أمور تفعلينها تبطئ عملية حرق جسمك ل...

صحة ورشاقة

أمور تفعلينها تبطئ عملية حرق جسمك للسعرات الحرارية

هناك اعتقاد سائد بين البعض بأن بناء العضلات هو المفتاح الرئيسي لزيادة قدرة الجسم على التمثيل الغذائي، وذلك من منطلق أن العضلات تحرق السعرات الحرارية أسرع من الدهون، رغم ضرورة إدراك أن الشهية من المحتمل أن تزداد نتيجة لذلك. ومع هذا، فمن الضروري معرفة أن هناك بعض العوامل الأخرى المؤثرة، ونستعرض معك فيما يلي أمورا تفعلينها تبطئ عملية حرق جسمك للسعرات الحرارية: 1- التوقف عن تناول منتجات الألبان فمن المعروف أن العضلات تلعب دورا رئيسيا في الحفاظ على آلية التمثيل الغذائي، وثبت من دراسة كندية أن النساء اللاتي يستهلكن من 3 إلى 7 مقادير من منتجات الألبان يوميا يفقدون مزيدا

هناك اعتقاد سائد بين البعض بأن بناء العضلات هو المفتاح الرئيسي لزيادة قدرة الجسم على التمثيل الغذائي، وذلك من منطلق أن العضلات تحرق السعرات الحرارية أسرع من الدهون، رغم ضرورة إدراك أن الشهية من المحتمل أن تزداد نتيجة لذلك.

ومع هذا، فمن الضروري معرفة أن هناك بعض العوامل الأخرى المؤثرة، ونستعرض معك فيما يلي أمورا تفعلينها تبطئ عملية حرق جسمك للسعرات الحرارية:

1- التوقف عن تناول منتجات الألبان

فمن المعروف أن العضلات تلعب دورا رئيسيا في الحفاظ على آلية التمثيل الغذائي، وثبت من دراسة كندية أن النساء اللاتي يستهلكن من 3 إلى 7 مقادير من منتجات الألبان يوميا يفقدون مزيدا من الدهون ويكتسبون كتلة عضلات أكبر من النساء اللاتي يتناولن كميات أقل من منتجات الألبان.

2- النوم في غرف نوم ذات درجة حرارة مرتفعة

وجد باحثون من المعاهد الوطنية للصحة أن الأشخاص الذين ينامون في غرف نوم درجة حرارتها 66 درجة فهرنهايت لمدة شهر يضاعفون كمية الأنسجة الدهنية البنية لديهم، وتلك الأنسجة عبارة عن نوع من الدهون يحرق السعرات الحرارية بدلا من أن يقوم بتخزينها، ومن ثم كلما زاد نشاط الدهون البنية، زادت السعرات التي تحرق خلال اليوم.

3- التوقف تمامًا عن تناول الكربوهيدرات

صحيح أن دراسات توصي بتقليل الكربوهيدرات لخفض الوزن تباعا، لكن ذلك لا يعني التخلي تماما عن تناولها، حيث ثبت أن عدم تناول قدر كاف من الكربوهيدرات سيؤدي إلى انخفاض مستويات الجليكوجين بشكل كبير في الجسم ومن ثم لن تكون هناك طاقة لممارسة الرياضة بنفس القوة.

4- الإسراع خلال ممارسة تمرينات القوة

ينجم عن ذلك عدم الحصول على الفوائد الرئيسية المتعلقة بتعزيز قدرة الجسم على التمثيل الغذائي، وبالتالي إبطاء عملية الحرق.

5- التركيز على الأطعمة منخفضة السعرات وإهمال المكسرات

تبين أن الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة، لاسيما في الجوز، قد تعزز نشاط بعض الجينات التي تتحكم في حرق الدهون، وبالتالي حرق مزيد من السعرات الحرارية على مدار اليوم.

6- التساهل أثناء ممارسة التمرينات الرياضية، والأفضل التركيز على تمارين ال HIIT الهيت عالية الشدة، التي تضمن لك نتائج أفضل على صعيد حرق السعرات وإنقاص الوزن.

7- إضافة ملح البحر للطعام

والأفضل أن تستعيني بالملح المعالج باليود، وذلك لأن عدم وجود عنصر اليود بقدر كاف يجعل الغدة الدرقية غير قادرة على انتاج الهرمونات الخاصة بها ويمكن أن يلحق الضرر بقدرة الجسم على التمثيل الغذائي بشكل كبير.

8- عدم الاهتمام بممارسة تمارين الصباح، علما بمدى أهميتها بالنسبة لقدرة الجسم على التمثيل الغذائي وتحسينها، ولهذا ينصح بالتمشية دوما في الهواء الطلق صباحا.

 


 

قد يعجبك ايضاً