أخبار

"رسالة حب للنساء" في مجموعة ألكسندر ماكوين لخريف 2020.. شاهدي

تشتهر علامة الأزياء البريطانية ألكساندر ماكوين ببراعتها في استحضار طابع الرومانسية في أزيائها إلى جانب اهتمامها بالتفاصيل، وحرفيتها المذهلة، والاستخدام الجريء للألوان، والعودة باستمرار إلى أرشيفها العريق، كل هذه التفاصيل كانت حاضرة في مجموعتها لخريف 2020 والتي تم عرضها خلال أسبوع الموضة في باريس، حيث قدمت المديرة الإبداعية سارة بورتون المجموعة التي وصفتها بأنها "رسالة حب للنساء وللأسر والزملاء والأصدقاء". ولهذا الموسم سافرت سارة إلى ويلز، حيث اكتشفت الشعر الرومانسي والعاطفي للشاعر ديلان توماس، والأزياء الوطنية الويلزية، وقوة الشفاء من اللون الأحمر وتقاليد الفن الشعبي للّحف الغرافيكية وملاعق الحب المنحوتة باليد. وأوضحت بورتون في ملاحظات العرض: "ذهبنا إلى ويلز وألهمنا

تشتهر علامة الأزياء البريطانية ألكساندر ماكوين ببراعتها في استحضار طابع الرومانسية في أزيائها إلى جانب اهتمامها بالتفاصيل، وحرفيتها المذهلة، والاستخدام الجريء للألوان، والعودة باستمرار إلى أرشيفها العريق، كل هذه التفاصيل كانت حاضرة في مجموعتها لخريف 2020 والتي تم عرضها خلال أسبوع الموضة في باريس، حيث قدمت المديرة الإبداعية سارة بورتون المجموعة التي وصفتها بأنها "رسالة حب للنساء وللأسر والزملاء والأصدقاء".

ولهذا الموسم سافرت سارة إلى ويلز، حيث اكتشفت الشعر الرومانسي والعاطفي للشاعر ديلان توماس، والأزياء الوطنية الويلزية، وقوة الشفاء من اللون الأحمر وتقاليد الفن الشعبي للّحف الغرافيكية وملاعق الحب المنحوتة باليد.

وأوضحت بورتون في ملاحظات العرض: "ذهبنا إلى ويلز وألهمنا دفء تراثها الفني والشعري، وفولكلورها وروح حرفيتها"، وأضافت: "المرأة شجاعة وجريئة إنها بطلة، هناك شعور بالحماية في الملابس شعور بالسلامة والراحة، تنعكس من خلال خياطة اللحف والبطانيات، أما طبعة القلوب فهي رمز للعمل الجماعي".

وأتت المجموعة غنية بالصور الظلية ذات النهايات الطويلة والقصيرة، وطبقات البطانية بالكاروهات، وبدلات الخياطة الغرافيكية، زخارف الخرز، وطبعات القلوب حمراء اللون، وخياطة اللحف الوردية.

وبالنظر إلى هذا الموضوع، تجدر الإشارة إلى أن عرض ألكساندر ماكوين كان واحدا من العروض النادرة التي رأينا فيها عارضات بأحجام منحنية على المدرج خلال أسبوع الموضة الباريسي لخريف 2020، أمثال بالوما اليسر وجيل كورتليف، وفي بعض الأحيان، يبدو أن المحادثة حول التنوع في الحجم لم تصل بعد إلى أسابيع الموضة الأوروبية، لذلك كان من الجيد رؤية هاتين العارضتين في عرض ألكسندر ماكوين.

وتم تضمين نبضات الفن الشعبي في القطع الجلدية المميزة، والتي تم تقليمها بقماش الدانتيل العاجي يشبه ملاعق الحب الغرافيكية بطبعات القلب والطيور، ومن أبرز القطع التي لفتت الأنظار نذكر الفستان المرصع بالكامل بحبات الكريستال والأهداب العاجية المتدفقة، وفي الوقت نفسه أتت قطع الخياطة في ظلال ألوان مميزة وبتفاصيل على مستوى الصدر وبأكمام منتفخة قوية، كما هو الحال في فستان توكسيدو قصير بأكتاف حادة وذيل متدفق.

شاهدي المزيد من القطع من مجموعة ألكساندر ماكوين لخريف 2020 وشاركينا رأيك.