ريجيم

السيطرة على هذه الهرمونات.. أفضل لك من وصفات الرجيم!

السيطرة على هذه الهرمونات.. أفضل لك...

هل تعلمين أن وزنك تحدده إلى حد كبير هرموناتك؟ فالدراسات تثبت أنها تؤثر على شهيتك، ومقدار الدهون المخزنة في جسمك. إذا كنت تشعرين بالقلق إزاء وزنك، هناك أشياء مختلفة لموازنة هرموناتك وجعلها تحت السيطرة، بفوائد تفوق وصفات الرجيم الشائعة.. الإنسولين هو الهرمون الذي يجعل خلاياك تأخذ السكر من الدم للطاقة وحفظ الزائد على شكل دهون.ويمكن لك السيطرة عليه بتناول المزيد من البروتين، الذي يرفع ويخفض مستويات الأنسولين في الجسم، تناولي الكثير من الأسماك الغنية بالدهون الصحية، مثل أوميغا 3. ومارسي الرياضة بانتظام. المغنيسيوم والشاي الأخضر يقللان من مستويات السكر في الدم. اللبتين أو "هرمون الشبع" الذي يقول للدماغ أن جسمك

هل تعلمين أن وزنك تحدده إلى حد كبير هرموناتك؟ فالدراسات تثبت أنها تؤثر على شهيتك، ومقدار الدهون المخزنة في جسمك. إذا كنت تشعرين بالقلق إزاء وزنك، هناك أشياء مختلفة لموازنة هرموناتك وجعلها تحت السيطرة، بفوائد تفوق وصفات الرجيم الشائعة..

الإنسولين

هو الهرمون الذي يجعل خلاياك تأخذ السكر من الدم للطاقة وحفظ الزائد على شكل دهون.ويمكن لك السيطرة عليه بتناول المزيد من البروتين، الذي يرفع ويخفض مستويات الأنسولين في الجسم، تناولي الكثير من الأسماك الغنية بالدهون الصحية، مثل أوميغا 3. ومارسي الرياضة بانتظام. المغنيسيوم والشاي الأخضر يقللان من مستويات السكر في الدم.

اللبتين

أو "هرمون الشبع" الذي يقول للدماغ أن جسمك لديه ما يكفي من الدهون، ويمكن لك السيطرة عليه بتجنب المشروبات السكرية والدهون المتحولة، وتناول الأسماك الدهنية، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام والحصول على قسط كافٍ من النوم.

الجريلين

هو "هرمون الجوع" الذي تفرزه معدتك عندما تكون فارغة، وللسيطرة عليه تجنبي المشروبات السكرية، إضافة البروتين إلى كل وجباتك، خاصة وجبة الإفطار، يمكن أن تقلل من مستويات الغريلين وتجعلك تشعرين بالشبع لمدة أطول.

الكورتيزول

هرمون التوتر الذي تنتجه الغدد الكظرية. يمكن السيطرة عليه بممارسة التأمل، الذي يقلل من إنتاج الكورتيزول في جسمك، فالاستماع للموسيقى الهادئة والنوم يساعدان في خفض مستوياته.

هرمون الاستروجين

هرمون ينظم الجهاز التناسلي الأنثوي، للسيطرة عليه تناولي الكثير من الألياف والمزيد من الخضراوات وأضيفي بذور الكتان للطعام، كما ان النشاط البدني يساعد في تنظيم مستويات هرمون الاستروجين في مرحلة ما قبل انقطاع الطمث وبعدها.

نيوروبيبتايدY

هرمون تنتجه خلايا الدماغ والجهاز العصبي ويحفز شهيتك، وللسيطرة عليه تناولي ما يكفي من البروتين وتجنبي الصيام لفترات طويلة جدا، وتناولي الألياف القابلة للذوبان؛ لأنها تزيد البكتيريا الجيدة في القناة الهضمية وبالتالي تقلل مستويات الهرمون.

الجلوكاجون

هرمون ينتج في الأمعاء ويحافظ على استقرار مستويات السكر في الدم، للسيطرة عليه تناولى الكثير من البروتين مثل الأسماك وبروتين مصل اللبن واللبن الزبادي والخضار الورقية، إذ أظهرت دراسة أن النساء المستهلكات كميات متزايدة من الخضار الورقية الخضراء فقدن المزيد من الوزن بالمقارنة مع النساء اللواتي تناولن خضارا اقل.

كوليسيستوكينين

هرمون آخر ينتج في الأمعاء، ومستوياته المرتفعة تقلل من تناول الطعام، فلزيادة مستوياته تناولي الأطعمة الغنية بالبروتين والكثير من الدهون الصحية، مثل أوميغا 3 الموجودة في السماك، وتناولي الكثير من الألياف.

الببتايدYY

هرمون آخر تفرزه القناة الهضمية التي تنظم الشهية، ويلعب دورا رئيسا في الحد من تناول الطعام وتقليل خطر السمنة، وللسيطرة عليه تحولي إلى نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات، كما أن استهلاك البروتين الحيواني أو النباتي وتناول الكثير من الألياف هما أفضل الطرق لضمان بقاء مستوياته كما يجب.

اترك تعليقاً