أخبار

مجموعةُ جورجيو أرماني لما قبل خريف 2020..عودة إلى الماضي الأنيق!

في ليلة الخميس الماضي، قدّم المصمّم الإيطاليّ الشّهير جورجيو أرماني مجموعته الجديدة لما قبل خريف 2020/2021، في مسرح أرماني تياترو في ميلانو، وكان العرض جزءًا من سلسلة من الأحداث التي أقيمت على مدار اليوم، بما في ذلك بداية معرض لهجات من الأناقة Accents of Style في أرماني سيلوس وكشف النّقاب عن أول مجموعة من مجموعة مجوهرات جورجيو أرماني الرّاقية. وكما هو متوقّع، كان عرض المدرج عبارة عن موجات من الأناقة ، حيث سارت العارضات على المدرج الأسود اللامع، وهنّ يرتدين تصاميم ذات صور ظليّة نظيفة متأثرة بأسلوب الثمانينات. ويبدو أنَّ أرماني تتطلّع إلى ذكريات الماضي، لاستحضار هذه المجموعة الكلاسيكيّة الأنيقة.

في ليلة الخميس الماضي، قدّم المصمّم الإيطاليّ الشّهير جورجيو أرماني مجموعته الجديدة لما قبل خريف 2020/2021، في مسرح أرماني تياترو في ميلانو، وكان العرض جزءًا من سلسلة من الأحداث التي أقيمت على مدار اليوم، بما في ذلك بداية معرض لهجات من الأناقة Accents of Style في أرماني سيلوس وكشف النّقاب عن أول مجموعة من مجموعة مجوهرات جورجيو أرماني الرّاقية.

وكما هو متوقّع، كان عرض المدرج عبارة عن موجات من الأناقة ، حيث سارت العارضات على المدرج الأسود اللامع، وهنّ يرتدين تصاميم ذات صور ظليّة نظيفة متأثرة بأسلوب الثمانينات. ويبدو أنَّ أرماني تتطلّع إلى ذكريات الماضي، لاستحضار هذه المجموعة الكلاسيكيّة الأنيقة.

وبرزت على المدرج بدلات البنطلون بسترات البلايزر الضخمة، والتي يمكننا اعتبارها نجمة العرض، وأتت البدلات في مجموعة متنوّعة من الموادّ والأقمشة الفاخرة شملت الحرير والقطن والمخمل.

وزينّت الخطوط الهندسيّة وطبعات الزّهور الموسميّة، المُتاحة في لوحة ألوان أحاديّة متداخلة مع ومضات من الأحمر والورديّ، تصاميم النصف الثاني من العرض التقديميّ.

كما تضمّنت التشكيلة فساتين أنثوية بصور ظليّة غنيّة بعضها مزيّنة بالكشاكش، والبعض الآخر شفّافة مزيّنة بزهور ثلاثية الأبعاد، منسّقة مع سترات قصيرة رسمية، أو للسّهرة مزيّنة بالفرو الصناعيّ، إلى جانب "جاكيتات" بأشكال مميّزة إحداها أتتْ على شكل ربطة بو عملاقة. وبرزت أيضًا بدلات مكوّنة من قطعتين، مطبّعة توب طويل بدون حماّلات وبقصّة البيبلوم وبنطلون مطابق بقصّة السّاق المستقيمة.

كما تضمّن العرض تشكيلة من الأزياء الرجالية التي أتتْ بظلال البرغندي الدافئة، كبدلات البنطلون وأخرى بنمط التقليمات، إلى بدلات ومعاطف ماكسي مخملية بظلال الأزرق البحريّ.

واختتم العرض بتشكيلة من قطع السّهرة الفاخرة، أبرزها قميص تونيك من السّاتان ضيق بطول صل إلى الكاحل باللون الرماديّ الفضي، وبدلات البيجاما المخمليّة في ظلّ اللّون الأحمر الفاتح، إلى جانب سترة كاب مزيّنة بالترتر أضفت جاذبية على بلوزة حريرية سوداء بسيطة منسّقة مع بنطلون مخمليّ رفيع.

وشهد العرض ظهور بعض أثواب السجادة الحمراء المزينة بالترتر اللامع في صور ظليّة منحوتة تعكس ميل أرماني لتحقيق التوازن في تصاميمه.