ممارسة الرياضة في الأربعين تقي من خطر السكتات الدماغية

ممارسة الرياضة في الأربعين تقي من خطر السكتات الدماغية

أشرف محمد

في تأكيد جديد على أهمية ممارسة الرياضة ودورها في حماية الإنسان من المخاطر الصحية، وجد بحث حديث أن ركوب الدراجات أو المشي السريع في منتصف العمر يوفران الحماية بشكل كبير للأشخاص من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية.

وأوضح الباحثون أن النتائج التي توصلوا إليها تبين أن الانتظام في ممارسة التمرينات الرياضة بسن الـ 40 من الممكن أن يساهم في جعل أوعية الدماغ الدموية مماثلة لأوعية الأشخاص في سن الـ 16 عاماً عندما يبلغون من العمر 70 عاماً.

وأضاف الباحثون أن ذلك قد يقلل من خطورة الجلطات الدموية القاتلة عند التقدم في السن، ويعكف الباحثون حول العالم الآن على تطوير طرق تهدف لدعم أوعية الدماغ الدموية على أمل تمهيد الطريق لعلاجات جديدة تكافح مجموعة من الأمراض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com