أخبار

مجموعةُ "ميو ميو" لربيع 2020.. قِطع مُبعثرة صُمّمت على عجل!

لطالما استلهمت ميوشيا برادا مجموعاتها من أقوى النساء في التاريخ وصورها الظلية من أربعينيات القرن الماضي، خاصّة عندما يتعلّق الأمر بخطّها الناشئ ميو ميو. لكنْ بالنسبة لربيع 2020، قدّمت تشكيلة طغى عليها طابع الجرأة والقوة بلوحة ألوان داكنة. من ناحية المكياج، اعتمدت العارضات مكياجًا غير مرتّب، داكنًا، فبدت الماسكارا غير ثابتة على الرّموش. أما الشّعر فتمّ تصفيفه بطريقة عشوائية وغير ثابتة، كما ارتدت جميع عارضات الأزياء سوارًا رياضيًا على المعصم مطرزًا بشعار ميو ميو. حتى إطلالات العارضات بدت غير مرتبة، سواء بالنسبة للكنزات الصوفية التي تبدو أزرارها كما لو تمّ إغلاقها بسرعة مع ترك بعضها مفتوحة، أو التنانير ذات الكشكشة

لطالما استلهمت ميوشيا برادا مجموعاتها من أقوى النساء في التاريخ وصورها الظلية من أربعينيات القرن الماضي، خاصّة عندما يتعلّق الأمر بخطّها الناشئ ميو ميو. لكنْ بالنسبة لربيع 2020، قدّمت تشكيلة طغى عليها طابع الجرأة والقوة بلوحة ألوان داكنة.

من ناحية المكياج، اعتمدت العارضات مكياجًا غير مرتّب، داكنًا، فبدت الماسكارا غير ثابتة على الرّموش. أما الشّعر فتمّ تصفيفه بطريقة عشوائية وغير ثابتة، كما ارتدت جميع عارضات الأزياء سوارًا رياضيًا على المعصم مطرزًا بشعار ميو ميو.

حتى إطلالات العارضات بدت غير مرتبة، سواء بالنسبة للكنزات الصوفية التي تبدو أزرارها كما لو تمّ إغلاقها بسرعة مع ترك بعضها مفتوحة، أو التنانير ذات الكشكشة التي تأتي بطرف مرتفع، كما جاءت بعض سترات البلايزر كبيرة الحجم بأزرار غير متطابقة.

img

كانت الألوان باهتة قليلاً خصوصًا اللّون المرجاني والتيل، وحتى طبعة الأزهار المستخدمة في المعاطف وأحذية البوت ذات الأربطة، بدت غير مثالية كما لو تمّ إضافتها على عجل.

ومن جانب آخر، تضمّنت المجموعة تشكيلة من القطع التي تعشقها النساء، بما في ذلك صنادل الويدجز بنعل البلاتفورم، وبوت بكعب من الخشب المنحوت، وتشكيلة من الفساتين الربيعية المنعشة.

واستخدمت برادا خشب البامبو كمقابض على حقائب اليد أو قطع ضامة على قلائد اللؤلؤ الكبيرة، كان هناك تلاعب رائع بالملمس والألوان على أحذية البوت بالأربطة وتنانير حريرية مزيّنة بالكشاكش، وسترات الفيست اللامعة بتفاصيل فرو على الأكمام التي يمكن تنسيقها بسهولة مع قطع الجينز والكروشيه في موسم الربيع.