تمارين رياضية

تعرفي على آداب الصالات الرياضية والسلوكيات الخاصة بها

تعرفي على آداب الصالات الرياضية وال...

لكل مكان آداب عامة وقواعد إتيكيت خاصة به، فما يتناسب مع الحفلات والمناسبات العامة، لا يلائم المناسبات العائلية ولمة الأصدقاء، لذا ليس من المستغرب أن يكون للصالات الرياضية بروتوكولات للتعامل مثل غيرها من الأماكن الأخرى. يذهب الجميع للصالة الرياضية من أجل التنفيس والتمتع بلحظات الخلوة مع النفس، وإخراج الطاقة السلبية الناجمة عن ضغوطات العمل والحياة، ولكي يتمتع الجميع بهذه اللحظات، دون أن يعكر صفوها أحد، لا بد أن يتعلم قواعد الآداب العامة والإتيكيت لهذا المكان. نبدأ أولا بما يتوجب عليك فعله في الصالات الرياضية استخدام طوق الوزن عند ممارسة رفع الأثقال يستخدم أولئك الذين يمارسون رياضة رفع الأثقال طوق الوزن؛

لكل مكان آداب عامة وقواعد إتيكيت خاصة به، فما يتناسب مع الحفلات والمناسبات العامة، لا يلائم المناسبات العائلية ولمة الأصدقاء، لذا ليس من المستغرب أن يكون للصالات الرياضية بروتوكولات للتعامل مثل غيرها من الأماكن الأخرى.

يذهب الجميع للصالة الرياضية من أجل التنفيس والتمتع بلحظات الخلوة مع النفس، وإخراج الطاقة السلبية الناجمة عن ضغوطات العمل والحياة، ولكي يتمتع الجميع بهذه اللحظات، دون أن يعكر صفوها أحد، لا بد أن يتعلم قواعد الآداب العامة والإتيكيت لهذا المكان.

نبدأ أولا بما يتوجب عليك فعله في الصالات الرياضية

استخدام طوق الوزن عند ممارسة رفع الأثقال

يستخدم أولئك الذين يمارسون رياضة رفع الأثقال طوق الوزن؛ للحفاظ على ثبات أجسامهم وعدم السقوط أو الانزلاق، لذا تأكدي من وجوده قبل البدء في ممارستك هذه الرياضة؛ لتحمي نفسك ومن حولك من الإصابات.

أعيدي كل شيء لمكانه

غني عن القول أن تتركي المكان مرتبًا كما كان، ولا تقولي إن هناك أشخاصًا هذه وظيفتهم، وأن دورهم وضع أدوات اللعب في أماكنها، فكم من شخص ستتعثر قدماه في ثقالات الحديد أو الأوزان الملقاة على الأرض؟ قد يكون الأمر شاقًا عليك، لكن على الأقل لا تحركي هذه الأدوات من مكانها وهذا أضعف الإيمان.

منشفتك الخاصة برفقتك دائمًا

بغض النظر عن آداب التعامل والسلوكيات العامة، أخذ المنشفة الخاصة بك هناك، يعد أمرًا هامًا ومن دواعي صحتك وسلامتك، ولتتجنبي الجراثيم والبكتيريا المتراكمة على الأسطح والمناشف المستعملة؛ نظرًا لاستعمالها من قبل أناس كثيرين، وبالتالي تمتص عرقهم جميعًا، ناهيك عما تحمله الآلات والأوزان من كميات لا حصر لها من البكتيريا بفعل التعرق.

احترمي المساحة المخصصة لكل شخص

لا داعي للتزاحم والتكدس حتى تتمكني من ممارسة رياضتك الخاصة، فقد ينتج عن التدافع والزحام نتائج غير مرغوب فيها وإصابات أنت في غنى عنها، ومن الطبيعي أن تنزعجي إذا حاول أحد الأشخاص استعجالك؛ ما يجعلك لا تفعلين الشيء نفسه.

كوني متحفظة في التقاط السيلفي

لا نلومك على التقاط السيلفي أو نقلل من أهميتها عندك، لكن عليك أخذ بعض التدابير قبل التقاطها، كاختيار المكان المناسب لها مثل غرفة تغيير الملابس، أو عندما يقل الزحام في الصالة الرياضية، ولا تتعدي على خصوصيات أحد عند التقاط السيلفي الخاصة به.

ننتقل الآن لما لا يجب عليك فعله

كوني لطيفة المعشر

لا تتسببي في إزعاج الأخرين، وابتعدي عن التصرفات غير اللائقة حتى لا تكوني مكروهة من الجميع، واحرصي على تكوين الصداقات باللسان الحلو والسلوكيات الراقية، قد تعانين من سوء المزاج في بعض الأحيان، لذا ننصحك بتجنب وقت الذروة، أو الذهاب في هذا اليوم؛ حتى لا يزيد من استيائك وانزعاجك.

تجنبي التحدث بصوت عال

من أسوأ العادات التحدث بصوت عال في أماكن مزدحمة، أو الاستماع للموسيقى بصخب وضوضاء، ولا تفترضي أن كل الناس يستمتعون بالموسيقى، قد يكون الأمر كذلك لكنهم يختلفون عنك في أذواقهم، وعندما يجبرون على سماع ما لا يحبونه، سيضعونك في خانة الأشخاص المزعجين.

عدم احترامك للمكان

حاولي الحضور إلى الصالة الرياضية في الوقت المحدد لك، خاصة إذا كان حضورك وفقا لموعد متفق عليه مسبقا، وإذا لم تتمكني من الحضور لأي ظروف طارئة، اعتذري عن الموعد بلباقة وهدوء، ولا تذمي أحد العاملين هناك أو تتحدثي عنه بشكل غير لائق، وأخيرا احترمي وقت الأخرين بعد فراغك من ممارسة الرياضة.

كوني أكثر وعيا وإدراكا

جميعنا يعاني عند ممارسة الرياضة، فهي تحتاج لمجهود شاق ومضن، لذا عليك الوعي التام بأن من حولك يعانون مثلك، ولست الوحيدة من تمر بهذه الساعات المنهكة، تذكري أن المسألة مجرد وقت وحتما سينتهي، وإذا كنت مريضة لا تذهبي إلى الجيم قطعيا؛ لتجنبي نفسك مخاطر العدوى، وتفاقم المرض وزيادته.

تعليقات

مقالات ذات صلة