ريجيم

هذا النظام الغذائي يُجنبك السمنة

هذا النظام الغذائي يُجنبك السمنة

محتوى مدفوع

قال الدكتور حاتم نعمان، استشاري إذابة الدهون، أن الريجيم الخاطئ وحرمان الجسم من الطعام من أهم أسباب حدوث مرض السمنة، موضحًا أن اتباع نظام غذائي فقط ليس كافياً لإنقاص الوزن، ولكن من المهم تقسيم الوجبات إلى 5 أو 7 حصص على مدار اليوم، مع اتباع العلاج المناسب لكل شخص ولكل حالة لأولئك الأشخاص الذين يعانون من أمراض أخرى بجانب السمنة. وأضاف في لقاء خاص مع "فوشيا" أن السبب الثاني للسمنة هو الحرمان من الطعام، الذي يتسبب في نتائج سلبية وعكسية تمامًا، حيث يعطي الجسم تعليمات للعقل بأن يكون دائمًا في حالة طوارئ، وأي طعام يدخل الجسم يتحول بسرعة إلى مياه

قال الدكتور حاتم نعمان، استشاري إذابة الدهون، أن الريجيم الخاطئ وحرمان الجسم من الطعام من أهم أسباب حدوث مرض السمنة، موضحًا أن اتباع نظام غذائي فقط ليس كافياً لإنقاص الوزن، ولكن من المهم تقسيم الوجبات إلى 5 أو 7 حصص على مدار اليوم، مع اتباع العلاج المناسب لكل شخص ولكل حالة لأولئك الأشخاص الذين يعانون من أمراض أخرى بجانب السمنة.

وأضاف في لقاء خاص مع "فوشيا" أن السبب الثاني للسمنة هو الحرمان من الطعام، الذي يتسبب في نتائج سلبية وعكسية تمامًا، حيث يعطي الجسم تعليمات للعقل بأن يكون دائمًا في حالة طوارئ، وأي طعام يدخل الجسم يتحول بسرعة إلى مياه ودهون مضرة، وبالتالي يضعف عملية التمثيل الغذائي للجسم ويقلل من طاقته.

وتابع نعمان أن هناك نظاماً غذائياً يجب اتباعه لتفادي السمنة، ففي وجبة الإفطار من المهم تزويد الجسم بالألياف الموجودة في اللبن مع الكورن فليكس مثلاً، أو الشوكولاتة باللبن مع بعض المكسرات النيئة الغنية بالسكريات الطبيعية التي تساعد على حرق الدهون. كذلك، يمكن تناول الفول الذي يحتوى على بروتينات وألياف كثيرة مع إضافة الكمون، ويفضل أن يكون دون قشر لتفادي مشكلات الانتفاخ والإمساك.

كما أشار إلى إحدى الطرق الفعالة لإذابة الدهون من خلال تناول كوب لبن بعد الإفطار بثلاث ساعات، مضافًا إليه مكسرات نيئة أو ملعقة جنين القمح أو تناول بعض الفاكهة الموسمية، وليس من الصواب الامتناع عن تناول الفواكه التي تحتوي على السكريات مثل العنب والتين والمانجو، ولكن يفضل تناولها في وقتها.

واستطرد استشاري إذابة الدهون: "ينبغي بدأ وجبة الغذاء بالشوربة، علماً أنه يُسمح بتناول أي نوع شوربة شرط أن تكون مطبوخة بالسمن البلدي أو زيت الزيتون لأنه يتحمل ثلاثة أضعاف أي زيت آخر في عملية القلي، ثم السلطة، وبعد ذلك نتناول الأرز أو المكرونة أو الخبز كي يستفيد جسمنا من الكربوهيدرات، مع تفادي تناول نوعين من الكربوهيدرات في وقت واحد".

شاهدي الفيديو..

اترك تعليقاً