ما عدد الكيلوغرامات الصحي الذي يجب أن تخسريه شهريا؟

ريجيم

ما عدد الكيلوغرامات الصحي الذي يجب أن تخسريه شهريا؟

رغم أن إنقاص الوزن هو هدف بالنسبة لكثيرين، لكنّ هناك أطرا سليمة يجب اتّباعها لضمان تحقيق ذلك الهدف على أفضل ما يكون. ولك أن تعلمي أن التسرع في خطوات إنقاص الوزن، أو المبالغة فيها، هو أمر يمكن أن يضر أكثر مما يفيد، على الصعيدين الجسدي والنفسي. والحقيقة هي أن إنقاص الوزن بشكل آمن ومستدام يجب أن يتوافق مع اتّباع نمط حياة صحي يعنى بالتركيز على التغذية الجيدة والإكثار من النشاط البدني، وهنا يتعين عليك أيضا أن تعرفي أن مقدار الوزن الذي تخسرينه بأمان خلال شهر هو أمر خاص بك أنت وحدك، دون الحاجة لمقارنة نفسك بالآخرين؛ إذ إن لكل شخص

رغم أن إنقاص الوزن هو هدف بالنسبة لكثيرين، لكنّ هناك أطرا سليمة يجب اتّباعها لضمان تحقيق ذلك الهدف على أفضل ما يكون. ولك أن تعلمي أن التسرع في خطوات إنقاص الوزن، أو المبالغة فيها، هو أمر يمكن أن يضر أكثر مما يفيد، على الصعيدين الجسدي والنفسي.

والحقيقة هي أن إنقاص الوزن بشكل آمن ومستدام يجب أن يتوافق مع اتّباع نمط حياة صحي يعنى بالتركيز على التغذية الجيدة والإكثار من النشاط البدني، وهنا يتعين عليك أيضا أن تعرفي أن مقدار الوزن الذي تخسرينه بأمان خلال شهر هو أمر خاص بك أنت وحدك، دون الحاجة لمقارنة نفسك بالآخرين؛ إذ إن لكل شخص نظامه ووضعه الخاص به.

ونستعرض في السطور التالية بعض النصائح والقواعد الهامة التي توصي بها أخصائية التغذية المقيمة بنيويورك، آمي شابيرو، لضمان نجاح جهود إنقاص الوزن بأمان وبشكل صحي خلال شهر.

لِمَ يتعين عليك تجنب الرجيم؟

img

الحقيقة هي أن الرجيم، كما يتم اتّباعه عادة، لابد وأن يتم تجنبه؛ لأنه غير مستدام ويرسّخ صورة ذهنية خاطئة بشأن الطعام والوزن. وعلقت شابيرو على ذلك بقولها "الرجيم هو حل سريع يتبعه الناس حين يرغبون في مشاهدة نتائج فقدان الوزن بشكل سريع، لكن هذا الرجيم يميل في الواقع لأن يكون شديدا وتقييديا، ورغم تحقق النتائج المرجوة في الغالب، لكنها نادرا ما تدوم؛ لأن الممارسات غير مستدامة".

كيف تخسرين وزنك الزائد بطريقة صحية؟

الفكرة هي أن تتبعي استراتيجيات يمكنك المداومة عليها فترة طويلة، بحيث تأكلين بشكل جيد معظم الوقت وأن تتركي مساحة لتدليل نفسك أيضا من وقت لآخر؛ إذ إن الهدف الأخير هو خسارة الوزن والحفاظ في الوقت نفسه على الصحة لتكون في أفضل حال.

وفيما يلي بعض النصائح التي تضمن لك خسارة الوزن الزائد بشكل صحي ومستدام:

img

- الاهتمام بالتغذية، كإعداد وجبات غنية بالأطعمة الكاملة مثل الفواكه، الخضراوات، الحبوب الكاملة، المكسرات والبذور، البروتينات الخالية من الدهون والدهون الصديقة لعضلة القلب.

- ممارسة تمرين التركيز بكامل الذهن، الذي يلعب دورا مهما أيضا في جهود إنقاص الوزن بفعالية.

- تجنب التفكير في كل شيء أو في لا شيء، حتى لا يتولد لديك سلوك مناوئ، ينتج عنه الإفراط في تناول الأكل.

- الامتثال التام لتطبيق القواعد منعا لعدم اكتساب وزن زائد مرة أخرى.

ما عدد الكيلوغرامات الصحي الذي يجب أن تخسريه شهريا؟

يختلف عدد الكيلوغرامات هذا من شخص لآخر، على حسب سنه، نظامه الغذائي، نمط حياته الحالي، هرموناته، معدل الحرق لديه وغير ذلك من العوامل. لكن عند اعتماد أي تغيير بنظامك الغذائي، فإن النتائج تكون سريعة غالبا بالأسابيع القليلة الأولى، وربما تتم خسارة ما بين 7 ـ 12 رطلا، وتتواصل خسارة الوزن في الأسابيع التالية بإيقاع أبطأ لكن مستمر بمعدل يتراوح من رطل إلى رطلين تقريبا في الأسبوع.

من أين يمكنك أن تبدئي؟

img

بشكل عام، كلما زاد الوزن الذي يتعين عليك أن تخسريه، كُنتِ أكثر قدرة على خسارته في شهر معين. وتوصي معظم الإرشادات بإمكانية خسارة الوزن بمعدل يتراوح بين 0.5 إلى 2.0 رطل أو 1 إلى 2 % من إجمالي وزن الجسم كل أسبوع.

كما أنك إذا كنت تخططين لخسارة وزنك على مدى فترة طويلة، فمن الأفضل أن تقومي بذلك ببطء، بأن تفقدي من 0.5 إلى 1 % لكل رطل من وزن جسمك أسبوعيا.

لكن إن كان لديك وزن كبير أو لو كنت غير متأكدة بشأن الطريقة التي يجب أن تتعاملي على أساسها فيما يتعلق بخسارة وزنك، فيتعين عليك في تلك الحالة أن تتحدثي مع أحد مزودي الرعاية الصحية أو أحد خبراء التغذية كي يقدم لك المساعدة.

ومن الضروري أن تضعي في اعتبارك أيضا أن عملية فقدان الوزن لا تسير بشكل أو بمعدل ثابت، بمعنى أنه ليس شرطا أن تفقدي وزنا كل أسبوع، وما يجب معرفته أيضا هو أن الجسم يبدأ في التعود على الرجيم الجديد مع مرور الوقت، وهو ما قد يتسبب في إبطاء عملية فقدان الوزن، لكن يجب الّا يحبطك ذلك، بل يجب أن تستمري في رحلتك الغذائية وأن تعلمي أنك تمضين نحو نمط حياة أكثر إفادة للصحة.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً