كم تبلغ تكلفة أغلى "بروش" تمتلكه الملكة إليزابيث؟

ساعات ومجوهرات

كم تبلغ تكلفة أغلى "بروش" تمتلكه الملكة إليزابيث؟

تملك الملكة إليزابيث الثانية مجموعة ضخمة من الدبابيس (البروشات) الثمينة وهي تعتبر من أشد عشاق البروشات، ولا تظهر في الأماكن العامة دون أن يزين بروش ثياب الملكة البالغة من العمر 95 عاما. وبحسب صحيفة "ديلي اكسبرس" فإن الملكة تملك أكثر من 100 بروش أغلاها هو "بروش الورد" الذي أهداها إياه أحد حكام "حيدر اباد" والذي كان يعتبر من أثرى الأشخاص في العالم وذلك بمناسبة زفافها قبل أكثر من 70 عاما. ولفتت الصحيفة إلى أنه نادرًا ما تُرى الملكة دون بروش على طية صدرها، وعادة ما ترتديه لتكمل ملابسها اللامعة بشكل لافت للنظر. وقالت: "لكن دبابيس الملكة هي أكثر من مجرد

تملك الملكة إليزابيث الثانية مجموعة ضخمة من الدبابيس (البروشات) الثمينة وهي تعتبر من أشد عشاق البروشات، ولا تظهر في الأماكن العامة دون أن يزين بروش ثياب الملكة البالغة من العمر 95 عاما.

وبحسب صحيفة "ديلي اكسبرس" فإن الملكة تملك أكثر من 100 بروش أغلاها هو "بروش الورد" الذي أهداها إياه أحد حكام "حيدر اباد" والذي كان يعتبر من أثرى الأشخاص في العالم وذلك بمناسبة زفافها قبل أكثر من 70 عاما.

ولفتت الصحيفة إلى أنه نادرًا ما تُرى الملكة دون بروش على طية صدرها، وعادة ما ترتديه لتكمل ملابسها اللامعة بشكل لافت للنظر.

وقالت: "لكن دبابيس الملكة هي أكثر من مجرد قطع مجوهرات جميلة إذ إنها ترمز إلى معاني أعمق وتكشف عن جوانب مهمة من حياة الملكة.... ولا تمتلك الملكة مجموعة بروشات ضخمة فحسب بل هي واحدة من أكثر المجموعات إثارة للإعجاب في العالم".

وأشارت شارلوت وايت، رئيسة قسم التصميم في مؤسسة "77 Diamonds"، أكبر صائغ مجوهرات على الإنترنت في أوروبا إلى أن مجموعة دبابيس الملكة المذهلة والواسعة النطاق تشمل قطعا قياسية عالمية وقطعا تاريخية وعاطفية.

img

وقالت: "هناك العديد من البروشات التي لا تقدر بثمن والتي تملكها الملكة والغارقة في التاريخ.. ويمكن القول إنها تشهد على الثروة الهائلة وقوة النظام الملكي البريطاني".

ولفتت إلى أن أكثر دبابيس الملكة قيمة هو "بروش الورد" المهدى من" نظام حيدر أباد"، والذي لم يكن في البداية بروشًا بل تاجًا، مضيفة بأن التاج كان يضم العديد من الورود التي يمكن ارتداؤها على شكل دبابيس، لافتة إلى أن ثمنه يصل إلى أكثر من 80 ألف جنيه إسترليني (135 ألف دولار) نظرا لأنه مغطى بالماس اللامع وهو على شكل وردة وبوسطه ماسة كبيرة.

وأوضحت أن نظام حيدر أباد أهدى الملكة إليزابيث البروش في يوم زفافها عام 1947 وأنه كان فرصة للملكة لاختيار مجوهراتها الخاصة من "كارتييه"، مضيفة أن الملكة ارتدت "بروش الوردة" مرتين هذا العام وأنها أعارته عدة مرات لكيت مدلتون زوجة حفيدها الأمير وليام.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً