ريجيم

بالصور .. فقدت 45 كيلو غرامًا من وزنها بفضل تطبيق على هاتفها!

بالصور .. فقدت 45 كيلو غرامًا من وز...

محتوى مدفوع

بعدما وصل وزنها إلى حوالي 180 كيلوغراما، أصيبت الأمريكية فكتوريا سالدانا بنزيف في الدماغ كاد أن يودي بحياتها، فاتخذت بعدها قرار إنقاص الوزن،  ولكنها واجهت الكثير من المحاولات الفاشلة، إلى أن نجحت مؤخراً في خسارة نحو 45 كغ، بفضل تعليمات تلقتها من تطبيق تنويم مغناطيسي على هاتقها. وشكّلت هذه الخسارة إلى جانب تحسن تنفسها وتعافيها من ارتفاع ضغط الدم، حافزاً كافيا لفكترويا، من أجل مواصلة مسيرتها لإنقاص الوزن أكثر رغم عشقها للشوكولاتة، وقالت فكترويا: "كدت أن أموت  جراء نزيف في الدماغ ولذلك قررت أن أغير حياتي تماما". وأضافت :"وجدت تطبيقاً إلكترونياً يتضمن التنويم المغناطيسي وتعليمات عن اتباع نظام غذائي، وكنت

بعدما وصل وزنها إلى حوالي 180 كيلوغراما، أصيبت الأمريكية فكتوريا سالدانا بنزيف في الدماغ كاد أن يودي بحياتها، فاتخذت بعدها قرار إنقاص الوزن،  ولكنها واجهت الكثير من المحاولات الفاشلة، إلى أن نجحت مؤخراً في خسارة نحو 45 كغ، بفضل تعليمات تلقتها من تطبيق تنويم مغناطيسي على هاتقها.

وشكّلت هذه الخسارة إلى جانب تحسن تنفسها وتعافيها من ارتفاع ضغط الدم، حافزاً كافيا لفكترويا، من أجل مواصلة مسيرتها لإنقاص الوزن أكثر رغم عشقها للشوكولاتة، وقالت فكترويا: "كدت أن أموت  جراء نزيف في الدماغ ولذلك قررت أن أغير حياتي تماما".

وأضافت :"وجدت تطبيقاً إلكترونياً يتضمن التنويم المغناطيسي وتعليمات عن اتباع نظام غذائي، وكنت أستمع له خلال الليل فقط، لكني بدأت بالفعل أشعر بانخفاض وزني.. وشجّعني ذلك على حضور جلسات تعليمية عن الغذاء كما فكّرت في إجراء عملية للمعدة لخفض وزني بسرعة لكني غيّرت رأيي بعد ذلك".

وأشارت إلى أنها نجحت في خفض وزنها بنحو 45 كغ في فترة قصيرة، بعد تخليها عن بعض العادات الغذائية السيئة.

وتابعت :" كانت عندي العزيمة على الاستمرار.. كانت صعبة بعض الشيء خاصة أني أعشق الشوكولاتة، لكن وزني كان يؤثر على حياتي بأكملها، إذ كنت أجد صعوبة بالغة في ارتداء ملابسي وصعود الدرج دون التوقف لأخذ راحة".

وأكّدت فكتوريا أن نجاحها في خفض وزنها، أثر كثيراً على حياتها ونفسيتها، مشيرة إلى انّها تشعر بطاقة أكبر الآن، وتريد ان تمارس نشاطات أكثر.

وأضافت :"لم أعد أعاني من ارتفاع ضعط الدم وأصبحت أتنفس أفضل، في حين اختفت نوبات الصداع النصفي التي كنت أعاني منها بسبب نزيف الدماغ.. وإنها فقط البداية وسأستمر في خفض وزني خاصة إن اطفالي يحبون ذلك.. الحقيقة إنها رحلة طويلة لكنها لم تنته بعد".

اترك تعليقاً