صحة الطفل

دراسة: باستطاعة براز طفلك التنبؤ بمدى ذكائه في المستقبل

دراسة: باستطاعة براز طفلك التنبؤ بم...

تشغل طبيعة وقدرات الأطفال المولودين حديثاً بال الأهل، ولطالما سعى الكثيرون لإثبات ذكاء أطفالهم بطرق مختلفة، حتى قبل أن يجيدوا الكلام أو الحركة، حيث اكتشفت دراسة حديثة طريقة لتحديد معدل ذكاء الأطفال "IQ" من خلال البراز. من خلال الجمع بين هاجس الآباء ببراز طفلهم ورغبتهم بأن يكونوا أذكياء، تأتي الأبحاث التي تقودها البروفيسورة المشاركة في الطب النفسي ريبيكا نك-ماير من كلية الطب في جامعة ولاية كارولينا الشمالية في تشابل هيل، والتي نشرت في مجلة "Biological Psychiatry" المختصة في الطب النفسي البيولوجي، لتؤكد رابطاً مثيراً للاهتمام بين براز الطفل ومهاراته المعرفية. وأجرى الباحثون تحليلاً لـ 89 عينة براز لأطفال تبلغ أعمارهم

تشغل طبيعة وقدرات الأطفال المولودين حديثاً بال الأهل، ولطالما سعى الكثيرون لإثبات ذكاء أطفالهم بطرق مختلفة، حتى قبل أن يجيدوا الكلام أو الحركة، حيث اكتشفت دراسة حديثة طريقة لتحديد معدل ذكاء الأطفال "IQ" من خلال البراز.

من خلال الجمع بين هاجس الآباء ببراز طفلهم ورغبتهم بأن يكونوا أذكياء، تأتي الأبحاث التي تقودها البروفيسورة المشاركة في الطب النفسي ريبيكا نك-ماير من كلية الطب في جامعة ولاية كارولينا الشمالية في تشابل هيل، والتي نشرت في مجلة "Biological Psychiatry" المختصة في الطب النفسي البيولوجي، لتؤكد رابطاً مثيراً للاهتمام بين براز الطفل ومهاراته المعرفية.

وأجرى الباحثون تحليلاً لـ 89 عينة براز لأطفال تبلغ أعمارهم عاماً واحداً، ثم قسمت العينات إلى ثلاث فئات مختلفة. وكانت هذه الفئات مبنية على التركيبة البكتيرية للعينة، ثم تم تحليل المستويات الإدراكية لكل طفل بعد عام من جمع العينات وفحصها.

أما نتيجة الدراسة، فقد كشفت أن الأطفال الذين يملكون تنوعاً أعلى للمواد الميكروبية "الموجودة في الأمعاء بصورة طبيعية" والتي ظهرت في برازهم، أظهروا تمتعهم بمهارات إدراكية أقل.

وقالت البروفيسورة نك-ماير في بيان لها "الحدث الهام هو أن الأطفال الذين يملكون تركيبة بكتيرية معينة يقومون بأداء أفضل في الاختبارات العقلية والمعرفية، وهذه المرة الأولى التي يظهر فيها وجود علاقة بين المجتمعات الميكروبية في الجسم وتحديداً الأمعاء والتطور المعرفي العقلي للأطفال من البشر".

سبق وأن عثر العلماء على صلة بين بكتيريا الأمعاء والقدرات العقلية المعرفية عند القوارض لكن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اكتشاف نتائج مماثلة عند البشر.

ورغم ما سبق، إلا أنه لا يزال من السابق لأوانه أن يتم توجيه الوالدين لشراء أدوية البروبيوتيك، وهي متممات غذائية من البكتيريا الحية أو الخمائر الصحية، لأولادهم.

وقال الباحث والمؤلف المشارك في الدراسة أليكساندر كارلسون من جامعة ولاية كارولينا الشمالية في تشابل هيل أيضاً: "هذه هي الخطوة الأولى، لم نصل للمرحلة التي باستطاعتنا أن نقول عندها لنعطي الجميع نوعاً محدداً من البروبيوتيك".

اترك تعليقاً