ريجيم

لتحسين صحتك النفسية والجسدية ابتعدي عن الميزان!

لتحسين صحتك النفسية والجسدية ابتعدي...

محتوى مدفوع

إذا أردت الوصول إلى حالة من الرضا عن صحتك الجسدية والنفسية فابتعدي فوراُ عن الميزان. رغم الرسالة المتداولة بأن خسارة 5 كلغ فقط من وزنك هي مفتاحك إلى السعادة، لكن تحسين نوعية الحمية التي تتبعينها هي المفتاح الحقيقي للصحة النفسية والسعادة، وليس خسارة الوزن. فعلى مدى العقود الماضية أثبتت دراسة تلو الأخرى أن الحفاظ على حمية صحية يعني تقليل احتمالات الإصابة بالاكتئاب. ولكن العلاقة بين الحمية والاكتئاب مستقلة عن وزن الإنسان. إذ كشفت دراسة أجريت على أشخاص يعانون من السمنة، تحسن نفسية المشاركين عند تغيير حميتهم على مدى 12 أسبوعاً رغم أنهم لم يخسروا الوزن. لا جدال طبعا بأن الوزن

إذا أردت الوصول إلى حالة من الرضا عن صحتك الجسدية والنفسية فابتعدي فوراُ عن الميزان.

رغم الرسالة المتداولة بأن خسارة 5 كلغ فقط من وزنك هي مفتاحك إلى السعادة، لكن تحسين نوعية الحمية التي تتبعينها هي المفتاح الحقيقي للصحة النفسية والسعادة، وليس خسارة الوزن.

فعلى مدى العقود الماضية أثبتت دراسة تلو الأخرى أن الحفاظ على حمية صحية يعني تقليل احتمالات الإصابة بالاكتئاب. ولكن العلاقة بين الحمية والاكتئاب مستقلة عن وزن الإنسان.

إذ كشفت دراسة أجريت على أشخاص يعانون من السمنة، تحسن نفسية المشاركين عند تغيير حميتهم على مدى 12 أسبوعاً رغم أنهم لم يخسروا الوزن.

لا جدال طبعا بأن الوزن الصحي هو أفضل للصحة الجسدية بطبيعة الحال، ولكن الرقم الذي يسجله الميزان ليس الحل للوصول إلى حالة مزاجية حسنة وسعادة نفسية.

فالحمية الغنية بالفواكه والخضروات والألياف تحسن من باكتيريا المعدة الحميدة، وبالتالي الوقاية من أمراض جانبية نتيجة الحمية السيئة والتي من أحد عوارضها الاكتئاب.

فبدلاً من تناول السعرات الحرارية من مصادر غير صحية كالبطاطس المقرمشة والشوكولاتة وما إلى ذلك من منتجات مصنّعة، فإن تناول نفس الكمية ولكن من مصادر مفيدة ومغذية يعني غذاء أفضل للذهن والجسم.

ونصح الخبراء باعتماد حمية الشرق الأوسط والإكثار من السمك ومصادر الأوميغا 3، لذا فإن هذه التغييرات الصغيرة كاستبدال الحلويات بالتمر والمكسرات المملحة بالنيئة وما إلى ذلك من خطوات بسيطة، يعني دعم صحتنا النفسية قبل الجسدية بغض النظر عما يقرأه الميزان.

اترك تعليقاً