مدربة رياضة الكروس فيت أسيل يوسف: لهذا السبب أنصح الفتيات بممارسة هذه الرياضة!

مدربة رياضة الكروس فيت أسيل يوسف: لهذا السبب أنصح الفتيات بممارسة هذه الرياضة!

فلسطين - معتصم محسن

حبها وشغفها لممارسة لعبة الكروس فيت قادها لتكون من أوائل من يمارسونها بل تعدى ذلك لتصبح من أوائل المدربين المختصين بهذا النوع من الرياضات في فلسطين ، فقد استطاعت أسيل يوسف بإصرارها وعزيمتها أن تذلل كل العوائق والصعاب التي واجهتها لتصل الى ما تصبوا اليه .

فبعد تخرجها من جامعة بريدج ووتر في الولايات المتحدة الأمريكية بتخصص رياضة وتغذية،

عملت أسيل في نادٍ رياضي وهناك تعرفت على لعبة الكروس فيت فأحبتها وزاد تعلقها بها منذ أن مارستها، ثم طورت نفسها لتدخل عالم التدريب بعد حصولها على شهادة المدربة والترخيص الخاص، ومن هنا بدأ المشوار الرياضي ، كما تخبرنا مدربة الكروس فيت أسيل يوسف .

وتقول أسيل: “بعد عودتي إلى فلسطين كانت فكرة إنشاء ناد للعبة الكروس فيت قائمة في ذهني، وما شجعني أكثر هو صديق لي مدرب للعبة الملاكمة كانت لديه نفس الرغبة، فقررنا سوياً إنشاء ناد يجمع اللعبتين وان يتولى كل منا الجزء الخاص به، وقد كانت الفكرة الأساسية من إنشاء النادي هي التفريغ عن الكبت والضغط الذي يعاني منه الشباب هنا، إضافة إلى تعريفهم بلعبة الكروس فيت.

تضيف أسيل “بداية واجهت بعض العوائق والصعاب، ولكن شغفي وحبي لتلك الرياضة زاد من إصراري للمضي بمشواري وتحقيق هدفي، كذلك مساندة أهلي لي ووقوفهم إلى جانبي زادني إصراراً وعزيمة، عدا عن شريكي في النادي الذي كان معي في مواجهة تلك الصعاب والضغوطات.

وتنصح أسيل الفتيات بممارسة هذا النوع من الرياضة فتقول: “أنصح الفتيات بممارسة رياضة الكروس فيت، فهي تجنبهم وتساعدهم في التخلص من العديد من المشاكل الصحية، على سبيل المثال ممارسة هذه الرياضة تساعد في التخلص من مشكلة التهاب المفاصل إذا ما مورست تحت إشراف مدرب مختص، حيث أن ما يقارب 95 بالمئة من المصابين بالتهاب المفاصل هم من الإناث، وبالتالي ممارسة هذه الرياضة وبالتحديد رياضة حمل الأثقال، تساعدهم في التخلص من تلك المشاكل، كذلك أشجع الفتيات بمختلف صفاتهم الجسدية على ممارسة تلك الرياضة، فهي لا تحتاج إلى صفات جسدية معينة، عدا عن كونها كسرا للروتين وللضغط النفسي الذي يعاني منه العديدون إضافة إلى أنها رياضة فيها جانب اجتماعي مريح ترغبه الفتيات .

وتؤكد أسيل على أمرين يجب أن يراعيهما كل لاعب ولاعبة، الأول أن يكون تحت إشراف مدرب مختص يمتلك المعلومات الكافية عن طريقة التدريب وآلية ممارسة الرياضة، والثاني هو أن تستمع لجسدك، فإذا أحسست كلاعب أو لاعبة بألم أو مشكلة في منطقة ما في جسدك، فعليك التوقف فوراً وإبلاغ المدرب بها، فهناك دائماً أكثر من خيار لتخطي هذا الألم أو المشكلة، وهذه نقطة مهمة جداً دائماً أذكر بها اللاعبين وخصوصا الفتيات.

رسالة ترسلها أسيل لكل من يرغب بممارسة رياضة الكروس فيت فتقول: ” كن واثقاً من قدراتك وأن جسدك قادر على ممارسة هذه الرياضة بغض النظر عن شكل جسدك، سميناً كنت أو نحيفا، يجب أن تكون لديك قابلية للتغيير، أيضاً يجب أن تتحلى بالاحترام وقابلية سماع الآخر من نصيحة وغيرها، فأساس أي رياضة قائم على الاحترام المتبادل والأخذ بالنصيحة”.

ممارسة الرياضة يجب أن تبنى على أسس صحيحة، لذلك يجب على كل لاعب أو لاعبة يرغب بممارسة أي رياضة، وخصوصاً رياضة حديثة النشأة، التأكد من أن المدرب والقائم على هذه الرياضة على قدر كاف من المعرفة والعلم بها، فإذا بني الشيء على أساس خاطىء كانت النتيجة غير سليمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com