ريجيم

إليك أنواع أدوية التنحيف.. وهذه آثارها الجانبية! (فيديو)

إليك أنواع أدوية التنحيف.. وهذه آثا...

محتوى مدفوع

قال الدكتور مصطفى البحيري، استشاري التغذية العلاجية وعلاج السمنة إن أدوية التخسيس ليست العلاج الرئيس لمشكلة السمنة، ولكنها عامل مساعد للتنحيف فقط، موضحا أن هناك أدوية كثيرة لكل منها طريقته الخاصة والتي تتناسب مع كل حالة على حدة، والطبيب فقط هو الذي يقرر استخدام هذه الأدوية. وأضاف في لقاء خاص مع "فوشيا" أن أدوية التنحيف تنقسم إلى 4 أنواع رئيسة، الأول هو الأكثر خطورة إذ يتحكم في إحساسك بالجوع وفقدان الشهية، وهذا النوع جزء منه يعمل على المخ لتقليل إحساس الجوع وآخر يعمل على ملء فراغ المعدة فيقلل من كميات الطعام التي نتناولها. وتابع الدكتور البحيري أن النوع الثاني من

قال الدكتور مصطفى البحيري، استشاري التغذية العلاجية وعلاج السمنة إن أدوية التخسيس ليست العلاج الرئيس لمشكلة السمنة، ولكنها عامل مساعد للتنحيف فقط، موضحا أن هناك أدوية كثيرة لكل منها طريقته الخاصة والتي تتناسب مع كل حالة على حدة، والطبيب فقط هو الذي يقرر استخدام هذه الأدوية.

وأضاف في لقاء خاص مع "فوشيا" أن أدوية التنحيف تنقسم إلى 4 أنواع رئيسة، الأول هو الأكثر خطورة إذ يتحكم في إحساسك بالجوع وفقدان الشهية، وهذا النوع جزء منه يعمل على المخ لتقليل إحساس الجوع وآخر يعمل على ملء فراغ المعدة فيقلل من كميات الطعام التي نتناولها.

وتابع الدكتور البحيري أن النوع الثاني من الأدوية يعمل على رفع معدلات حرق الجسم من الطعام ويزيد من استهلاك الطاقة، والنوع الثالث يعمل على تقليل امتصاص الجسم لنسبة كبيرة من الدهون الموجودة في الطعام.

وأشار استشاري التغذية العلاجية وعلاج السمنة إلى أن النوع الرابع من الأدوية يعمل على حرق الكربوهيدرات أو النشويات الموجودة في الطعام ولا يتعرض لدهون الجسم، لافتًا إلى أن كل نوع من هذه الأدوية يجب استخدامه تحت إشراف طبيب؛ لأن كل حالة تختلف في علاجها عن الأخرى.

شاهدي الفيديو..

اترك تعليقاً