هكذا تُؤثّر ألعاب الطبخ الإلكترونية...

صحة الطفل

هكذا تُؤثّر ألعاب الطبخ الإلكترونية على تغذية الأطفال!

من الخطر على الطفل تواجده في المطبخ، لوجود الأدوات الحادة وفرن الغاز وغيرها من المخاطر التي من الممكن أن تضرّه. ولكن فضوله أحيانًا يُحرّكه لاكتساب بعض العادات الغذائية وتعلّم الطبخ منذ صغره، وهذا ما أصبح متاحًا الآن عن طريق اختيار لعبة طبخ مناسبة له على الإنترنت لتحقيق أهداف ترفع من مستوى صحته وتُعزّز من سلوكه التغذوي. وتضمُّ تلك الألعاب بطريقة بسيطة وسهلة أشهر المأكولات العالمية، وهي لا تحتاج إلى وقت وجهد لتنفيذها، فقط تتطلّب الضغط على زر الانتقال من مرحلة لأخرى وبطريقة ممتعة، وتحتوي كذلك على ألعاب تركيز خاصة بالغذاء وألعاب تصنيف مجموعات الأطعمة وفوائدها للطفل. كيف يحدث ذلك؟ تتميّز

من الخطر على الطفل تواجده في المطبخ، لوجود الأدوات الحادة وفرن الغاز وغيرها من المخاطر التي من الممكن أن تضرّه.

ولكن فضوله أحيانًا يُحرّكه لاكتساب بعض العادات الغذائية وتعلّم الطبخ منذ صغره، وهذا ما أصبح متاحًا الآن عن طريق اختيار لعبة طبخ مناسبة له على الإنترنت لتحقيق أهداف ترفع من مستوى صحته وتُعزّز من سلوكه التغذوي.

img

وتضمُّ تلك الألعاب بطريقة بسيطة وسهلة أشهر المأكولات العالمية، وهي لا تحتاج إلى وقت وجهد لتنفيذها، فقط تتطلّب الضغط على زر الانتقال من مرحلة لأخرى وبطريقة ممتعة، وتحتوي كذلك على ألعاب تركيز خاصة بالغذاء وألعاب تصنيف مجموعات الأطعمة وفوائدها للطفل.

كيف يحدث ذلك؟

تتميّز ألعاب الطبخ، كما تبيّن اختصاصية التغذية فوزية جراد بأنها تعلّم الطفل المهارات التي يُحبها وتساعده في تطبيقها عمليًا على الإنترنت، من خلال ألعاب الطبخ التي تبدو وكأنها حقيقية، وتُشعره بالسعادة وهو في المطبخ، بحيث يشعر بالسعادة لاقترابه من أمه، وأنه يقوم بمساعدتها في طهي وإعداد الطعام .

كما تحتوي تلك الألعاب على عدد كبير من وصفات الطبخ العالمية الجديدة والمميزة، وتساعده في ملء أوقات الفراغ المسموحة للَّعب فيها، إلى جانب تعلُّمه مهارات جديدة، ومعرفة حول مكونات المطبخ وكيفية استعمالها، وتسهل عليه عملية حفظ مكوّنات ووصفات الطعام المختلفة.

كيف تعمل تلك الألعاب؟

img

وفق جراد، يساعد الطفل الطبّاخ من خلال تحضير الطعام، وإضافة المكونات اللازمة، وتسخين وطهي الطعام على الغاز، ومساعدته في تقطيع الخضار وتحضير السلَطات، وعجن العجائن، إضافة إلى التحكم في إضافة مكونات الطبخ.

وبهذه الطريقة، يتعوّد الطفل على معرفة مفهوم الوجبة الصحية، وتصنيف المواد الغذائية حسب أهميتها، إضافة إلى تأثير عدد سعراتها الحرارية على النمو الطبيعي لجسمه.

كما تتمكّن تلك الألعاب من ربط كل عنصر أو منتج غذائي بأحد الألوان الثلاثة، وتنبيه الطفل حيالها كلما سنحت الفرصة؛ فاللون الأخضر مخصص للأغذية الصحية والوجبات الكاملة المفيدة للجسم والتي يُمكنه الاستمتاع بها كيفما أراد، أما اللون الأصفر فيشير إلى الوجبات غير المغذية والتي يستحسن استهلاكها باعتدال، فيما اللون الأحمر فمخصص للوجبات التي يفضل تجنبها لتأثيرها السلبي على الجسم بشكل عام.

إلى جانب ذلك، تتوفر وجبة قوس قزح التي يتم إعدادها ضمن اللعبة، وتُعدّ هذه الطريقة مفيدة ومسلية للطفل، بحيث يمكن تحضير وجبة العشاء من أنواع معينة من الخضار والفواكه التي تشكل ألوانها ألوان قوس قزح إلى حد ما، كما تقول جراد.

ومع تلك الفائدة، أوصت جراد بضرورة تحديد الأم فترة زمنية للعب طفلها بتلك الألعاب، كي لا يستغرق وقتًا طويلاً فيها فيُدمن عليها، والحرص على شغل أوقاته بأنشطة أخرى مُحبّبة له، إلى جانب ممارسة الرياضة.