صحة ورشاقة

دراسة: الاكتئاب أحد أسباب الإصابة بالسرطان!

دراسة: الاكتئاب أحد أسباب الإصابة ب...

أفادت دراسة طبية أن الاكتئاب وما يرافقه من التوتر النفسي قد يؤدي في النهاية إلى الإصابة بالسرطان ومن ثم الموت، لكنها أكدت أن نتائج الأبحاث التي أُجريت ليست نهائية. وأشارت الدراسة التي نشرت في مجلة "بي ام جي" الطبية في لندن إلى أن الإصابة بمرض بالسرطان، قد تكون له صلة بدرجات عالية من الاكتئاب والتوتر لفترة طويلة وأن نوع السرطان الذي يمكن أن يصيب هؤلاء الأشخاص هو من النوع القاتل. إلا أن النتائج التي تم التوصل إليها لا تزال مبدئية وليست نهائية، لذلك لا يمكن الجزم بكون هذه الأعراض ستؤدي حتماً للإصابة بالسرطان. كما أن الدراسة التي أعدها باحثون من كلية لندن الجامعية

أفادت دراسة طبية أن الاكتئاب وما يرافقه من التوتر النفسي قد يؤدي في النهاية إلى الإصابة بالسرطان ومن ثم الموت، لكنها أكدت أن نتائج الأبحاث التي أُجريت ليست نهائية.

وأشارت الدراسة التي نشرت في مجلة "بي ام جي" الطبية في لندن إلى أن الإصابة بمرض بالسرطان، قد تكون له صلة بدرجات عالية من الاكتئاب والتوتر لفترة طويلة وأن نوع السرطان الذي يمكن أن يصيب هؤلاء الأشخاص هو من النوع القاتل.

إلا أن النتائج التي تم التوصل إليها لا تزال مبدئية وليست نهائية، لذلك لا يمكن الجزم بكون هذه الأعراض ستؤدي حتماً للإصابة بالسرطان.

كما أن الدراسة التي أعدها باحثون من كلية لندن الجامعية وجامعة ادنبره وجامعة سيدني في أستراليا، أكدت بأن مرض الاكتئاب والتوتر النفسي يؤدي إلى أمراض جسدية.

وأوضحت الدراسة أنه تم إجراء أبحاث مبنية على 16 دراسة للحالات الطبية لأكثر من 163 ألف شخص، أعمارهم أكثر من 16 سنة ولا يعانون من السرطان وذلك بين الفترة 1994 و2008، وأن هؤلاء تم استطلاعهم فيما إذا كانوا يعانون من حالات القلق والاكتئاب.

وقالت :"وجدت تلك الدراسات أن الكثير من هؤلاء كانوا يعانون من تلك الحالات، وفي نهاية تلك الفترة وجدت الدراسة بأن 4353 شخصاً منهم قد توفوا بالسرطان."

ولفتت الدراسة إلى أن العديد من العوامل أخذت في عين الاعتبار منها العمر والجنس، والمستوى العلمي والحالة الاجتماعية والاقتصادية والتدخين وتناول الشراب.

وقال الدكتور دافيد باتي الذي شارك في إعداد الدراسة :"توصلنا لنتيجة وهي أن حالات الوفاة من السرطان للأشخاص الذين كانوا يعانون من الاكتئاب والتوتر كانت أعلى بكثير من الحالات بين الأشخاص العاديين" مشيراً إلى أن الوفيات كانت ناجمة عن الإصابة بسرطان البروستات والبنكرياس والأمعاء والقصبة الهوائية وسرطان الدم.

وأضاف :"النتائح التي توصلنا إليها هي دليل على أن الحالة النفسية السيئة قد تؤدي إلى أمراض جسدية، وحتى الآن لا نعرف إذا كانت هذه العلاقة عرضية أم حتمية."

اترك تعليقاً