صحة الطفل

عندما يكره طفلكِ شرب الحليب.. ما هي البدائل عنه؟!

عندما يكره طفلكِ شرب الحليب.. ما هي...

حالة من النفور يقوم بها الطفل إذا طلبت منه أمه شرب كوب الحليب، وتستمر في تشكّيها رغبة في حرصها على صحته، وضرورة توفير كمية من الكالسيوم التي تساعده على النمو بشكل صحي. لماذا يكره الطفل الحليب؟ أخصائية التغذية هناء حمدان بيّنت لـ "فوشيا" السبب الرئيس لكُره الطفل شرب الحليب، منها: تشديد الأم على شربه في كل مرة؛ فيُشعره هذا الأمر يومياً بالملل، عدا عن طعم الحليب ومذاقه ورائحته غير المقبولة لديه، رغم ضرورة الحصول عليه كوجبة غذائية متوازنة وصحية ومتنوعة ومعتدلة. على أن يكون الحليب خالي الدسم أو قليل الدسم لتقليل الدهون في جسمه مع الوقت. حلول وبدائل بحيَل عديدة،

حالة من النفور يقوم بها الطفل إذا طلبت منه أمه شرب كوب الحليب، وتستمر في تشكّيها رغبة في حرصها على صحته، وضرورة توفير كمية من الكالسيوم التي تساعده على النمو بشكل صحي.

لماذا يكره الطفل الحليب؟

أخصائية التغذية هناء حمدان بيّنت لـ "فوشيا" السبب الرئيس لكُره الطفل شرب الحليب، منها: تشديد الأم على شربه في كل مرة؛ فيُشعره هذا الأمر يومياً بالملل، عدا عن طعم الحليب ومذاقه ورائحته غير المقبولة لديه، رغم ضرورة الحصول عليه كوجبة غذائية متوازنة وصحية ومتنوعة ومعتدلة.

على أن يكون الحليب خالي الدسم أو قليل الدسم لتقليل الدهون في جسمه مع الوقت.

حلول وبدائل

بحيَل عديدة، تستطيع الأم إقناع طفلها بشرب الحليب، أوردتها الأخصائية حمدان في النقاط التالية:

 قيام الأم بشرب الحليب أمام طفلها كل يوم، كي يقتدي بها ويتشجع على شربه.

 إدخال أجواء ممتعة من الغناء واللعب عند تناول الحليب، واستخدام أكواب ملونة.

 عدم الضغط على الطفل لشرب الحليب، ومكافأته بدلاً من ترهيبه، باستخدام أسلوب المكافآت مثل: إذا شربتَ الحليب سأشتري لك لعبة.

 إدخال منكهات إلى الحليب مثل الموز والكاكاو والفراولة والعسل، وترك الاختيار للطفل أي المذاق يرغب في حال كان يكره مذاقه.

إدخال الحليب بأطعمة أخرى: مثل المهلبية، والأرز بالحليب، أو البان كيك.

 استبدال الحليب باللبن الرائب أو اللبن المخيض إذا فشلتْ في إقناعه.

   لتعويض البروتين والكالسيوم وB12 يمكنها تقديم الأجبان والبيض واللحوم والدواجن والبقوليات كالحمص والفول بدلاً منه.

 البروكلي والتين والبامية وسمك السردين واللوز والبرتقال أغذية غنية بالكالسيوم، يمكنها أن تكون بديلا عن الكالسيوم.

 

 

اترك تعليقاً