صحة الطفل

احذري الإفراط في إرضاع طفلكِ.. وإلا تعرّض لهذه المخاطر!

احذري الإفراط في إرضاع طفلكِ.. وإلا...

تهتمُّ الأمُّ بصحة طفلها وتغذيته ولكن أحيانًا تُفرط في إرضاع طفلها ظنًا منها أن هذا سيجعله ينمو بصحة جيدة، بينما الحقيقة عكس ذلك تمامًا، حيث يتسبّب هذا الأمر في العديد من المشكلات للطفل مثل عسر الهضم، وصعوبة النوم وغيرها. ولذلك، يُقدّم لكِ موقع "boldsky" العديد من العلامات التي تنبهك إلى زيادة إرضاع طفلك عن المعدل الطبيعي. فقد تفرح الأمهات باكتساب أطفالهم للوزن ولكن قد يعتبر زيادة الوزن عن المعدل الطبيعي مؤشرًا لزيادة الرضاعة وإعطاء طفلك سعرات حرارية زائدة عن حاجة الجسم فيقوم الجسم بتحويلها إلى دهون ما يؤدي إلى اكتساب المزيد من الوزن. وقد يكون براز طفلك أيضا مؤشرًا على

تهتمُّ الأمُّ بصحة طفلها وتغذيته ولكن أحيانًا تُفرط في إرضاع طفلها ظنًا منها أن هذا سيجعله ينمو بصحة جيدة، بينما الحقيقة عكس ذلك تمامًا، حيث يتسبّب هذا الأمر في العديد من المشكلات للطفل مثل عسر الهضم، وصعوبة النوم وغيرها.

ولذلك، يُقدّم لكِ موقع "boldsky" العديد من العلامات التي تنبهك إلى زيادة إرضاع طفلك عن المعدل الطبيعي.

فقد تفرح الأمهات باكتساب أطفالهم للوزن ولكن قد يعتبر زيادة الوزن عن المعدل الطبيعي مؤشرًا لزيادة الرضاعة وإعطاء طفلك سعرات حرارية زائدة عن حاجة الجسم فيقوم الجسم بتحويلها إلى دهون ما يؤدي إلى اكتساب المزيد من الوزن.

وقد يكون براز طفلك أيضا مؤشرًا على الإفراط في الرضاعة، حيث يصبح البراز سائلاً وذا رائحة كريهة جدًا، كما أن كثرة الغازات قد تكون مؤشرًا على الإفراط في الرضاعة، إذ إن المعدة تكون غير قادرة على الهضم والغازات بدورها تؤدي إلى المغص وصراخ الطفل المتواصل.

ولعلّ ارتجاع الحليب قد يكون كذلك مؤشرًا على الإفراط في الرضاعة وخاصةً عندما يقوم الطفل بالارتجاع بعد رفض تناول الحليب، فيما يعدُّ رفض الطفل لإكمال الرضاعة دليلاً على الإفراط في الرضاعة ولذلك لابد من احترام رغبته عند رفض الرضاعة.

أمّا عندما تصبح الحفاضات رطبةً من 4 إلى 5 مرات في اليوم، فهذا علامة على التغذية السليمة لطفلك ولكن إذا زادت على 8 مرات فلا بد من مراجعة الطبيب لاحتمالية زيادة الوزن بسبب الإفراط في الرضاعة.

وبالإضافة إلى كل ما سبق، يعدُّ الإفراط في التجشؤ دليلًا على الإفراط في إطعام طفلك، حيث إن التجشؤ ينتج من ابتلاع الكثير من الهواء الزائد عند تناول الطعام، بينما يؤدي الإفراط في إرضاع طفلك إلى صعوبة النوم وشعوره بالبلل المتواصل ما يؤدي لصعوبة النوم.

والشعورُ بالانتفاخ أيضًا يعد دليلًا على الإفراط في إرضاع طفلك، حيث إن وجود الكثير من الحليب في بطن الطفل يجعله يشعر بعدم الراحة، فضلًا عن أن مشاكل المعدة وهي شائعة جدًا عند الرضع الذين يعانون من الإفراط في الرضاعة وتتمثّل في تشنجات المعدة والإسهال والانتفاخ والتشنجات المعوية.

اترك تعليقاً