تعرض الأطفال للتخويف في المدرسة يصيبهم بالبدانة لاحقًا !

تعرض الأطفال للتخويف في المدرسة يصيبهم بالبدانة لاحقًا !

أشرف محمد

حذرت دراسة حديثة من أن الأطفال الذين يتعرضون للتخويف في المدرسة تتضاعف لديهم احتمالات الإصابة بزيادة في الوزن، مقارنة بغيرهم من الأطفال الذين لا يتعرضون لذلك.

وتوصل الباحثون لتلك النتيجة من خلال دراسة أجروها في كلية كينجز لندن، وحللوا فيها مقابلات مع 2000 فرد بالغ شاركوا بالدراسة منذ أن كانوا أطفالاً في ستينات القرن الماضي.

ووجد الباحثون أن هؤلاء الذين اشتكوا من أشكال التخويف، والترهيب والمضايقة خلال مرحلة الدراسة كانوا أكثرعرضة للإصابة بزيادة الوزن في الأربعينات والخمسينات من أعمارهم.

كما حذر الباحثون من أن أشكال الترهيب الحديثة المنتشرة عبر الانترنت، إلى جانب تزايد أنواع الأطعمة الجاهزة غيرالصحية، من الممكن أن تساهم في تفاقم الوضع بشكل كبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com