بدلة رجالية وبطن مكشوف.. هل ارتدت س...

السجادة الحمراء

بدلة رجالية وبطن مكشوف.. هل ارتدت سينتيا خليفة أغرب إطلالة في الجونة؟

تنتظر نجمات الفن والإعلام سنويا وبشغف، مهرجان الجونة السينمائي الذي يعقد في مدينة الغردقة المصرية على ساحل البحر الأحمر، للظهور بأبهى حلة على السجادة الحمراء، من أجل الحصول على لقب النجمة الأجمل أو لفت الأنظار كما فعلت النجمة اللبنانية سينتيا خليفة. وعلى الرغم من انتشار جائحة كورونا حول العالم، والتي أدت إلى تأجيل إقامة الدورة الرابعة من المهرجان لهذا العام، من شهر سبتمبر (أيلول) إلى أكتوبر (تشرين الأول)، إلا أن النجمات العربيات تهافتن على بساطه الأحمر، ومنهن من ظهرن بإطلالة غريبة. ويبدو أن مقدمة البرامج والممثلة اللبنانية، سينتيا خليفة، حصلت على لقب صاحبة الإطلالة الأغرب على الإطلاق، في اليوم الثاني

تنتظر نجمات الفن والإعلام سنويا وبشغف، مهرجان الجونة السينمائي الذي يعقد في مدينة الغردقة المصرية على ساحل البحر الأحمر، للظهور بأبهى حلة على السجادة الحمراء، من أجل الحصول على لقب النجمة الأجمل أو لفت الأنظار كما فعلت النجمة اللبنانية سينتيا خليفة.

وعلى الرغم من انتشار جائحة كورونا حول العالم، والتي أدت إلى تأجيل إقامة الدورة الرابعة من المهرجان لهذا العام، من شهر سبتمبر (أيلول) إلى أكتوبر (تشرين الأول)، إلا أن النجمات العربيات تهافتن على بساطه الأحمر، ومنهن من ظهرن بإطلالة غريبة.

ويبدو أن مقدمة البرامج والممثلة اللبنانية، سينتيا خليفة، حصلت على لقب صاحبة الإطلالة الأغرب على الإطلاق، في اليوم الثاني من المهرجان السينمائي الذي يعد أول مهرجان يقام على أرض الواقع في الوطن العربي منذ إعلان فيروس كورونا جائحة عالمية.

 

ونالت سينتيا خليفة (28) سنة، انتباه المهتمين بعد أن أطلت بملابس "فريدة" من نوعها على السجادة الحمراء، إذ ارتدت بدلة رجالية مفتوحة باللون الرصاصي من دون أزار ودون أن ترتدي قميصا أسفلها؛ ما كشف عن منطقة البطن لديها بوضوح وهو ما أثار الجدل.

ولاقت إطلالة خليفة سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، حيث اعتبر الكثيرون من رواد تلك المنصات، أن سينتيا لم تجد ما ترتديه فقامت بارتداء بدلة رجالية، منهم من قال إنها تعود لزوجها وآخرون قالوا إنها تعود إلى جدها على حد تعبيرهم.

وعلى عكس العديد من النجمات العربيات اللواتي حرصن على اختيار إطلالاتهن بعناية، فقد كانت إطلالة سينتيا خليفة صادمة للجميع، لتنهال على صورها المتداولة في المنصات الاجتماعية، الانتقادات اللاذعة عدا عن السخرية.

ومن ضمن التعليقات؛ "معقول فيه كده؟ يعني هي دي الشياكة عندهم"، "عايزه اعرف فين مخها هي مستوعبه هي لابسه اي هي في وعيها هيحصل ايه لو الزرار البدله اتقطع"، "انا اروح اجيب البدله بتاعت جدي اللي مخزنها للأفراح والبسها علي كده بقاا".

وفيما رأى مغردون أن سينتيا أرادت من خلال إطلالتها الغريبة تلك تصدر حديث الناس عبر السوشال ميديا، "دول عاوزين الشو والتريند فقط"، تغزّل آخرون بإطلالتها مشيرين إلى أنها لفتت إعجابهم، وأنها كانت "أحلى لبنانية في المهرجان".

 


 

قد يعجبك ايضاً