صحة الطفل

بينها النباتات والشموع.. أشياءٌ بمنزلكِ تشكل خطرًا على طفلكِ!

بينها النباتات والشموع.. أشياءٌ بمن...

محتوى مدفوع

لأنّ المنزل هو المكان الذي يجب أنْ تشعري فيه بالأمان والاسترخاء، أنتِ وأسرتكِ، فإنّ هنالك العديد من الأشياء، التي قد تبدو بسيطة، ولكنها تشكل خطرًا على طفلكِ، وينبغي الالتفات إليها! نقدّم لكِ من خلال مجلة "ذا صن"، 6 أشياء في منزلكِ، قد تشكِّل تهديدًا لأطفالكِ:  النباتات المنزلية تتميّز بأنّها تضفي حيوية وتجديدًا على المنزل، وتحسن جودة الهواء الداخلي، ولكنها تشكِّل نوعًا من الخطر على أطفالكِ، فبعض الأنواع مثل "دفنباخية" و شجرة الحب"، تحتوي على بلُّورات مجهرية من مركب "الاوكسالات" تُطلق في الفم، عند مضغ النبات، وتؤدِّي إلى آلام شديدة والتهابات.  المواد البلاستيكية. تحتوي بعض المواد البلاستيكية على مادة كيميائية خطيرة،

لأنّ المنزل هو المكان الذي يجب أنْ تشعري فيه بالأمان والاسترخاء، أنتِ وأسرتكِ، فإنّ هنالك العديد من الأشياء، التي قد تبدو بسيطة، ولكنها تشكل خطرًا على طفلكِ، وينبغي الالتفات إليها!

نقدّم لكِ من خلال مجلة "ذا صن"، 6 أشياء في منزلكِ، قد تشكِّل تهديدًا لأطفالكِ:

 النباتات المنزلية

تتميّز بأنّها تضفي حيوية وتجديدًا على المنزل، وتحسن جودة الهواء الداخلي، ولكنها تشكِّل نوعًا من الخطر على أطفالكِ، فبعض الأنواع مثل "دفنباخية" و شجرة الحب"، تحتوي على بلُّورات مجهرية من مركب "الاوكسالات" تُطلق في الفم، عند مضغ النبات، وتؤدِّي إلى آلام شديدة والتهابات. 

المواد البلاستيكية.

تحتوي بعض المواد البلاستيكية على مادة كيميائية خطيرة، تدعى "بيسفينول أ" (BPA)، وتستخدم في جميع أنواع المنتجات، من تغليف الأطعمة والمشروبات، إلى أقراص الـ DVD، والأجهزة الطبية.

ووجدتْ إحدى الدراسات، أنّ تلك المادة قادرة على أنْ تتسبّب بتغييرات في الجينات المنظمة للهرمونات. لذلك، حاولي اختيار منتجات خالية من الـ "BPA "، مثل الزجاجات والأغلفة والألعاب البلاستيكية.

المناديل المنظّفة

قد لا يخطر على بالكِ، إزالة تلك المناديل الخاصة بالمطبخ والحمام في مكان بعيد عن الأطفال، ولكنّ أطفالكِ قد يستخدمونها، أو يضعونها في أفواههم، اعتقادًا منهم أنّها مثل التي تستخدم للوجه مثلًا، ما يعرِّضهم للبكتيريا الضَّارة.

  طلاء الجدران

،إذا كنتِ تعيدين طلاء منزلكِ، أو إحدى الغرف، عليكِ الحرص من التحقّق ممّا إذا كان الطلاء يحتوي على مركبات عضوية متطايرة " VOCs" فهي سيئة جدًا، حيث تُطلق انبعاثات سامة في منزلكِ حتى لسنوات بعد استخدام الطلاء، والتي يمكن أنْ تسبّب ضررًا قصيرًا وطويل الأجل عند استنشاقها، مثل تهيُّج العين والأنف والحنجرة بالإضافة إلى الغثيان، وحتى السرطان في بعض الحالات.

 غسول الفم

قد يعتقد طفلكِ، أنّ غسول الفم هو مشروب لذيذ يمكن استهلاكه، وذلك لما تتميّز به مختلف أنواع الغسول من ألوان ونكهات لطيفة، وقد يبتلع كميات كبيرة منه، ما يسبّب ضررًا داخليًا خطيرًا.

 الشُّموع المعطَّرة

قد تبدو لطيفة، وتساعدك، على الاسترخاء، ولكن عليكِ وضعها بعيدًا عن متناول طفلكِ، حيث يدخل شمع البارافين ضمن مكوِّنات العديد من الشُّموع المعطّرة الرخيصة الشائعة في السوق، وهو خطير جدًا، حيث يُطلق مواد سامة مسرطنة، مثل البنزين والتولوين عند حرقه. لذا، اختاري الشُّموع المُصنعة من مكونات طبيعية، مثل الصويا والنباتات وشمع النحل.

اترك تعليقاً