العقيق أجمل أحجار شهر يناير
سوشال ميديا

العقيق أجمل أحجار شهر يناير

ها قد وصلنا إلى يناير، شهر البدايات الجديدة والأحلام والتخطيط. يعتبر هذا الشهر مميزاً أكثر بالنسبة للأشخاص الذين يحتفلون بأعياد ميلادهم خلاله. ومع كل ما يميزه، يتمتع يناير بحجر جميل وساحر وفريد من نوعه وهو العقيق.

تاريخ العقيق

أطلق على هذا الحجر اسم "Garnet" في العصور الوسطى، وهو مشتق من الكلمة اللاتينية "Granatus" التي تعني "الرمان"، في إشارة إلى لونه الأحمر. تم استخدام العقيق منذ العصر البرونزي كأحجار كريمة، فالعقود المُرصعة بالعقيق الأحمر كانت تزين فراعنة مصر القديمة.

وكانت حلقات الخواتم في روما القديمة تحتوي على نقش من العقيق يتم استخدامه لختم الشمع الذي يوضع على المستندات المهمة. وكان رجال الدين والنبلاء في العصور الوسطى يفضلون العقيق الأحمر.

على الرغم من أن العقيق يرتبط عادةً باللون الأحمر، إلا أنه يمكن العثور عليه بألوان مختلفة مثل الأصفر أو الأخضر الزمردي. وهذا شيء جيد لكل مواليد شهر يناير.

تعد عائلة العقيق واحدة من أكثر العائلات تعقيداً في عالم الأحجار الكريمة. وهو ليس نوعاً واحداً، بل يتكون من عدة أنواع وأصناف.

يعتقد البعض أن العقيق هو حجر يحمي مرتديه من التعرض للإصابة؛ وهذا جعله يتمتع بشعبية كبيرة ومكانة خاصة بين المحاربين والملوك. كما يرتبط العقيق الأحمر في بعض الأحيان بالدم الواهب للحياة، والحيوية، والحب، والضوء.

كما يقال إنه يزيل المشاعر السلبية ويغرس الثقة بالنفس ويعزز صفاء العقل والتفكير الإبداعي. ويُعتقد أيضاً أنه حجر كريم يحافظ على سلامة الشخص أثناء السفر.

أين يتم العثور على العقيق؟

يأتي العقيق من العديد من المناطق والبلدان المختلفة. كانت بوهيميا المصدر الرئيسي لعقيق البيروب الأحمر الذي كان يحظى بشعبية كبيرة خلال العصر الفيكتوري. أما اليوم فتوفر القارة الأفريقية الكثير من العقيق للعالم. تنتج ناميبيا الآن الديمانتويد، ويأتي معظم التسافوريت الأخضر الزاهي الموجود في السوق من كينيا وتنزانيا ومدغشقر.

تعد ناميبيا وتنزانيا أيضاً من المصادر الرئيسة لعقيق السبيسارتين الغني ذي اللون البرتقالي إلى الأصفر. لسنوات عديدة، اشتهر جنوب كاليفورنيا بإنتاج هذه الجوهرة الساحرة. كما يتواجد في ميانمار، والبرازيل، وإيران وباكستان، وأفغانستان، والهند، وسريلانكا.

تنظيف حجر العقيق

تتطلب هذه الأحجار المعالجة رعاية خاصة، فاستخدام فرشاة ناعمة مع الماء الدافئ والصابون آمن دائماً لتنظيف العقيق، ولا ينصح بالتنظيف بالبخار. أما اليوم فتستخدم أهم دور المجوهرات العالمية العقيق لترصيع مجوهراتها الراقية وتقدمها بتصاميم مبتكرة وساحرة.

تذكّري أنه حتى لو لم تكوني من مواليد شهر يناير، فلا يزال بإمكانك ارتداء هذا الحجر الرائع.

Related Stories

No stories found.
logo
فوشيا
www.foochia.com