ما هو نظام المعدة المسطحة الغذائي؟ وماذا تتناولين خلاله؟
صحة ورشاقة ريجيم
05 مايو 2021 11:38

ما هو نظام المعدة المسطحة الغذائي؟ وماذا تتناولين خلاله؟

avatar أشرف محمد

ربما لم يسمع بعضنا من قبل عن ذلك النظام الذي يعرف بـ ”نظام المعدة المسطحة“، وان كنتِ من هؤلاء، فلك أن تعلمي أن ذلك النظام هو نظام يتألف من شقين، شق غذائي وشق رياضي، ويهدف لتقوية الجزء الأوسط بالجسم في 6 أسابيع.

وعلق على ذلك مؤسس النظام، ديفيد زينكزينكو، بقوله إن عضلات البطن القوية المسطحة قد تساعد على إطالة العمر، تحسين النوم، منع ألم الظهر وتحسين الحياة الجنسية.

ما الذي يمكنك تناوله في هذا النظام؟

ينطوي ذلك النظام على تناول وجبات صغيرة، تعتمد على أطعمة فائقة القيمة الغذائية.

ويتم الترويج لهذا النظام على أنه نظام بسيط، يسهل اتّباعه، ويسمح لك بتناول الطعام كثيرا على مدار اليوم، ولا يوجد به تقييد صارم بخصوص الكربوهيدرات، وهي الجزئية التي تعد من أبرز السمات بالنسبة لكثير من الأنظمة الغذائية التي كانت تحظى برواج حين أُطلِقَ ”نظام المعدة المسطحة“ في البداية، وهو ما ساعد على التمييز بينه وبين باقي برامج إنقاص الدهون الأخرى في ذلك الوقت.

ويُشَجِّع هذا النظام الذي يستمر طوال 6 أسابيع على تناول الخضراوات والفواكه الكاملة، المصادر البروتينية الخالية من الدهون، الحبوب الكاملة، الدهون الصحية وبروتين مصل اللبن، بالإضافة إلى مشروب السموذي الذي يعد من ركائز ذلك النظام.

ما الذي يجب أن تعرفيه؟

رغم نقص القيود، هناك قليل من الإرشادات والتوجيهات التي يمكن اتّباعها، كما التحكم في المقادير، وهو الأمر الذي يوصى به بشدة. ولتفادي الإفراط في تناول الطعام، يشدد الباحثون على ضرورة أن ينتبه كل من يتبع هذا النظام لأحجام المقادير الخاصة بكل الأطعمة، وبخاصة الأطعمة التي تحتوي على دهون كما زبدة الفول السوداني أو الكربوهيدرات كما الأرز، الخبز أو المعكرونة. ويُوصِي النظام بعدم تناول أكثر من مقدار إلى مقدارين لكل مجموعة غذائية في كل وجبة، وألا يزيد إجمالي محتوى الوجبة عن ملء طبق من أطباق وجبة العشاء وعدم تكويمه بشكل زائد.

الوقت الموصى به

ينصح الخبراء متبعي هذا النظام بتناول 6 وجبات في اليوم (3 وجبات صغيرة نسبيا و3 وجبات خفيفة)، من منطلق أن تناول 3 وجبات كبيرة قد يخلق اختلالا في توازن الطاقة على مدار الساعة، وهو الاختلال الذي يكون مرتبطا بالجسم الأكثر بدانة.

موارد ونصائح

هناك كتب تتحدث عن ذلك النظام، وهي متوافرة عبر الإنترنت وفي المكتبات، وينصح بقراءتها والاطلاع على ما بها من معلومات للاستفادة منها بشكل كبير. ومَن سيتبعون هذا النظام سيكتشفون وصفات مفيدة، جداول أكل، نماذج لخطط الوجبات وأشياء أخرى من المؤكد أنها ستعود عليهم بالنفع فيما يتعلق بهذا الجانب.

خطة التمارين الرياضية

يتعين على متبعي ذلك النظام أن يمارسوا الرياضة 3 مرات على الأقل كل أسبوع من أجل الاستفادة من ممارسة التمارين الرياضية لمدة 20 دقيقة على الأقل كل جلسة. وتتألف تلك الخطة من تدريبات قوة، تمارين للبطن وتمارين للقلب والأوعية الدموية.

ما يجب أن تتناوليه وفق هذا النظام:

– حبوب كاملة

– لحوم خالية من الدهون

– خضراوات

– ألبان منخفضة الدسم

– فاصوليا

– فواكه (وخاصة التوت الغني بالألياف)

– مكسرات

– مسحوق البروتين

– أي طعام ترغبينه في الوجبة المفتوحة

ما لا يجب أن تتناوليه وفق هذا النظام:

– اللحوم الدهنية

– الحبوب المكررة

– المشروبات الكحولية

– الحبوب المحلاة

– البسكويت، الحلوى والحلويات المصنعة

– الوجبات المصنعة في المايكروويف

– الأطعمة الأخرى التي تحتوي على دهون متحولة أو شراب الذرة عالي الفركتوز

أغذية الطاقة

يجب إضافة نوعين على الأقل من تلك الأغذية لكل وجبة تتناولينها في هذا النظام، وتلك الأغذية تشمل ما يلي:

– اللوز وباقي المكسرات

– الفاصوليا والبقوليات

– السبانخ وباقي الخضراوات

– منتجات الألبان (حليب خالي أو قليل الدسم، زبادي وجبن)

– دقيق الشوفان الفوري (غير محلى، غير منكه)

– البيض

– لحم الديك الرومي وباقي اللحوم الخالية من الدهون

– زبدة الفول السوداني

– زيت الزيتون

– حبوب وخبز الحبوب الكاملة

– مسحوق مصل اللبن زائد البروتين

– العليق وأنواع التوت الأخرى

الوجبات المفتوحة

يُنصَح متبعي هذا النظام بتناول ما يريدون في صورة ”وجبة مفتوحة“ مرة كل أسبوع.

مشروبات السموذي

يمكن تحضير تلك المشروبات من أي من أغذية الطاقة السابق ذكرها (ليس أكثر من 8 أوقيات).

المشروبات الكحولية

يُنصَح بتجنب تلك المشروبات طوال فترة النظام الممتدة على مدار 6 أسابيع.

هل ”نظام المعدة المسطحة“ خيار صحي بالنسبة إليك؟

بالنظر للإرشادات الفيدرالية المتعلقة بالنظم الغذائية المتوازنة، أكد الباحثون أن هذا النظام يتماشى بشكل جيد جدا من تلك الإرشادات، وأثنوا على هذا النظام كطريقة فعالة يمكن أن تساعد على تعزيز جهود إنقاص الوزن، لكنهم نبهوا في الأخير على أمرين يجب الانتباه لهما بخصوص النظام، هما: أن تناول مزيد من الوجبات أمر لا يكون مجديا طوال الوقت، وأن هذا النظام قد يخلق علاقة غير صحية مع الطعام، ولهذا يجب الانتباه إلى أن هناك عوامل أخرى مثل الرياضة، النوم وعوامل نمط الحياة الأخرى تلعب دورا رئيسا أيضا في تحديد حالتك الصحية عموما.