الأحماض الأمينية ويحتاج لتسعة إضافية للعمل بشكل صحيح. وباستطاعة البيض توفير الأحماض الأمينية التسعة المتبقية والتي يؤدي نقصها إلى تلف العضلات وضعف المناعة والتعب والإعياء وضعف الشعر والجلد.

تنظيم الكولسترول

من المعروف أن الكولسترول قادر على التسبب في الكثير من المشاكل، وهناك نوعين منه الضار والجيد ويعد البيض مليئا بالكولسترول الجيد.

تقوية المناعة

عليك أن تتناولي بيضة أو اثنتين يومياً من أجل محاربة الالتهابات والأمراض والفيروسات، حيث يحتوي البيض على 22% من حاجة الجسم اليومية الموصى بها من مادة السيلينيوم. وهذا العنصر يقوي المناعة وينظم هرمونات الغدة الدرقية. ويؤدي نقصه إلى الإصابة بداء “كيشان” ومرض “كاشين بيك” عند الأطفال والبالغين.

تقليل خطر الإصابة بمشاكل القلب

تميل جزيئات الكوليسترول الضار LDL للالتصاق بجدران الشرايين، ما يؤدي إلى تصلبها. بينما تعمل جزيئات الكولسترول النافع HDL على التخلص من هذه الجزيئات الدهنية الضارة في الشرايين.

وأكد باحثون أن باستطاعة البيض زيادة حجم جزيئات الكولسترول النافع وبالتالي تقليل احتمالية الإصابة بأمراض القلب.

تحفيز الدماغ

تمنح مادة الكولين في البيض الجسم قيمة غذائية وطاقة، وهو من مكونات أغشية الخلايا ويحتاجه الجسم أيضاً لتكوين أستيل كولين. وتشير دراسات عديدة بأن نقص الكولين يسبب اضطرابات عصبية وضعف القدرات العقلية.

تقوية العظام والأسنان

يعد البيض أحد المصادر الطبيعية النادرة لفيتامين “د” ما يجعله مفيداً للبشرة والأسنان. ويحسن البيض من امتصاص الكالسيوم وهذا جيد لوظائف القلب والقولون والتمثيل الغذائي.

يحسن مظهر البشرة والشعر

لا تتوقعي أن تتمتعي ببشرة صحية وشعر إن لم يكن غذاؤك متوازنا وصحيا. ويحتوي البيض على فيتامين ب2 وب5 وب12، وهذه الفيتامينات من مجموعة فيتامينات “ب” تقوي الشعر والبشرة والنظر كما تحسن من وظائف الكبد والدماغ.

تحسين الرؤية

يحتوي البيض على اللوتين والزياكسانثين، وهذا يقلل من خطر الإصابة بالبقع الصفراء وإعتام عدسة العين المرتبطين بالتقدم بالسن واللذين يعدان من الأسباب الرئيسية للعمى وضعف البصر. وتشير دراسات أن الاستهلاك المنتظم للبيض يزيد ميتويات الزياكسانثين واللوتين بنسبة 114-142% و28-50% على التوالي.

خسارة الوزن

أظهرت دراسة أجريت لمدة 8 أسابيع أن الأشخاص الذين يتناولون البيض على الفطور يفقدون وزنا أكثر بنسبة 65% من غيرهم الذين لا يتناولونه كما يخسرون دهون الجسم بنسبة 16% أكثر ويقللون من مؤشر كتلة الجسم بنسبة 61% و34% من محيط الخصر.

الشعور بالشبع

كشفت دراسات أن الأطعمة ذات التركيب العالي من البروتين تؤثر على الشهية، وتظهر مؤشرات الإشباع تأثير الأطعمة على شعورك بالشبع ويعد البيض ضمن أعلى الأطعمة بالبروتين على القائمة.

تقليل التوتر والقلق

الأحماض الأمينية التسعة التي يحتويها البيض باستطاعتها التأثير على صحتك العقلية. وأظهرت دراسة من قبل الأكاديمية الوطنية للعلوم أن باستطاعتك الحد من شعورك بالقلق والتوتر من خلال ضبط مستويات الشيروتونين في الجهاز العصبي.

زيادة الشعور بالنشاط

فيتامين ب2 وغيره من الفيتامينات التي يحتويها البيض مفيد للطاقة في جسمك. لأنها تحول الطعام الذي تتناولينه إلى وقود للجسم. ويحتوي البيض على 15% من حاجة الجسم اليومية من فيتامين ب2.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com