ما هو صداع الكيتو.. وكيف تتجنبيه؟

ريجيم

ما هو صداع الكيتو.. وكيف تتجنبيه؟

تشعر العديد من السيدات بصداع حاد في بداية أي نظام غذائي، فالكيتو هو أحد هذه الأنظمة الذي يعتمد على تناول الشخص نسبة عالية من الدهون والبروتين، ونسبة قليلة جداً من الكربوهيدرات، ويعد الصداع من الآثار الجانبية له، ويسمى "صداع الكيتو". وتختلف شدة صداع الكيتو ومدتها من شخص لآخر، فالبعض قد يعاني من صداع خفيف جداً ولساعات قليلة، بينما للبعض قد يكون مؤلما ويستمر لساعات أو حتى أسابيع. لذلك سنستعرض في السطور القادمة ما هو صداع الكيتو، وكيفية اتباع حمية الكيتو دون الشعور بصداع الكيتو. ما هو صداع الكيتو، وما سبب حدوثه؟ عند البدء بنظام الكيتو الغذائي وتخفيض استهلاك الكربوهيدرات بشكل

تشعر العديد من السيدات بصداع حاد في بداية أي نظام غذائي، فالكيتو هو أحد هذه الأنظمة الذي يعتمد على تناول الشخص نسبة عالية من الدهون والبروتين، ونسبة قليلة جداً من الكربوهيدرات، ويعد الصداع من الآثار الجانبية له، ويسمى "صداع الكيتو".

وتختلف شدة صداع الكيتو ومدتها من شخص لآخر، فالبعض قد يعاني من صداع خفيف جداً ولساعات قليلة، بينما للبعض قد يكون مؤلما ويستمر لساعات أو حتى أسابيع.

لذلك سنستعرض في السطور القادمة ما هو صداع الكيتو، وكيفية اتباع حمية الكيتو دون الشعور بصداع الكيتو.

ما هو صداع الكيتو، وما سبب حدوثه؟

عند البدء بنظام الكيتو الغذائي وتخفيض استهلاك الكربوهيدرات بشكل كبير، يبدأ جسمك في صنع حمض الكيتوني السكري، وحرق الدهون للحصول على الطاقة، مما قد يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم، وهذا يضغظ على الدماغ، ويؤدي إلى صداع شديد يُسمى صداع الكيتو.

وهناك العديد من العوامل الأخرى التي قد تسبب هذا الصداع بالإضافة إلى الحمية الغذائية وهي قلة النوم، والضغط العصبي، وتفادي الوجبات.

كيف يمكنكِ علاج صداع الكيتو؟

يقول خبراء التغذية إن هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها الاستمرار بنظام الكيتو، دون الشعور بالصداع منها:

شرب المزيد من الماء

من المعروف أن المراحل الأولية من الكيتو يفقد بها الجسم الكثير من الماء، لذلك من المهم شرب السوائل بكميات أكبر وعلى مدار اليوم، فذلك سيخفف بشكل كبير من صداع الكيتو.

الإكثار من الأطعمة الغنية بالماء

هناك العديد من الأطعمة التي تحتوي على نسب منخفضة من الكربوهيدرات والغنية بالماء مثل الملفوف، والخس، والكوسا، والطماطم، والخيار، والفلفل، فجميع هذه الأطعمة مهمة في نظام الكيتو وبنفس الوقت غنية بالماء الذي يساعد على التخفيف من صداع الكيتو.

الإكثار من الأسماك والخضروات

تعد الأسماك الدهنية مثل السلمون مصدراً غنياً بالبروتينات والدهون، كذلك الخضروات الورقية غير النشوية مثل الفطر واللفت والسبانخ، فهي تحتوي على مغنيسيوم والبوتاسيوم العنصرين المهمين في نظام الكيتو.

تجنب التمارين الرياضية المكثفة

عليكِ تجنب التمارين الرياضية المكثفة في بداية الكيتو، لأن الضغط على الجسم يزيد من فرصة الإصابة بصداع، خاصةً أن الجسم يفقد الكثير من الماء عن طريق التعرق.

وفي النهاية عليكِ الانتباه فقد لا يكون سبب صداعك الدائم الكيتو، وقد يكون الكيتو غير ملائم لصحتك، لذلك إذا استمر الصداع عليكِ استشارة الطبيب إما لمعرفة السبب، أو لاختيار نظام غذائي آخر.


 

قد يعجبك ايضاً