كم كميةُ الماء التي يحتاجها طفلك في...

صحة الطفل

كم كميةُ الماء التي يحتاجها طفلك في عامه الأول؟.. اختصاصيون يُجيبون!

يُعدّ الماء أهمّ عنصر للحياة، فهو ضروري لصحةِ الجهاز الهضمي والدورة الدموية ولموازنةِ درجة حرارة الجسم، كما أنَّ الماء مهمٌ أيضًا لصحة الدماغ وتعزيز كفاءته. ومثلما يُعد شرب الماء ضروريًا للكبار، فهو مهمٌ أيضًا للأطفال، وخاصةً بدايةً من عامهم الأول. ما هو المقدار المناسب؟ وفقًا للخبراء، يحتاج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عام و3 أعوام، حوالي 5 أكواب ونصف من السوائل يوميًا، إلا أنّهم يشيرون إلى أنَّ ذلك لا يعني أنَّ طفلكِ بحاجةٍ إلى شرب الكثير من الماء كل يوم. يوضّح الخبراء أنَّ حوالي 20% من احتياج طفلك اليومي من السوائل، يحصل عليه من الطعام، وفي حين يجب على الطفل

يُعدّ الماء أهمّ عنصر للحياة، فهو ضروري لصحةِ الجهاز الهضمي والدورة الدموية ولموازنةِ درجة حرارة الجسم، كما أنَّ الماء مهمٌ أيضًا لصحة الدماغ وتعزيز كفاءته.

ومثلما يُعد شرب الماء ضروريًا للكبار، فهو مهمٌ أيضًا للأطفال، وخاصةً بدايةً من عامهم الأول.

ما هو المقدار المناسب؟

img

وفقًا للخبراء، يحتاج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عام و3 أعوام، حوالي 5 أكواب ونصف من السوائل يوميًا، إلا أنّهم يشيرون إلى أنَّ ذلك لا يعني أنَّ طفلكِ بحاجةٍ إلى شرب الكثير من الماء كل يوم.

يوضّح الخبراء أنَّ حوالي 20% من احتياج طفلك اليومي من السوائل، يحصل عليه من الطعام، وفي حين يجب على الطفل في عامه الأول شرب 2-3 أكواب من الحليب يوميًا، يحتاج أيضًا إلى شرب حوالي 1.5-2.5 أكواب من الماء يوميًا.

كيف تُقدّمين الماء لطفلك

من أجل تلبية احتياجات طفلك اليومية من السوائل، يُوصى بتقديم الحليب مع الوجبات في أوقات والماء في أوقات أخرى، كما يُنصح بتقديم الماء في كوب الأطفال أو المزود بقشة، لمنح طفلك الشعور بالاستقلالية، فذلك قد يجعله أكثر تقبلاً لشرب الماء.

وعليكِ إدراك أنَّ الطفل البالغ من عمره عامًا واحدًا، لا يستطيع إخبارك وقتما يشعر بالعطش، لذا، حاولي تقديم كميةٍ صغيرةٍ من الماء كل ساعةٍ لطفلك أثناء فترة استيقاظه، وعندما يستيقظ أثناء الليل أيضًا.

خلال الطقس الحار ورصد علامات الجفاف

img

عليكِ بمنح طفلك مزيدًا من الماء خلال الطقس الحار، وخاصةً عندما يكون في الخارج، ويُبيّن الخبراء أنَّ منح طفلك ماءً باردًا من الثلاجة أو مزودًا بمكعب ثلج، سيجعله أكثر ميلًا لشرب الماء خلال الطقس الدافئ أو الحار.

بالإضافةِ إلى ذلك، عليكِ مراقبة حفاضات طفلك مع الحرص على تبوله كل 6-8 ساعات على الأقل، ويُشير بول طفلك الشفاف إلى أنَّ جسمه رطبٌ بما يكفي، بينما يُشير ظهور البول باللون الأصفر، إلى أنَّ طفلك بحاجةٍ لمزيدٍ من الماء.

كما عليكِ استشارة الطبيب فورًا إذا لاحظتِ أي علامات للجفاف الشديد، مثل العيون الغائرة أو الدوخة أو النعاس المفرط، بالإضافةِ إلى برودة في اليدين أو القدمين.

الفوائد

وأخيرًا لا تستهتري بأهمية الماء لطفلك، إذْ يُساعد على تقليل مخاطر الإمساك والتهابات المسالك البولية، كما يساعد في الحفاظ على وزن الأطفال بشكل صحي.

ومع ذلك، يُوصى بتقليل كمية الماء التي يشربها طفلك، في حال لاحظتِ أنّها تُشعره بالشبع بشكلٍ يجعله لا يتناول الطعام أو يشرب الحليب بما يكفي ويُناسبه.