متى ينمو شعر طفلك حديث الولادة؟

صحة الطفل

متى ينمو شعر طفلك حديث الولادة؟

ربما تبادر الأمهات فور وضعهن أطفالهن إلى تفحص ملامحهم لمعرفة ما إن كانوا يشبهون آباءهم أو يشبهونهن، ويحاولن استكشاف أبرز ملامحهم، وفي مقدمتها الشعر، ومعرفة ما إن كان خفيفا أم كثيفا، وكذلك السعي لتوقع لونه، وغير ذلك من تفاصيل. ويقول الباحثون إن هناك أطفالا يولدون بشعر كثيف وآخرين يولدون بدون شعر، وكلتا الحالتين طبيعيتان، ونستعرض معك فيما يأتي بعض المعلومات المهمة التي يجب معرفتها عن موضوع صلع الأطفال حديثي الولادة ومتى يتوقع نمو شعرهم بالفعل. هل يفقد الأطفال الرضع شعرهم؟ الإجابة باختصار هي "نعم"، فهو أمر يحدث بشكل معتاد؛ فخلال الحمل، قد تعبر بعض من الهرمونات حاجز المشيمة وتتوغل بجسد

ربما تبادر الأمهات فور وضعهن أطفالهن إلى تفحص ملامحهم لمعرفة ما إن كانوا يشبهون آباءهم أو يشبهونهن، ويحاولن استكشاف أبرز ملامحهم، وفي مقدمتها الشعر، ومعرفة ما إن كان خفيفا أم كثيفا، وكذلك السعي لتوقع لونه، وغير ذلك من تفاصيل.

ويقول الباحثون إن هناك أطفالا يولدون بشعر كثيف وآخرين يولدون بدون شعر، وكلتا الحالتين طبيعيتان، ونستعرض معك فيما يأتي بعض المعلومات المهمة التي يجب معرفتها عن موضوع صلع الأطفال حديثي الولادة ومتى يتوقع نمو شعرهم بالفعل.

هل يفقد الأطفال الرضع شعرهم؟

img

الإجابة باختصار هي "نعم"، فهو أمر يحدث بشكل معتاد؛ فخلال الحمل، قد تعبر بعض من الهرمونات حاجز المشيمة وتتوغل بجسد الجنين، وتبدأ مستويات تلك الهرمونات في الانخفاض بعد الولادة بفترة قصيرة، ويمكن للمرأة أن تكتشف بدء تساقط شعر طفلها حال كان مولودا بشعر كثيف، وهو نفس ما يحدث لها حين تبدأ خصل شعرها الكثيفة في الاختفاء ببطء بعد الولادة، وبعدها يمكنها ملاحظة تساقط كثير من الشعر دفعة واحدة، وهو أمر طبيعي يحدث بعد مرورها بتجربة الولادة المنهكة.

ويشدد الباحثون على ضرورة أن تتعامل الأم بهدوء إذا لاحظت بدء تساقط شعر طفلها؛ إذ طبيعي أن يبدأ الطفل في فقدان شعره خلال الشهر الثاني من الولادة، وهو ما يستمر حتى بلوغه سن الـ 6 أشهر تقريبا. وحال كان يقضي معظم وقته نائما على ظهره، فقد تلاحظ الأم ظهور بقع صلع كبيرة على رأسهم من الخلف. وينصح الباحثون بألّا تقدم الأمهات على تصفيف شعر أطفالهن إلا بعد أن يكبروا قليلا.

ماذا لو وُلِدَ طفلك بشعر قليل الكثافة؟

img

لا داعي للقلق؛ فكثافة الشعر عملية تختلف من طفل لآخر، ويفضل أن تستمتع الأم بطفلها في شهوره الأولى، سواء ولد بشعر كثيف أو قليل، وما عليها سوى أن تهتم بتنظيف فروة رأسه بلطف. ولكل أم أن تعلم أن شعر طفلها يبدأ في النمو بحلول عيد ميلاده الأول، وحال تأخر نموه بعض الشيء، فلا داعي للقلق أيضا؛ لأنه سينمو بعدها، فالجانب الوراثي قد يلعب دورا في ذلك أيضا. وإذا استمر الطفل على ما هو عليه مع بلوغه عامه الثاني، فيمكن للأم حينها التحدث مع طبيب مختص من أجل الوقوف على الأسباب المحتملة وراء صلع طفلها وعدم نمو شعره حتى الآن.

منتجات العناية بالأطفال

يتعين على كل أم أن تفطن إلى حقيقة أن بشرة طفلها حساسة للغاية وأن بعضا من منتجات الأطفال قد تكون شديدة القسوة على بشرتهم، ولهذا ينصح باستخدام أخف المنتجات وأكثرها طبيعية لضمان عدم تهيج بشرة الطفل والتعامل معها بصورة لطيفة.

هل يحتمل أن يكون الطفل مصابا بتلك المشكلة التي تعرف بـ "قبعة المهد"؟

حال لاحظت الأم وجود أجزاء من الجلد الجاف التي تشبه القشرة، أو بقع أكبر واحمرار على رأس الطفل، فالأرجح أن طفلها مصاب بمرض "قبعة المهد" الجلدي، علما بأن الأسباب المحددة لذلك المرض غير معلومة بصورة تامة حتى الآن.

متى يجب استشارة الطبيب؟

يتعين على الأم اللجوء للطبيب حال لاحظت استمرار تساقط شعر طفلها بعد 6 أشهر وذلك لتقف على الأسباب الفعلية وراء ذلك ومن ثم تحديد العلاجات المناسبة للحالة.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً