صوم الفاكهة لخسارة الوزن.. هل هو صحي أم لا؟
صحة ورشاقة ريجيم
19 يوليو 2022 6:55

صوم الفاكهة لخسارة الوزن.. هل هو صحي أم لا؟

avatar أشرف محمد

صوم الفاكهة، مصطلح جديد في عالم التغذية، ربما لم يسمع عنه كثيرون من قبل، والحقيقة أنه بدأ يحظى ببعض الرواج خلال الآونة الأخيرة، بالتزامن مع بدء تزايد الاعتماد عليه.

ولمن لا يعرف شيئا عن هذا النوع من الصيام، فله أن يعرف أنه نظام يفرض على متبعيه تناول الفواكه فقط، بدلا من التوقف عن تناول الطعام تماما، والفكرة هي أن الأشخاص يتناولون الفواكه كاملة بهيئتها وهي نيئة، وليست مجففة أو معصورة، لأفضل استفادة.

وقال الباحثون إن من يرتكزون على صوم الفاكهة يتبعونه عادة بغرض إنقاص الوزن. ونتيجة لفقدان الوزن الشديد الذي يمكن أن يحدث من خلال تقييد السعرات الحرارية والامتناع عن معظم مجموعات الطعام، يمكن للأفراد أن يلتزموا بالصوم لمدة 3 أيام أو أسبوع واحد فقط.

وأضاف الباحثون أن واحدة من الميزات التي قد تنفعك حال تناولك الفاكهة فقط بدلا من عدم تناول أية أطعمة على الإطلاق هي أن الفاكهة تعمل على تنظيف الجسم وتخليصه من السموم.

وأوضحوا أنك حال كنت تفكرين في اتّباع صوم الفواكه، فيجب أن تعرفي أنه لا توجد طريقة واحدة لاتًباع هذا النمط، وأنكِ قد تكونين مطالبة بتعديل النمط كي يناسبك ويناسب جسمك.

وتابع الباحثون بقولهم إن هناك أنماطا من صوم الفاكهة تسمح فقط بتناول وجبتين في اليوم، وأن هاتين الوجبتين يكونان من الفاكهة الطازجة فقط لا غير. وأن هناك في المقابل أنماطا أخرى تسمح للأشخاص بتناول حصة من الخضار النيئ في وجبتهم الأخيرة. فضلا عن أن مزج الفواكه بالثلج لتحضير مشروب منعش خلال اليوم هو أيضا خيار لبعض أنماط الصوم.

هل صوم الفاكهة صحي أم لا؟

2022-07-BeFunky-collage-2022-07-19T092854.188

الآن، وبعد تعرفك على مفهوم صوم الفاكهة، وما المقصود من ورائه، وكيف يتم اتباعه، ربما تتساءلين عما إن كان صحيا أم لا. وقد أوضح باحثون أن هناك بالفعل العديد من المزايا والفوائد الصحية التي يمكن أن تعود على الأشخاص جراء اتّباعهم هذا النمط من الصوم.

ومن أبرز هذه الفوائد ما يأتي:

2022-07-BeFunky-collage-2022-07-19T092825.133

– إزالة السموم من الجسم بالكامل.

– إنقاص الوزن.

– استمرار عمل التمثيل الغذائي.

– تحسن صحة القلب والأوعية الدموية.

لكن في مقابل ذلك، يجب أن تعرفي أن اتًباع صوم الفاكهة لفترة طويلة سيمنع الجسم من الحصول على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها من نظام غذائي جيد، وهو ما قد يضر بالصحة.

وبالإضافة لذلك، تبين أن صوم الفاكهة قد يؤدي لبعض الآثار الجانبية المزعجة، مثل الإسهال، التعب، الغثيان، القيء والتهاب الحلق. وكذلك يتعين عليك الانتباه حال ممارستك التمارين الرياضية وقت اتًباعك هذا الصيام لأن جسمك لا يكون لديه ما يكفي من سعرات.

ولهذا يُنصَح قبل بدء صيام الفواكه بضرورة الرجوع دوما إلى طبيب متخصص في مجال التغذية والصحة العامة كي يؤكد لك ما إن كان هذا النوع من الصيام آمنا وصحيا لك أم لا.