صحة ورشاقة

تقرح اللسان.. يعني أن جسمك بحاجة لهذا الفيتامين

يعد نقص فيتامين B12 أكثر شيوعًا مع تقدم الشخص في العمر وقد يكون ناتجًا عن تغييرات في النظام الغذائي. وهناك أعراض كثيرة لنقص هذا الفيتامين الحيوي أهمها أعراض تصيب الفم واللسان وتصبح مؤلمة بمرور الوقت والتي قد يتم تجاهلها، بما في ذلك التقرح وتغيرات اللسان؛ ما ينبغي أن تبدئي بالتفكير بإضافة مكملات B12 إلى النظام الغذائي. ويعتبر فيتامين B12 معدنا حيويا يستخدم في عملية بناء الحمض النووي وخلايا الدم الحمراء، ولكن مع التقدم في العمر، تزداد احتمالية الإصابة بنقص فيتامين B12؛ ما يعني أن علينا الانتباه إلى هذه العلامات الرئيسة في الفم لنقص الفيتامين. ويحتاج الجميع إلى التأكد من حصولهم

يعد نقص فيتامين B12 أكثر شيوعًا مع تقدم الشخص في العمر وقد يكون ناتجًا عن تغييرات في النظام الغذائي.

وهناك أعراض كثيرة لنقص هذا الفيتامين الحيوي أهمها أعراض تصيب الفم واللسان وتصبح مؤلمة بمرور الوقت والتي قد يتم تجاهلها، بما في ذلك التقرح وتغيرات اللسان؛ ما ينبغي أن تبدئي بالتفكير بإضافة مكملات B12 إلى النظام الغذائي.

ويعتبر فيتامين B12 معدنا حيويا يستخدم في عملية بناء الحمض النووي وخلايا الدم الحمراء، ولكن مع التقدم في العمر، تزداد احتمالية الإصابة بنقص فيتامين B12؛ ما يعني أن علينا الانتباه إلى هذه العلامات الرئيسة في الفم لنقص الفيتامين.

ويحتاج الجميع إلى التأكد من حصولهم على ما يكفي من فيتامين B12 في نظامهم الغذائي؛ لأن الجسم لا يصنعه بشكل طبيعي وهو موجود بكميات كافية في بعض الأطعمة وخاصة المنتجات الحيوانية بما في ذلك منتجات الألبان واللحوم والأسماك.

img

ولكن إذا كنت لا تحصلين على ما يكفي من الفيتامين في نظامك الغذائي، فقد تكونين عرضة لخطر الأمراض الناجمة عن نقص الفيتامين والتي يمكن التعرف عليها بالنظر داخل الفم؛ لأنه غالبًا ما تظهر على مرضى نقص فيتامين B12 علامات داخل أفواههم.

وأشارت دراسة لوزارة الصحة البريطانية إلى أن الأعراض  تحدث بسبب انخفاض إنتاج خلايا الدم الحمراء والتي يؤدي نقصها إلى عدم وصول كميات كافية من الأكسجين إلى اللسان؛ ما قد يتسبب بعدد من الأعراض المؤلمة وخاصة تورم اللسان والذي يؤدي بدوره أحيانًا الى ضعف حاسة التذوق.

ويعاني كثير من المرضى أيضًا من تقرحات في الفم غير مبررة أو لديهم إحساس بالحرقان في أفواههم ولكن بمجرد ظهور أي من هذه الأعراض، لا يعني هذا بالضرورة أنك تعانين من نقص فيتامين B12؛ لأن تقرحات الفم تعتبر شائعة جدا ويمكن أن تزول من تلقاء نفسها في غضون بضعة أسابيع.

img

ولفتت الدراسة الى أن تقرحات الفم إن لم تكن ناجمة عن أي حالة خطيرة لا تحتاج إلى مراجعة الطبيب؛ إلا إذا استمرت القرحة لأكثر من ثلاثة أسابيع في حين يمكن أن يحدث التهاب اللسان ببساطة بسبب تناول الأطعمة الغنية بالتوابل أو ارتداء الأساور باللسان.

وأشارت إلى أن العوارض التحذيرية الأكثر شيوعًا لنقص فيتامين B12 تشمل ألما مثل وخز الدبابيس والإبر وتغيرات في لون البشرة، مضيفة أن آلام الوخز تعتبر من أكثر العلامات خطورة للحالة؛ لأنها مرتبطة بمشاكل الأعصاب.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً