نظام الكيتو.. 16 نوعا من الأغذية ال...

ريجيم

نظام الكيتو.. 16 نوعا من الأغذية المسموح بها عند اتباعه!

مع تزايد شعبية نظام الكيتو خلال الآونة الأخيرة، بدأت تبين الدراسات أن تلك الحمية الغنية بالدهون والمنخفضة جدا بالكربوهيدرات تحظى بفعالية على صعيد فقدان الوزن، الحد من خطر الإصابة بالسكري والحد كذلك من خطر الإصابة بالصرع. وذلك في الوقت الذي تشير فيه أدلة أخرى إلى أن ذلك النظام قد يكون مفيدا لبعض أنواع الأمراض السرطانية، الزهايمر وغيرها من الأمراض كذلك، لا سيما وأنه من المعروف أن نظام الكيتو عادة ما يحد الكربوهيدرات إلى 20- 50 جراما يوميا. ونقدم في القائمة التالية أبرز الأطعمة الصحية التي يمكن تناولها مع ذلك النظام الغذائي: 1- المأكولات البحرية، فهناك العديد من أنواع تلك المأكولات

مع تزايد شعبية نظام الكيتو خلال الآونة الأخيرة، بدأت تبين الدراسات أن تلك الحمية الغنية بالدهون والمنخفضة جدا بالكربوهيدرات تحظى بفعالية على صعيد فقدان الوزن، الحد من خطر الإصابة بالسكري والحد كذلك من خطر الإصابة بالصرع.

وذلك في الوقت الذي تشير فيه أدلة أخرى إلى أن ذلك النظام قد يكون مفيدا لبعض أنواع الأمراض السرطانية، الزهايمر وغيرها من الأمراض كذلك، لا سيما وأنه من المعروف أن نظام الكيتو عادة ما يحد الكربوهيدرات إلى 20- 50 جراما يوميا.

ونقدم في القائمة التالية أبرز الأطعمة الصحية التي يمكن تناولها مع ذلك النظام الغذائي:

1- المأكولات البحرية، فهناك العديد من أنواع تلك المأكولات خالية من الكربوهيدرات أو منخفضة الكربوهيدرات بشكل كبير، وتعتبر الأسماك والمحار من المصادر الجيدة للفيتامينات، المعادن وأحماض أوميغا-3.

2- الخضروات منخفضة الكربوهيدرات، فهي مغذية، متنوعة وربما تساعد في الحد من خطر الإصابة بالأمراض.

3- الجبن، الذي يتسم بكونه مصدرا غنيا بالبروتين، الكالسيوم والأحماض الدهنية المفيدة.

img

4- الأفوكادو، الذي يحتوي على 2 جرام من الكربوهيدرات الصافية لكل وجبة ويتسم بكونه مصدرا غنيا بالألياف والمغذيات، التي من بينها البوتاسيوم، بالإضافة لدوره في تحسين علامات صحة القلب.

5- اللحوم والدواجن، التي لا تحتوي على كربوهيدرات وتعد مصادر غنية بعديد العناصر المغذية والبروتين عالي الجودة. ويمكن التركيز على لحوم المواشي التي تتغذى على العشب لأنها الخيار الأكثر إفادة للصحة.

6- البيض، فالبيضة الواحدة تحتوي على أقل من 1 جرام من الكربوهيدرات ويمكن أن تبقي الشعور بالشبع على مدار ساعات. كما يعتبر البيض من المصادر الغنية بعديد العناصر الغذائية، وربما يساعد في توفير الحماية للعين وصحة القلب.

7- زيت جوز الهند، الذي يعد من المصادر الغنية بالدهون الثلاثية ذات السلسلة المتوسطة، التي يمكن أن تزيد إفراز الكيتون، تحسن قدرة الجسم على التمثيل الغذائي وتعزز فقدان الوزن ودهون الخصر.

8- الزبادي اليوناني العادي والجبن القريش، اللذان يساعدان على تقليل الشهية وتعزيز الشعور بالشبع.

9- زيت الزيتون، الغني بمضادات الأكسدة والدهون الأحادية غير المشبعة المفيدة لعضلة القلب، فضلا عن أنه من المكونات المميزة لتتبيلة السلطة والمايونيز ويمكن إضافته للأطعمة المطهية.

img

10- المكسرات والبذور، التي تفيد عضلة القلب وتحتوي على نسبة كبيرة من الألياف.

11- التوت، الغني بالمغذيات التي تحد من خطر الإصابة بالأمراض.

12- الزبدة والكريمة، الخاليتان تقريبا من الكربوهيدرات واللتان تحظيان بتأثيرات مفيدة أو حيادية على ما يبدو فيما يتعلق بصحة القلب، وذلك عند تناولها بكميات معتدلة.

13- شعرية شيراتاكي، التي تحتوي على ألياف لزجة يمكنها إبطاء حركة الطعام من خلال الجهاز الهضمي، وهو ما يساعد على تعزيز الشعور بالشبع وثبات نسبة السكر بالدم.

14- الزيتون، وهو مصدر غني بمضادات الأكسدة التي قد تساعد في حماية القلب وصحة العظام.

15- مشروبات القهوة والشاي غير المحلاة، التي لا تحتوي على كربوهيدرات، ويمكنها أن تساعد في تعزيز قدرة الجسم على التمثيل الغذائي وتحسين الأداء الذهني والبدني، فضلا عن الدور الذي تلعبه في الحد من خطر الإصابة بمرض السكري.

16- الشوكولاتة الداكنة ومسحوق الكاكاو، اللذان يعدان من المصادر الغنية بمضادات الأكسدة وقد يساعدان في الحد من خطر الإصابة بأمراض القلب.