ريجيم

تمارسين الرياضة ولا تفقدين الوزن الزائد؟ هذه أبرز الأسباب!

تمارسين الرياضة ولا تفقدين الوزن ال...

إن كنت تواظبين على ممارسة التمرينات الرياضية بصورة يومية لكنكِ في المقابل لا تجدين النتيجة المرجوة على صعيد إنقاص الوزن، فربما لست وحدِك، لأن هناك كثيرات أخريات يعانين من  المشكلة نفسها، التي تحدث عنها تيم أولدز، أستاذ العلوم الصحية لدى جامعة جنوب استراليا.  وقال الخبير أولدز  إن هناك 5 أسباب تقف وراء تلك المشكلة، وهي: الطريقة التي يتم اتباعها لفقدان الوزن بالنظر للجسم على أنه مخزن للطاقة، يمكن تقسيمه لمكونين: كتلة دهنية وكتلة غير دهنية، ولإنقاص الوزن، يجب أن يشعر الجسم بنقص في الطاقة والحيوية، ويجب أن تكون الطاقة الخارجة أكبر من الطاقة الداخلة، وسيعتمد قدر الوزن المفقود على طبيعة

إن كنت تواظبين على ممارسة التمرينات الرياضية بصورة يومية لكنكِ في المقابل لا تجدين النتيجة المرجوة على صعيد إنقاص الوزن، فربما لست وحدِك، لأن هناك كثيرات أخريات يعانين من  المشكلة نفسها، التي تحدث عنها تيم أولدز، أستاذ العلوم الصحية لدى جامعة جنوب استراليا.

 وقال الخبير أولدز  إن هناك 5 أسباب تقف وراء تلك المشكلة، وهي:

الطريقة التي يتم اتباعها لفقدان الوزن

بالنظر للجسم على أنه مخزن للطاقة، يمكن تقسيمه لمكونين: كتلة دهنية وكتلة غير دهنية، ولإنقاص الوزن، يجب أن يشعر الجسم بنقص في الطاقة والحيوية، ويجب أن تكون الطاقة الخارجة أكبر من الطاقة الداخلة، وسيعتمد قدر الوزن المفقود على طبيعة ما يُفقَد سواء من الكتلة الدهنية أو الكتلة غير الدهنية. ولمعظم الناس، تتطلب عملية إنقاص الوزن حدوث نقص بالطاقة بنسبة تتراوح ما بين 27 إلى 32 كيلوجولا بغية فقدان غرام من وزن الجسم.

الإكثار من تناول الأطعمة لتعويض الجهد المبذول في التمرينات

وهذا خطأ يجب الانتباه إليه، لأن تناول الطعام أو الشراب بإفراط بعد التمرينات يحد من أوجه الاستفادة.

عدم الاهتمام بالنشاط والحركة البدنية بمجرد الخروج من صالة الألعاب الرياضية

كالميل للاسترخاء التام أمام التلفاز وعدم ممارسة أي أنشطة بالمنزل وغير ذلك من أوجه الكسل والتراخي، حيث يؤثر ذلك سلبا على ما تم بذله من جهد في الجيم.

تراجع قدرة الجسم على التمثيل الغذائي وإعادة اكتساب الوزن

لهذا ينصح بضرورة إحداث تغيير بالنظام الغذائي والنشاط البدني مع ممارسة الرياضة.

ميل الجسم لتكوين عضلات

فبينما تستمر مشكلة عدم القدرة على فقدان الوزن، فقد يكون السبب هو فقدان دهون الجسم واستبدالها بكتلة خالية من الدهون، مع العلم أن كيلو غراما واحدا من الدهون يشغل مساحة أكبر ( حوالي 1.1 لتر) من كيلو غرام من الكتلة الخالية من الدهون ( حوالي 0.9 لتر)، ما يعني أن الجسم هنا يصبح أنحف وأصغر، ومع استمرار ثبات الوزن، تزداد احتمالية تكوين كتلة خالية من الدهون.

اترك تعليقاً