أخبار

بيربري تختتم أسبوع الموضة اللندني بمجموعة ربيع 2020.. عرضٌ ناجحٌ استقطب المشاهير!

اختتم المصمم المبدع ريكاردو تيسي أسبوع الموضة في لندن بعرض مجموعته الثالثة للدار البريطانية "بيربري" Burberry، وكان عرضًا ناجحًا بكل المقاييس. ومنذ تولي المصمم القيادة الإبداعية للدار في عام 2018، كان هناك اختلاف واضح واحد حول عروض بيربري، والذي يتمثل في غياب المشاهير عن الصفوف الأمامية، خصوصًا أن بيربري اشتهرت دائمًا بحضور عشرات الأسماء البريطانية الشهيرة عروضها، مثل كيت موس، ناعومي كامبل، روزي هانتنغتون، ايتلي، وإيدي ريدمين وغيرهم، حتى ريكاردو تيسكي نفسه كان معروفًا بوجود صف أمامي ممتاز في عروضه لمنزل جيفنشي بما في ذلك كيم كارداشيان. وفي هذا الموسم، وجه تيسكي أخيرًا الدعوة إلى بعض المشاهير وأسماء جديدة بارزة،

اختتم المصمم المبدع ريكاردو تيسي أسبوع الموضة في لندن بعرض مجموعته الثالثة للدار البريطانية "بيربري" Burberry، وكان عرضًا ناجحًا بكل المقاييس.

ومنذ تولي المصمم القيادة الإبداعية للدار في عام 2018، كان هناك اختلاف واضح واحد حول عروض بيربري، والذي يتمثل في غياب المشاهير عن الصفوف الأمامية، خصوصًا أن بيربري اشتهرت دائمًا بحضور عشرات الأسماء البريطانية الشهيرة عروضها، مثل كيت موس، ناعومي كامبل، روزي هانتنغتون، ايتلي، وإيدي ريدمين وغيرهم، حتى ريكاردو تيسكي نفسه كان معروفًا بوجود صف أمامي ممتاز في عروضه لمنزل جيفنشي بما في ذلك كيم كارداشيان.

وفي هذا الموسم، وجه تيسكي أخيرًا الدعوة إلى بعض المشاهير وأسماء جديدة بارزة، بمن في ذلك المغنية البريطانية دوا ليبا وصديقها أنور حديد، والممثلة هانتر شافير إلى جانب المطربة الإسبانية روزاليا، والنجم برنت فايز والممثلة البريطانية ناعومي سكوت وFKA twigs وكارلا بروني.

وواصل تيسكي استكشاف أرشيف العلامة للمساعدة في تشكيل هوية إبداعية جديدة للدار البريطانية، وصرح في بيان خلف الكواليس: "كانت سنتي الأولى في بيربري تدور حول فهم وصقل هوية المنزل، ومع تثبيتها في مكانها الصحيح، أشعر أنني على استعداد للبدء في استكشاف ما يكمن في صميم هذه العلامة التجارية المذهلة"، وقد أراد تيسكي تكريم الجانب الإبداعي للمؤسس توماس بيربري وأيضًا أسلوبه الحالم والرومانسي.

وكما رأينا في الموسمين الأخيرين، قدم تيسكي وجهين مختلفين لقصة بربري - القطع الراقية للمرأة العاملة والقطع المريحة لعشاق ستايل الشارع، وهذا الموسم بدت التشكيلة أكثر سلاسة وشملت العديد من البدلات العملية أحادية اللون والفساتين المحايدة، كما شملت فساتين القمصان التي تصل إلى الفخذ منسقة مع جاكيتات رياضية.

وشهد عرض بيربري عودة العارضة البريطانية الشهيرة أجينيس دين، التي اعتزلت عروض الأزياء منذ سنة 2015 عندما شاركت في عرض لسان لوران، وقد كانت تعمل غالبًا مع المدير الإبداعي السابق كريستوفر بيلي خلال فترة الذروة في مسيرتها المهنية، لذلك كان من الجيد عودتها على مدرج بيربري.

بعد تخطي أسبوع الموضة في نيويورك، شاركت كيندال جينر في عرضها الأول خلال شهر الموضة وظهرت على المدرج بتسريحة الشعر الأشقر، و من غير المؤكد ما إذا كان شعرًا مستعارًا أم لا، ولكننا لن نتفاجأ إذا استلهمت تسريحتها من صديقتها المقربة بيلا حديد والتي اعتمدت اللون نفسه مؤخرًا.

وفي سابقة من نوعها، شهد مدرج بيربري ظهور الفساتين العاجية الرومانسية بشكل ملحوظ، والتي تبدو مثالية للعرائس، خصوصًا فستان الغمد الأبيض المغطى بطبقة شبكية من الكريستال والمتميز بذيل طويل من الريش.