هل حميات الصوم العكسي والمتقطع آمنة...

ريجيم

هل حميات الصوم العكسي والمتقطع آمنة صحيًا وفعالة؟

يميل بعض الناس للصوم باعتباره طريقةً فعالة لخسارة الوزن، فيما يعتمده آخرون كوسيلةٍ مفيدة في إزالة السموم من الجسم، وإن كنتِ سيدتي تصومين بهدف خسارة الوزن الزائد، فربما يتعين عليكِ أن تعيدي النظر في الموضوع؛ لأنَّ فقدان الوزن قد لا يدوم بعد انتهائكِ من الصوم. وإن كان هدفك هو تخليص جسمك مما به من سموم، فيتعين عليكِ أن تعلمي أنَّ جسمك يقوم بتلك المهمة بشكلٍ طبيعي وتلقائي. وبحسب الخبراء فإنَّ حميات الصوم لا تتشابه كلها، فالبعض منها يسمح فقط بالسوائل كالماء، العصير أو الشاي، والبعض الآخر يحد بشكلٍ كبير من السعرات لكن لا يمنع الطعام تمامًا، فيما توجد بعض حميات

يميل بعض الناس للصوم باعتباره طريقةً فعالة لخسارة الوزن، فيما يعتمده آخرون كوسيلةٍ مفيدة في إزالة السموم من الجسم، وإن كنتِ سيدتي تصومين بهدف خسارة الوزن الزائد، فربما يتعين عليكِ أن تعيدي النظر في الموضوع؛ لأنَّ فقدان الوزن قد لا يدوم بعد انتهائكِ من الصوم.

وإن كان هدفك هو تخليص جسمك مما به من سموم، فيتعين عليكِ أن تعلمي أنَّ جسمك يقوم بتلك المهمة بشكلٍ طبيعي وتلقائي.

وبحسب الخبراء فإنَّ حميات الصوم لا تتشابه كلها، فالبعض منها يسمح فقط بالسوائل كالماء، العصير أو الشاي، والبعض الآخر يحد بشكلٍ كبير من السعرات لكن لا يمنع الطعام تمامًا، فيما توجد بعض حميات تنطوي على الصيام يومًا بعد يوم.

ماذا يحدث للجسم عند الصوم؟

img

وأوضح الخبراء أنكِ حين تتناولين أقل مما تحتاجينه وتخسرين وزنك، فإنَّ جسمك يبدأ في دخول وضع الجوع، ولتوفير الطاقة، تتباطأ قدرة الجسم على التمثيل الغذائي، وحين تنتهين من صومك وتعودين لحميتك المعتادة، ربما ستستعيدين وزنك الذي فقدتيه ثم ستستعيدين جزءًا آخر.

وأضاف الخبراء أنَّ الجسم في حالة الصوم يبدأ في التعود على الحد من الشهية، ومن ثم يقل الشعور بالجوع في المقام الأول، وما إن تتوقفي عن الصوم، فإن شهيتك ستفتح مرة أخرى، ومعها قد يزداد شعورك بالجوع وربما تتولد لديك ميول للإفراط في تناول الطعام بشكل كبير.

ويمكن للصوم يومًا بعد يوم أن يحظى بتأثيرات مشابهة، فرغم أنه قد يساعد الناس على خسارة الوزن، لكن لن يستمر ذلك لفترة طويلة. وقد أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت بهذا الخصوص أن الأشخاص الذين يصومون يومًا بعد يوم يخسرون وزنهم، حتى مع تناولهم كل ما يريدونه في الأيام التي لا يصومون فيها، لكن خسارة الوزن لا تدوم مع مرور الوقت.

والسؤال الأهم الآن "هل الصوم آمن ؟"، وهنا أجاب الخبراء بقولهم إن الصوم لبضعة أيام قد لا يؤذي معظم الناس الأصحاء، شريطة أن يداوموا على شرب الماء، لكن الصوم لفترات طويلة أمر مضر.

وعليكِ أن تعلمي أن الجسم يحتاج لفيتامينات، معادن ومغذيات أخرى من الطعام للبقاء في صحة جيدة، وإذا لم تحصلي على ما يكفيك من تلك العناصر، فربما تظهر عليك أعراض منها التعب، الدوخة، إلإمساك، الشعور بالجفاف وعدم القدرة على تحمل درجة الحرارة المنخفضة، كما شدِّد الخبراء على أن الصوم لفترات طويلة جدًا قد يُشكل خطرًا على الحياة.

كما لا ينصح بالصوم، ولو حتى لفترات قصيرة، حال كانت المرأة مصابة بالسكري؛ لأنه قد يترتب على ذلك انخفاضات وارتفاعات حادة بنسبة السكر في الدم، ويحظر الصوم في الوقت نفسه أيضًا على الحوامل، والسيدات اللاتي يرضّعن طبيعيَا، وأي شخص مصاب بمرض مزمن، وكبار السن والأطفال.